شريط الأخبار
مياه اليرموك تفصل الاشتراك عن 356 مشتركاً بسبب هدر المياه بأربد إصابة "17" شخصاً اثر حادث تدهور باص في محافظة اربد رئيس هيئة النزاهة ومكافحة الفساد يكرم الطفلة الروائية جود المبيضين النظام السوري يخلي مخافر على حدود الأردن القبض على شخصين سلبا ضحاياهم بعد ايهامهم انهم فتيات خط سياحي بين الاردن ومصر والعدو الصهيوني كتب النائب السابق المهندس سليم البطاينه.. "من حقنا ان نحلم معك" بالاسماء - تنقلات للحكام الاداريين في وزارة الداخلية 380 دينار رسوما لـ " مكرري الحج والعمرة " .. الاوقاف تؤكد و السفارة السعودية تنفي !! الرزاز : هذه آلية احتساب علامات الثانوية العامة وأسس القبول في الجامعات هذه حقيقة احراق سيدة أردنية لطفليها بلواء الهاشمية (صور) “الخبز المهرّب” لا يشفع لحكومة الأردن على تلفزيونها.. أجواء معتدلة نهارا وباردة ليلا تعليمات جديدة لموازنات البلديات وسط تخوفات رؤسائها من ازمة مالية ترجيح تثبيت أسعار المحروقات طرح عطاء أول محطة للركاب بـ‘‘الباص السريع‘‘ عاصمة جديدة بسبب ازدحام «القديمة»… مشروع يثير جدلاً واسعًا وفاة "ابو غضب" مؤسس رابطة مشجعي الوحدات داخل الملعب السفارة السعودية تنفي أي تغيير على رسوم تأشيرات الحج والعمرة 15 حالة تسمم غذائي في دوقرا....تفاصيل
 

ماجستير في جامعة الشرق الأوسط حول التطرف في البنية الايدلوجية لتنظيم داعش

جفرا نيوز  – نوقشت في جامعة الشرق الأوسط رسالة ماجستير في تخصص العلوم السياسية في كلية الآداب والعلوم بعنوان " مكانة التطرف في البنية الايدلوجية لتنظيم داعش خلال الفترة 2010-2016 " للباحث محمود محمد عبدالقادر .

تناولت الدراسة الوقوف على معنى التطرف والإرهاب ومكانتهما في البنية الفكرية لتنظيم داعش ، وبيان مظاهر التطرف على مستوى العقيدة الدينية السياسية لهذا التنظيم.

واعتمدت الدراسة على فرضية مفادها " أن الصياغات الفكرية التي تبناها تنظيم داعش تلتقي في نهاياتها مع أهداف بعض القوى الإقليمية والدولية التي تسعى الى الهيمنة على المنطقة العربية وإضعاف الدولة فيها، والعمل على تهميش هوية الإنتماء والمواطنة لصالح هويات فرعية، وانتهج الباحث مناهج تحليلية للتثبت من صحة الفرضيات.

وخلصت الدراسة الى عدة توصيات من أهمها أن تنظيم داعش يتبع التيار السلفي المتشدد ويشجع على العنف بإسم الدين ويعتبر الذين يخالفونه في معتقداته وتفسيراته للإسلام كفار ومرتدين، ويقدم تنظيم الدولة الإسلامية نفسه باعتباره ممثل الإسلام الحقيقي ويستند الى تيار متزمت من السلفية يعرف بالوهابية ، وتطرف هذا التنظيم هو نتاج تهجين بين السلفية العقائدية وبين تيارات إسلامية اخرى ، ويهدف في بنيته الايدلوجية الى إدخال المنطقة العربية وزجها في صراعات دينية مذهبية واخرى عرفية بما يقوم بها التفتت والتشظية.

و قد أوصت لجنة المناقشة بضرورة نشر هذه الرسالة نظرا لاهميتها.

و تألفت لجنة المناقشة من الأستاذ الدكتور عبد القادر الطائي مشرفا، والدكتور عمر الحضرمي رئيساً ، ومن الجامعة الأردنية الدكتور وليد خالد أبو دلبوح عضوا خارجيا.