جفرا نيوز : أخبار الأردن | المحروقات إلى انخفاض نهاية الشهر
شريط الأخبار
يريدونها فتنة انخفاض طفيف على الحرارة ورياح نشطة الطراونة : الاردن تجاوز اخطر المراحل بقيادته الحكيمة وبسالة اجهزته الامنية دفعة ثانية من جرحى "مسيرة العودة" تصل الأردن المبيضين : الحاكم الإداري هو رئيس الإدارة العامة في منطقة اختصاصه نص مشروع قانون الضريبة متقاعد عسكري للوزير حسان: توقَّعناك نجمًا في هوليود أو مُصارعًا أما أن تُصبح لاعبًا أساسيًّا فتِلك مُصيبة الملقي: الحكومة مسخرة لتقديم أفضل الخدمات شمول عمال صوامع العقبة بالضمان الملك والملكة يزوران أكاديمية المكفوفين في طبربور .. صور الأميرة بسمة في وسط البلد تشكيلات ادارية واسعة في وزارة التربية - اسماء لا حقوق عمالية لمتوفي صوامع العقبة .. والشركة تتكفل بتعويض ذويهم تمهيدا لرفع أسعار المياه .. (4,76) مليار دينار ستنفقها الحكومة لتطوير القطاع هل يفترش مرضى السرطان الارض في مستشفى البشير ؟ الزراعة تبدأ بتطوير سلسلة إنتاج القمح في الأردن (الفريكة) دعوى بحق النائب محمد الرياطي لدى مدعي عام العقبة "سلم وهات ابوسك" تكلف وافدا عربيا السجن عامين ونصف الضمان يتابع اجراءات شمول متضرري انفجار صوامع العقبة بمبادرة ملكية، تجديد فرش عدد من أمهات المساجد في مختلف محافظات المملكة
عاجل
 

المحروقات إلى انخفاض نهاية الشهر

 قدّر مطلعون أن تشهد أسعار المشتقات النفطية للشهر المقبل انخفاضا ملموسا، تبعا لتراجع أسعار النفط الخام ومشتقاته في الأسواق العالمية منذ بداية شهر حزيران(يونيو).
وقال الخبير في الشؤون النفطية، فهد الفايز، إن تراجع أسعار النفط والمشتقات النفطية في الأسواق العالمية كان ملحوظا وبنسب وصلت إلى 4 %، ما يفرض ضرورة خفض أسعار هذه الأصناف محليا، مرجحا أن تنخفض الأسعار بنسب لا تقل عن مستويات النسب التي شهدتها تسعيرة الشهر الحالي.
وقدر رئيس نقابة أصحاب محطات المحروقات ومراكز التوزيع، المهندس نهار السعيدات، أن تتراجع أسعار المشتقات النفطية في المملكة بنسب ملحوظة في تسعيرة الشهر المقبل في وقت تراجعت فيه أسعار النفط والمشتقات عالميا بنسب وصلت إلى 5.5 %.
وكانت الحكومة خفضت أسعار البنزين أوكتان 90 من 675 فلسا للتر الواحد الى 665 فلسا، فيما ثبتت سعر بنزين أوكتان 95 عند 890 فلسا للتر، كما خفضت سعر مادتي الديزل والكاز من 490 فلسا للتر الواحد إلى 480 فلسا، وأبقت على سعر أسطوانة الغاز المنزلي عند 7 دنانير.
وأكد السعيدات استعداد القطاع لتلبية حاجة المستهلكين من المشتقات النفطية والغاز طيلة عطلة عيد الفطر.
وقال إن مصفاة البترول ستعطل نشاطاتها في أول أيام العيد لتعاود العمل المعتاد اعتبارا من ثاني أيامه، مؤكدا أن المحطات اتخذت الاحتياطات كافة لتزويد المستهلكين باحتياجاتهم وسط توقعات بزيادة الطلب على البنزين والديزل خلال العطلة، بعد تراجع بنسبة 20 % شهده الطلب عليها خلال رمضان.
أما بالنسبة لاسطوانات الغاز، قال السعيدات إن حجم استهلاك المملكة في رمضان بلغ نحو 1.7 مليون اسطوانة، بزيادة نسبتها 17 % على الأشهر الاعتيادية.
وبين السعيدات أن المصفاة ستستمر في توريد طلبات الغاز إلى المستودعات والمراكز، فيما أكد أن حركة الموزعين في الأحياء السكنية ستستمر طلية أيام العيد.
ويبلغ عدد الاسطوانات المتداولة في السوق المحلية نحو 5.8 ملايين اسطوانة.
وعبأت شركة مصفاة البترول العام الماضي 30.08 مليون اسطوانة وزن 12.5 كيلوغرام، مقارنة مع نحو 30.4 مليون اسطوانة في العام الذي سبقه، كما عبأت نحو 23 ألف أسطوانة وزن 50 كيلوغراما، مقارنة مع نحو 24.6 ألف اسطوانة في العام 2015 تتم تعبئتها في محطات التعبئة الثلاث في عمان وإربد والزرقاء، فيما باعت نحو 206 آلاف أسطوانة العام الماضي مقارنة مع نحو 307 آلاف اسطوانة في العام 2015.