جفرا نيوز : أخبار الأردن | "جفرا نيوز " تفتح بالوثائق ملف التهرب الضريبي بالملايين لـ " شركة حلواني " - الحلقة الاولى
شريط الأخبار
سياسيون: الثقة بحكومة الملقي تعكس حرص النواب على مصالحهم الشخصية تشريعات جديدة مرشحة لاستئناف الاحتقان بين الحكومة والنواب ارتفاع الحرارة اليوم وانخفاضها غدا توقع تخفيض أسعار المحروقات 9 مدارس بـ‘‘البادية‘‘ لم ينجح منها أحد في ‘‘التوجيهي‘‘ 35 مليون دينار عوائد ترخيص المركبات وفاة طفل بتدهور مركبة كان يقودها بالمفرق التربية تسمح للطلبة النظاميين بإعادة مواد لرفع معدلاتهم المومني : الحكومة ستمنح المستثمرين الجنسية الاردنية وفق شروط - تفاصيل (فيديو) تعديل حكومي وشيك و اليمين الدستورية الاربعاء الملك: تحسين أوضاع المتقاعدين العسكريين أولوية لنا ترخيص 175 مطبوعة إلكترونية العلاف: الهيئات التعليمية من أهم النخب القادرة على تعزيز قيم النزاهة ومكافحة الفساد صرف مستحقات مراقبي التوجيهي غدا الثلاثاء وزير الداخلية العراقي يؤكد متانة العلاقات الاردنية العراقية بداية عمان ترد دعاوى شركات حج وعمرة ضد الأوقاف وفاة نزيل في مركز اصلاح وتأهيل الكرك الأردن وعُمان يوقعان مذكرة تفاهم في المجال العلمي والقانوني الزراعة تمنع إدخال 1500 عبوة زيت زيتون من الامارات احلام القاسم " أُمّ " قهرت ظروفها لتنال الترتيب الاول على المملكة في الثانوية العامة " الاقتصاد المنزلي "
عاجل
 

"جفرا نيوز " تفتح بالوثائق ملف التهرب الضريبي بالملايين لـ " شركة حلواني " - الحلقة الاولى

جفرا نيوز - خاص

رغم المطالبات العديدة التي تصل للحكومة بفتح ملفات التهرب الجمركي والضريبي للشركات وامؤسسات والتي قدرها خبراء بمئات الملايين والتي لو تم تحصيلها لاغنت الحكومة العجز في الموازنة ولجنبتنا ذريعة الحكومة برفع الاسعار وفرض الضرائب على المواطنين لسداد قيمة العجز المزعوم في موازنة الحكومة .

احدى تلك الملفات ، تعود لاحدى الشركات الكبرى وهي شركة حلواني والتي علمت جفرا نيوز ووصلت اليها وثائق عديدة تؤشر الى وجود قضية تهرب ضريبي تقدر بملايين الدنانير .

السادة ( شركة حلواني الصناعية ) ورقم ملفها الضريبي ( 4544099) وبعد ان تم التدقيق لفواتيرها تبين أنها تقوم بالأعتماد على فواتير غير حقيقية منذ عده أعوام ، وهذه الفواتير تم خصمها من ضريبة المبيعات المتوجب توريدها لخزينة الدولة ، الأمر الذي يؤدي الى توريد ضريبة أقل من الضريبة المتوجب توريدها ، علما" بأن المكلف لا يقوم بدفع الضريبة عند الأستيراد ، كونه حاصل على كتاب بتأجيل دفع الضريبة على المستوردات .

وخلال عملية فتح ملفات الشركة والتدقيق بها تم أصدار قرار التدقيق ومطالبة الشركة بالضريبة المتحققة على الفواتير خلال عام 2015 .

و تم أستدعاء صاحب الشركة الى النيابة العامة الضريبية ،وسؤاله عن الفواتير وصحتها ، حيث أفاد بأنها غير حقيقية وبالتالي هي لغايات التهرب الضريبي .

و بعد كتابة تقرير التدقيق تم مطالبة الشركة بضريبة وغرامات بواقع ( 6.305.688.000) مليون دينار اردني ما بين فروقات ضريبية وغرامات يتوجب تحصيلها لصالح الخزينة ، و قام المكلف بالأعتراض على قرار التدقيق ، حيث تم تأييد القرار وأجابة الشركة بالأعتذار و أجازة القرار .

و بطريقة غير مفهومة وعلى عكس تقارير عديدة تم تخفيض قيمة الضريبة والغرامات من مبلغ (6.305.886.000) مليون دينار الى مبلغ (1.430.899.000) مليون دينار فقط ، أي بفرق مالي لصالح الشركة وتهرب ضريبي (4.874.987.000) مليون دينار !!

تفاصيل اوفى في حلقة قادمة ستنشرها جفرا نيوز و تكشف من خلالها اسباب تخفيض المبلغ المذكور ومصير الموظفين الذين حرروا التقرير وقاموا بالتدقيق ، ومن كان يقف خلف شطب عبارة " دقق و يجاز " ، ولماذا تم تشكيل لجنة لغايات أعاده دراسة الملف ومن قام بذلك ؟