جفرا نيوز : أخبار الأردن | الأمير فيصل يحضر جلسة المبادرة نحو التغيير
شريط الأخبار
الملك : مستعدون لدعم العراق الأمن يقنع فتاة بالعدول عن الإنتحار في عمان الملك:القضية الفلسطينية هي راس أوليات السياسة الخارجية المعايطة: اننا نريد الاعتماد على أنفسنا القبض على سائق دهس فتاتين بعد هروبه المعتدون على ناشئي الوحدات ما زالوا موقوفين الشيخ خليفه بن احمد يزور الشاب عيسى الذي تعرض للاعتداء في البحرين - صور الطراونة: شراكتنا مع المجتمع المدني استراتيجية الأشغال الشاقة 10 سنوات لثلاثيني طعن عشرينيا دون سبب ! الصحفيين: أنصفوا موظفي التلفزيون أسوة بموظفي قناة المملكة حاكم ولاية يوتا الأمريكية ووفداً إقتصادي أمريكي يزور هيئة الإستثمار القبض على شخص واصابة اخر اثناء محاولة تهريب مخدرات بالأسماء - مدعوون للأمتحان التنافسي في ديوان الخدمة ملتقى متقاعدي جنوب شرق عمان:الاردن وقيادته سيبقى حرا ابيا عصيا على الدسائس والموامرات خبراء الوكالة الدولية للطاقة الذرية:الاردن متقدم في أسس الأمان النووي الفراعنة في ندوة حوارية سياسية بعنوان (التحولات في المنطقة العربية) رئيس بلدية الهاشمية وموظفوه يغلقون الطريق والبوابة الرئيسية للمصنع الصيني ! الملقي :قوائم الاعفاءات الجمركية أنتهت عشريني يحاول الانتحار في الزرقاء بواسطة " بربيش " !! 42 مركبة حكومية يا رزاز !
عاجل
 

الأمير فيصل يحضر جلسة المبادرة نحو التغيير

البحر الميت - حضر سمو الأمير فيصل بن الحسين جلسة (المبادرة نحو التغيير) التي عقدت أمس ضمن فعاليات المنتدى الاقتصادي العالمي.
وبحثت الجلسة كيفية استفادة أصحاب الأعمال من التكنولوجيا الحديثة وآلية توظيفها في الأعمال في المنطقة.
وشارك في الجلسة الرئيس التنفيذي لسعودي تيليكوم خالد البياري ونائب الرئيس التنفيذي للبنك الدولي فيليب هورو والرئيس التنفيذي بوبليسيس غروب موريس ليفي والرئيس التنفيذي لمجموعة أبراج عارف نجفي.
وأكد المشاركون في الجلسة أهمية توفير بيئة تشريعية وتمويلية مناسبة لتطوير المشاريع الصغيرة والمتوسطة لأهميتها في تطوير سوق العمل والحد من البطالة.
كما أكدوا ضرورة توفير البيئة المناسبة والتمويل وتسهيل الإجراءات واستحداث وتعديل التشريعات التي تساعد في فتح الأسواق أمام التجارب الريادية والمشاريع الناشئة ومساعدة أصحاب هذه المشاريع على تسويق منتجاتهم ومشاريعهم.
وقالوا إن نسبة تمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة لا تتجاوز 8 % من نسبة الإقراض في البنوك.
وأضافوا أن القطاع الخاص هو الذي يقود عمليات البحث والتطوير المعروف بكلفته العالية متوقعين أن تفرز الثورة الصناعية الرابعة أنواعا جديدة من الأعمال والوظائف وأن تسهم هذه الثورة في انقراض وظائف وأعمال أخرى.