شريط الأخبار
حراك أردني ناشط مع دمشق… و«حزب الله» لا يريد تصعيدا بين إيران وإسرائيل قبل انتخابات لبنان انخفاض على درجات الحرارة وتوقعات بأمطار السبت والأحد الأردن يحذر من تحركات إرهابية وخروقات في الجنوب السوري صندوق النقد: ارتفاع نسبة الدين في الاردن يستدعي سياسية مالية حكيمة إعلان أسماء الحجاج الأسبوع الجاري الربابعة نقيبا للممرضين الجرائم الالكترونية تحذر من صفحات توظيف وهمية على "فيسبوك" عودة مواقع الكترونية حكومية للعمل بعد تعطلها عدة ساعات مراد: ما يثار حول أموال الضمان زوبعة .. ولا تفرد بالقرار الاستثماري الأمانة تنفي اعفاء المواطنين من مخالفات السير وفاة واربع إصابات بحادث سير في البحر الميت ضبط 10 اشخاص بمشاجرة في مطعم باربد ضبط 5 لصوص سرقوا 60 بطارية اتصالات تركيا تقترح إقامة مشاريع بالأردن الخارجية تنفي وفاة أردنيين في القاهرة مجموعة مطارات باريس تستحوذ على 51% من أسهم مطار الملكة علياء في الاردن ضبط منشطات جنسية ولحوم فاسدة في "سوق الجمعة" بإربد .. صور الجمعة.. طقس دافئ وكتلة هوائية معتدلة الحرارة انطلاق انتخابات نقابة الممرضين اليوم الأردن: نقل السفارة الأميركية للقدس يخدم المتطرفين
عاجل
 

نادي الأقصى في سوف يوزع كسوة العيد على الايتام .. وهديب يشكر الرفاعي والطويل

جفرا نيوز – تصوير جمال فخيدة
احتفل نادي الاقصى في مخيم سوف الرياضي بتوزيع كسوة العيد على عدد من الايتام والمعوزين برعاية رئيس الوزراء الاسبق سمير الرفاعي وبحضور الدكتور المحامي رفعت الطويل و المهندس ياسين أبو عواد
مدير عام الشؤون الفلسطينية والنائب الاول لمجلس النواب النائب خميس عطية والنائب مجحم الصقور وعدد من اصحاب العطوفة والمعالي .

والقى النائب محمد هديب رئيس نادي الاقصى كلمة قال فيها ان محافظة جرش تشكل انموذجا فريدا للوحدة الوطنية فهي تضم جميع المكونات المجتمعية والتي يرعاها الهاشميون على مدى التاريخ والتي تشكل صمام امن وامان لهذا الوطن العزيز .

واشار هديب الى ان لجنة الاطفال الايتام وزعت كسوة العيد على الايتام والطلاب الفقراء مثمنا لكل الداعمين جهودهم الخيرة ولدولة العين سمير الرفاعي والمحامي الدكتور رفعت الطويل على دعمهم الموصول لهذه الفئة من الاطفال الايتام مثمنا لكل الداعمين ومنهم دائرة الشؤون الفلسطينية والمحسنين من داخل المخيم وخارجه .

والقى مدير عام الشؤون الفلسطينية المهندس ياسين ابو عواد كلمة اشاد فيها بزيارة الرفاعي للمخيم ودعمه الموصول للاطفال الايتام مشيرا الى اهتمام دائرة الشؤون الفلسطينية التي تعمل على توسيع قاعدة التمثيل المجتمعي ونقلها الى لجان تنموية فاعلة في المجتمع .


وقال المحامي الدكتور رفعت الطويل في كلمته التي القاها في الحفل يطيب لي في هذه الليلة المباركة من ليالي شهر رمضان المبارك ان اكون معكم وبينكم في محافظة جرش والعزيزة على قلوبنا جميعا بأهلها وارضها من اردننا الغالي .. اردن الهاشمين اردن الخير والعطاء .
 وحمي الله الاْردن ومليكه المفدي وسمو ولي العهد الغالي علي قلوبنا. وجيشنا العربي الباسل وأجهزتنا الامنيه. وأدام الله نعمه الأمن والامان
وشكر الطويل رئيس الوزراء الاسبق سمير الرفاعي على تفاعله الدائم مع كل ما فيه خير للوطن ولقيادته وابنائه و النائب الاخ محمد هجيب وللقائمين على هذا الحفل .

واكد الطويل ان الله تعالى اوصانا على اليتيم وامرنا بالاحسان اليه مستشهدا بايات من الذكر الحكيم ( وَاعْبُدُوا اللَّهَ وَلَا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا ۖ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا وَبِذِي الْقُرْبَىٰ وَالْيَتَامَىٰ وَالْمَسَاكِينِ ) , كما ولنا في رسول الله صلى الله عليه وسلم قدوة حسنه فقال عليه السلام (أَنَا وَكَافِلُ الْيَتِيمِ كَهَاتَيْنِ فِي الْجَنَّةِ ، وَأَشَارَ بِالسَّبَّابَةِ وَالْوُسْطَى )

واضاف انه ليس من الغريب ان تتواصل لقاعات الخير في كافة ارجاء الاردن مع ابنائنا الذين قست عليهم ظروف الحياة والذين يمثلون شريحة محترمة من مجتمعنا الاردني الاصيل الذي تربى على فضائل الاخلاق في مدرسة الهاشميين ادام الله ملكهم وعزهم للوطن والامة جمعا.

مؤكدا على ان صورة الخير والعطاء لكي تستمر بشكل مستمر يجب على تحسين ظروف الحياة لهذه الشريحة المهمة في مجتمعنا من خلال المشاريع التنموية والتشغيلية وخاصة المهنية منها وفي كافة القطاعات الزراعية والصناعية والتجارية .

واشار الطويل الى ان العالم اجمع شاهد بالامس القريب من هذا الشهر الفضيل جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين وهو يتقدم الجميع للمساعدة في اطفاء الحريق في اشجار الكمالية وهذه ليست الصورة الاولى لجلالته وهو يتقدم الصفوف للحفاظ والدفاع عن وطنه فلقد شاهد العالم جلالته مع القوات الخاصة وفي ارض العمليات وهو يكافح الارهاب والارهابيين وفي مرة اخرى وجلالته يترأس كافة الاجهزة في مركز الازمات ويذهب بنفسه لمعاينة الامور بارض الحدث وتواجده المستمر بين ابنائه في القوات المسلحة على امتداد حدود وطننا الغالي .. الامر الذي يدفعنا جميعا لرص الصفوف والالتفاف حول قيادتنا المظفرة والوعي الكامل لمجريات الامور خاصة في ظل هذه الظروف المعقدة التي تشهدها المنطقة والظروف السياسية والمتغيرات الدولية المفاجاة التي يصعب النتبؤ بها والاردن بقيادة جلالة الملك حفظة الله يمثل صوت الاعتدال والحق ويضع اصبعة على الجرح مباشرة لحل الامور ولذلك ينادي دائما لحل القضية الفلسطينية باقامة دولة فلسطين وعاصمتها القدس الشريف .

وختم  كلمته بحمى الله الاردن ومليكه المفدى وسمو ولي العهد الغالي على قلوبنا جميعا 
وحمى الله جيشنا العربي الباسل واجهزتنا الامنية 
وادام الله نعمة الامن والامان 

وفي نهاية الحفل وزع الرفاعي دروع تركيميه للمشاركين و الكسوة على الاطفال الايتام من ابناء المخيم