جفرا نيوز : أخبار الأردن | عمر نوحيتش مسحراتي من طراز آخر
شريط الأخبار
تجاوزات بالجملة ومخالفات قانونية في الشركة الاردنية لضمان القروض نقص مليون دينار في تحويل إيرادات الأوقاف "البرلمان العربي" يؤكد أهمية الوصاية الهاشمية على المقدسات تسمية شوارع وساحات عامة باسم القدس في الطفيلة والخالدية طقس بارد والحرارة حول معدلاتها بدء امتحانات الشامل السبت مستشفى معان ينفي وفاة طفل بانفلونزا الطيور تشكيلات ادارية واسعة في التربية - أسماء فتح باب الت.قدم لشغل رئاسة جامعات " اليرموك والتكنولوجيا والحسين " - شروط بعد نشر "جفرا نيوز" .. سارق حقائب السيدات في عمان بقبضة الامن - فيديو الجمارك تضبط شاحنة مصابيح كهربائية غير مطابقة للمواصفات المصري : 23 مليون دينار على بلدية الزرقاء تحصيلها وخوري : الوطن اهم من ارضاء الناخبين !! بيان توضيحي من جائزة الملتقى للقصة القصيرة العربية بدء توزيع بطاقات الجلوس على طلبة التوجيهي اغلاقات جزئية في شوارع العاصمة - تفاصيل نقابة الكهرباء تطالب الملقي بالمحافظة على حقوق العاملين في "التوليد المركزية" الكركي : "مش قادرين نغيّر اثاث عمره تجاوز الـ ٤٠ عاما" !! بيان صادر عن التيار القومي العربي الديمقراطي في الأردن ابو رمان يكتب: السهم يحتاج للرجوع إلى الوراء قليلا" حتى ينطلق بقوه البلقاء .. ضبط مطلوب بحقه 30 طلبا في يد الامن بعد كمين ناجح
عاجل
 

عمر نوحيتش مسحراتي من طراز آخر

جفرا نيوز - ريما أحمد أبو ريشة



من بلدة كونييتش البوسنية وفيها يقيم . أتم حفظ كتاب الله على يد الحافظ أرمين أباظة في هذا الشهر الفضيل . وتميز بجمال ترتيل آياته وحسن صوته وروعته .



من الأب سند والأم أمل ولد الحافظ عمر عام 1996 . وكان المرحوم جده دائم الدعاء لله أن يصبح حفيده عمر حافظاً لكتاب الله . فالحافظ هنا في البلقان له شأن متميز . كيف لا وهو يتعلم اللغة العربية لكي يحفظ آيات الله ثم لا ننسى انقطاع الحفظة طيلة قرن المؤامرة المنصرم بعدما سقطت الخلافة العثمانية وجاء الأصراب واليونان والبلغار والرومان والملحدون الألبان ليحكموا بلدان شبه الجزيرة البلقانية يساعدهم العملاء الجبناء الذين سلموهم زمام الأمور .



عمر أيضاً تتلمذ على يد الحافظ العالم نديم بوتيتش الذي علمه ترتيل القرآن وتجويده .



يجلس عمر على سطح منزله في بلدته التي يبلغ ارتفاعها 268 متراً ولا يقل عمرها عن الأربعمائة ألف عام . يرتل من آيات الذكر الحكيم مستخدماً الأجهزة الصوتية ليوقظ الأهالي في موعد السحور كل ليلة . وكما هو الحال عندنا فإن الإيقاظ يسبق آذان الفجر الأول بساعة . ليكون هناك مجال لإعداد الطعام . وكان صوته الجميل يصل لقرى صغيرة مجاورة التي بدأت تدعوه للتناوب كل ليلة من إحداها .



أياماً معدودات هو الشهر الفضيل , ولن يتمكن عمر من تلبية دعوات أهل بلدته ومواطني القرى المجاورة لتناول الفطور والسحور عندهم . لكنه وعدهم بتعليم أبنائهم وتحفيظهم كتاب الله .