جفرا نيوز : أخبار الأردن | الأمير فيصل يحضر جلسة المبادرة نحو التغيير
شريط الأخبار
طقس معتدل مائل للبرودة ليلا النقابات تعد ملاحظاتها حول «الضريبة» للنقاش أمام اللجنة الحكومية اليوم ضبط 3 اشخاص حاولوا الاحتيال على عربي ببيعه "مليون دولار" مزورة التنمية : فيديو اساءة فتاة الـ 15 عاما (قديم) الرزاز : نسعى للوصول لحكومة برلمانية خلال عامين والأردن سيدفع ثمنا غاليا بدون قانون الضريبة كناكرية: المواطنون سيلمسون اثر اعفاء وتخفيض ضريبة المبيعات بدء تطبيق تخفيض وإعفاء سلع من ضريبة المبيعات اعتبارا من اليوم اغلاق مخبز واتلاف 7 اطنان من المواد الغذائية بالعقبة العيسوي يلتقي وفدا من نادي البرلمانيين اعمال شغب في مستشفى المفرق اثر وفاة شاب وتحطيم قسم الطوارئ 66 اصابة في 122 حادثا الغذاء والدواء تتلف أسماكا فاسدة كانت معدة للتوزيع على الفقراء في مخيم اربد - وثائق البدء بتأهيل شارع الملك غازي في وسط البلد قريبا تفكيك مخيم الركبان وآلاف النازحين سينقلون إلى مناطق سيطرة الدولة السورية "الخارجية": لا رد رسمي بشأن المعتقلين الأردنيين الثلاثة المعشر: الأردن يُعاني من غياب الاستقلال الاقتصادي أجواء معتدلة نهارا ولطيفة ليلا الاتفاق على حلول لخلاف نظام الأبنية سي ان ان : ألمانيا تمدد الأردن بـ 385 صاروخا مضادا للدبابات "القوات المسلحة: "علاقة الياسين بشركة الولاء" عارٍ عن الصحة
 

الأمير فيصل يحضر جلسة المبادرة نحو التغيير

البحر الميت - حضر سمو الأمير فيصل بن الحسين جلسة (المبادرة نحو التغيير) التي عقدت أمس ضمن فعاليات المنتدى الاقتصادي العالمي.
وبحثت الجلسة كيفية استفادة أصحاب الأعمال من التكنولوجيا الحديثة وآلية توظيفها في الأعمال في المنطقة.
وشارك في الجلسة الرئيس التنفيذي لسعودي تيليكوم خالد البياري ونائب الرئيس التنفيذي للبنك الدولي فيليب هورو والرئيس التنفيذي بوبليسيس غروب موريس ليفي والرئيس التنفيذي لمجموعة أبراج عارف نجفي.
وأكد المشاركون في الجلسة أهمية توفير بيئة تشريعية وتمويلية مناسبة لتطوير المشاريع الصغيرة والمتوسطة لأهميتها في تطوير سوق العمل والحد من البطالة.
كما أكدوا ضرورة توفير البيئة المناسبة والتمويل وتسهيل الإجراءات واستحداث وتعديل التشريعات التي تساعد في فتح الأسواق أمام التجارب الريادية والمشاريع الناشئة ومساعدة أصحاب هذه المشاريع على تسويق منتجاتهم ومشاريعهم.
وقالوا إن نسبة تمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة لا تتجاوز 8 % من نسبة الإقراض في البنوك.
وأضافوا أن القطاع الخاص هو الذي يقود عمليات البحث والتطوير المعروف بكلفته العالية متوقعين أن تفرز الثورة الصناعية الرابعة أنواعا جديدة من الأعمال والوظائف وأن تسهم هذه الثورة في انقراض وظائف وأعمال أخرى.