جفرا نيوز : أخبار الأردن | الإعلان عن الملتقى العالمي لإعادة الإعمار ومستقبل البناء في دول الصراع
شريط الأخبار
بالصور.. موظفو أشغال الزرقاء يعتصمون للمطالبة بحقوقهم “إثبات النسب علميا” تثير جدلا تحت قبة البرلمان امتداد لمنخفض جوي يؤثر على المملكة وزخات مطرية متوسطة رئيس الوزراء: الحكومة سترسل قانون العفو العام الى "النواب" بعد دراسته ماهر الحسن مديرا للمراسم في رئاسة الوزراء إدخال 3 موقوفين من سجن الهاشمية المستشفى لإضرابهم عن الطعام ورفضهم تلقي العلاج مجلس رؤساء الكنائس في الأردن يصدر بيانا حول الصورة المسيئة للسيد المسيح القوات المسلحة: أراضي الجيش لا تباع ولا تشترى (بيان) الملك يغادر في زيارة عمل إلى بلجيكا إرادة ملكية بتعيين الشراري عضوا في مجلس الأعيان تعيين الشراري عضوا في مجلس الأعيان بيان صادر عن عضوي مجلس نقابة الصحفيين عمر محارمة و هديل غبون الملك يوسع خيارات الأردن السياسية شرقا وغربا... والصفدي يبرع في ادارة الملف السوري رغم تبرم دمشق رئاسة الوزراء تنشر التوصيات المشتركة للجنتيّ فاجعة "البحر الميّت" - تفاصيل الرزاز يجتمع بمجموعة من الحراكيين للوقوف على مطالبهم وزير الزراعة للدول و المنظمات المانحة :نسعى للحصول على الدعم لتوفير فرص عمل في القطاع الزراعي الضريبة: ألفا دينار إعفاء للأشخاص المعاقين الملك يزور معهد التدريب المهني في عجلون ويفتتح مصنع الجنيد للألبسة (صور) المعشر يناشد الملك :ضريبة الاسهم ستخرج كثير من الاموال من الاردن التربية توجه ارشادات لطلبة التوجيهي -تفاصيل
عاجل
 

الإعلان عن الملتقى العالمي لإعادة الإعمار ومستقبل البناء في دول الصراع

جفرا نيوز


د.الحلايقة: الاردن مؤهل لان يكون بوابة الإعمار في سوريا والعراق

المناصير: مستعدون للمساهمة في جهود إعادة الإعمار


كلاب: الملتقى سيصدر بيان عمان الاول


قال رئيس اللجنة التحضيرية العليا للملتقى العالمي لاعادة الاعمار ومستقبل البناء في دول الصراع (سوريا والعراق وليبيا واليمن وفلسطين) الدكتور محمد الحلايقة ان الاردن مؤهلا لان يكون بوابة لاعادة الاعمار في سوريا والعراق. واضاف خلال مؤتمر صحفي عقد امس للاعلان عن فعاليات الملتقى والمعرض المرافق له Buildexjo والذي تعقده شركة سما القدس لتنظيم المعارض خلال الفترة من 12-15 تموز المقبل في مدينة الحسين للشباب، ان الملتقى يهدف الى قرع الجرس امام الشركات الاردنية للاستعداد للمشاركة في اعادة الاعمار خاصة وانه من المتوقع ان تشهد نهاية العام الحالي نهاية حاسمة للارهاب.

واشار د.الحلايقة ان الارقام المتحفظة لاعادة الاعمار في سوريا والعراق تتحدث عن الحاجة ل 500 بليون دولار، ولفت ان حكومات غربية بدات تبحث سبل الاستفادة من اعادة اعمار دول الصراع ومن بينها المانيا التي شكلت خلية داخلية لمعرفة كيفية استفادة شركاتها من اعادة الاعمار.

واكد ان هناك جهد اردني "صامت" لاستثمار علاقاته السياسية مع دول الجوار للمساهمة في اعادة الاعمار، وانه من المتوقع ان تكون هناك اخبار جيدة قد يتم الاعلان عنها قريبا. ولفت ان الملتقى سيشهد مشاركة عربية واقليمية واجنبية وخاصة من امريكا وروسيا وفرنسا وبريطانيا.

ومن جانبه قال مهند المناصير ممثل مجموعة المناصير الراعي البلاتيني للملتقى، ان المجموعة من ابرز الشركات الاردنية المؤهلة للمساهمة في اعادة الاعمار في دول الصراع.

واضاف ان للمجموعة تجربة في بعض المشاريع في دول الصراع مثل العراق وفلسطين، وان دعمها للملتقى نابع من تجربتها ومحاولة ايجاد حلول للمعيقات امام استفادة الشركات الاردنية من تلك المشاريع.

واشار ان المجموعة تعلق امالا على الملتقى لوضع ارضية صلبة لمساهمة الشركات الاردنية في جهود اعادة الاعمار. ومن جانبه قال مدير شركة سما القدس عمر كلاب ان الملتقى يتضمن عدة جلسات خاصة تناقش واقع كل من دول الصراع بمشاركة متحدثين اقتصادي واخر سياسي من تلك الدولة الى جانب متحدث اجنبي واخر اردني.

واضاف انه ستكون هناك جلسة خاصة يشارك فيها مختصون في العلوم الاجتماعية والنفسية تتناول اثار الصراع على الشخصية الانسانية لكل بلد من دول الصراع، بالاضافة الى جلسة حول الحاكمية الرشيدة في ادارة اموال اعادة الاعمار.

واشار كلاب انه سيصدر عن الملتقى بيان ختامي يسمى بيان عمان الاول للملتقى العالمي لاعادة الاعمار ومستقبل البناء في دول الصراع.

واشاد بتجاوب الحكومة ممثلة بوزارة الاشغال العامة والاسكان مع اهداف الملتقى والتي تنسجم مع التوجيهات والمساعي التي يبذلها جلالة الملك عبدالله الثاني تسعى لتوفير ارضية خصبة للمساهمة في جهود اعادة الاعمار.

وبين ان نصف المساحة المخصصة للمعرض باتت محجوزة وانه من المتوقع ان ترتفع المساحة المحجوزة في الفترة التي تسبق انعقاد الملتقى والمعرض.


وشكر الشركات الراعية للملتقى وهي مجموعة المناصير وبنك صفوة الاسلامي وشركة العون للمقاولات والشركة الفرنسية للتأمين، بالاضافة الى تعاون نقابة المهندسين ونقابة المقاولين وجمعية مستثمري قطاع الاسكان في اعداد برنامج الملتقى.