جفرا نيوز : أخبار الأردن | "الصناعة" تحرر 120 مخالفة منذ بداية رمضان
شريط الأخبار
اعتقال 3 محتالين في عمان ماذا اقترح السياسي اللامع على الرئيس الملقي..! "الجيش" يزيد اعداد المرضى المراجعين من "الرقبان" الأردن: تعديل وزاري "منزوع الدسم" بعد "سطو بيروقراطي"… ومرض الملقي انتهى بـ"تجاذبات" كشف ملابسات سرقة 171 الف يورو من منزل في اربد 185 مليون دينار الاستثمارات المستفيدة من دعم قطاع تكنلوجيا المعلومات 8 مواد في امتحان « التوجيهي » منها 5 إجبارية اعتبارا من العام المقبل مهنة تنظيف واجهات المباني الزجاجية والحجرية من المهن الخطرة فريق وطني لوضع خطة استراتيجية للسياحة العلاجية في الاردن الناصر يصر والنجار البديل ‘‘بداية عمان‘‘ ترد دعوى شركات حج وعمرة ضد ‘‘الأوقاف‘‘ اجتماع أمني مع وجهاء السلط السبت.. طقس معتدل وزخات محلية من المطر ‘‘المياه‘‘: تنفيذ قرار التحكيم بقضية "الديسي" ملزم ‘‘الأمانة‘‘ تشرع بدراسة ملف التشوهات في المكافآت والحوافز القبض على مطلوب بحقه 95 قيد في غرب اربد اعلان نتائج القبول الموحد للجامعات صباح الاحد العكور يعتذر عن الحقيبة الوزارية توقيف الناشط سياج المجالي وفاة شاب وطفل اثر حادثي غرق في اربد مادبا
عاجل
 

"الصناعة" تحرر 120 مخالفة منذ بداية رمضان

عمان- حررت وزارة الصناعة والتجارة والتموين منذ بداية شهر رمضان المبارك حتى يوم الخميس الماضي 120 مخالفة في مختلف محافظات المملكة بحسب المتحدث الرسمي بالوزارة ينال البرماوي.
وقال البرماوي لـ"الغد" إن "المخالفات التي حررتها الوزارة تركز معظمها على عدم إعلان أسعار أو البيع بسعر أعلى من المعلن".
وبين أن الوزارة ركزت ضمن خطتها الرقابية على الأسواق على الجانب التوعوي والإرشادي للقطاع الخاص والتأكيد على ضرورة الالتزام بالقوانين والانظمة الصادرة عن الوزارة.
وأوضح البروماي أن الوزارة لمست وجود التزام من قبل القطاع الخاص بالقوانين والأنظمة من خلال عدم رفع الأسعار ؛ مشيرا إلى حدوث ارتفاع على أسعار دجاج النتافات والطازج خلال الأيام الأولى من شهر رمضان ما دفع الوزارة إلى التدخل ووضع مؤشر سعري لهذه المادة.
ولفت إلى قيام الوزارة ضمن خطتها الرقابية بتطبيق الشق الثاني من الرقابة على مختلف المراكز التجارية وعمان والزرقاء والعمل على إجراء جولات رقابية في كل من محافظة عمان والسلط وإربد تمتد من الساعة 9 مساء إلى ساعات الفجر الأولى.
وتشمل خطة الرقابة ؛ خلال فترة الرقابة ؛ تجار الجملة والمستوردين وتجار التجزئة لعمل دراسة ميدانية يومية لوفرة وأسعار بيع جميع المواد الغذائية والأساسية والرمضانية وغيرها، إضافة الى قطاع الألبسة وبخاصة في الثلث الأخير من الشهر، وذلك بسبب زيادة الإقبال على شراء الملابس؛ حيث تكون الحركة على هذا القطاع متوسطة نوعا ما ويتم متابعة إعلان السعر لدى هذا القطاع والتقيد بالبيع حسب الأسعار المعلنة.