شريط الأخبار
انخفاض أسعار الذهب محليا 40 قرشا 15 إصابة بحادثين منفصلين في عمّان والمفرق أجواء معتدلة لثلاثة أيام 4 وفيات بحادث دهس في الزرقاء العثور على الطفلين المفقودين في اربد وفاة و3 اصابات بتدهور شاحنة في إربد الصفدي يوكد أهمية الحفاظ على اتفاق خفض التصعيد بجنوب سورية الامانة ترفع 8500 طن نفايات خلال العيد غنيمات تتعهد بتسهيل حق الحصول على المعلومات مصريون: لو لم اكن مصريا لوددت ان اكون اردنيا رئيس الوزراء يتقبل التهاني يوم غد الاثنين قبل بضعة أسابيع عاجل القبض على مطلوب خطير في مادبا بحوزته سلاح اوتوماتيكي تعليمات تبيح للأمن والقضاء الوصول لخوادم وبيانات شركات النقل بواسطة التطبيقات الذكية عيد ميلاد الأميرة تغريد محمد يصادف غدا بدء العمل بنظام لمعادلة شهادات الثانوية العامة صدور الإرادة الملكية بتعيين رؤساء وأعضاء مجالس أمناء الجامعات الرسمية فقدان طفلين شقيقين في اربد والأمن يعمم كوشنير يزور الاردن وقطر لبحث الاوضاع في غزة اعتقال داعية لبناني في الأردن ووالده يروي التفاصيل
عاجل
 

أغلب المرضى النفسيين يفضلون القهوة السوداء!


 وجدت دراسة حديثة علاقة بين حب القهوة السوداء والمرضى النفسيين، بحسب الباحثين في جامعة إنسبروك النمساوية.

وأوضحت الدراسة التي نشرت في مجلة 'أبيتيت'، وأهم نتائجها، أن أغلب المرضى النفسيين يفضلون القهوة السوداء، مؤكدة أن هناك علاقة بين حب القهوة السوداء والاتجاهات السادية أو النفسية لدى المرضى.

وشمل البحث أكثر من 1000 شخص بالغ، شاركوا في سلسلة من الاختبارات الشخصية التي تدرس السمات المعادية للمجتمع، مثل السادية والنرجسية والاعتلال النفسي.ووجدت الدراسة أن تفضيل النكهات المرة مرتبط بالسلوك النفسي، أي أن هناك ارتباطا بين الأطعمة المرة والسلوك 'السادي اليومي'.

وأشارت الدراسة إلى أن القهوة السوداء ليست الوحيدة التي تشي بهذا الأمر، بل وجدت أيضا أن المشاركين الذين أفادوا بولعهم بالفجل والكرفس مرجح أيضا أن تظهر لديهم صفات معادية للمجتمع.

وشددت الدراسة على أن هذه ليست المرة الأولى التي وجدت فيها البحوث صلة بين الذوق والشخصية.

وأظهرت الدراسات السابقة أن الميول للطعم الحلو تزيد من 'التوافق' وتحرص على المساعدة، في حين أن تفضيل الطعم المر يزيد العداء، وتثير أحكاما أخلاقية أشد قسوة.

ويعتقد باحثون شاركوا في الدراسة أن هذه الرابطة قد تصبح 'مزمنة' لدى الناس الذين لديهم رغبة قوية بالنكهات المرة، ويؤدي بهم ذلك إلى أن يكونوا أصحاب شخصيات أكثر عدائية.