جفرا نيوز : أخبار الأردن | مديرة الضَّمان تَرعى مسرحية "رغم الألم يبقى الأمل" دعماً لأطفال مرضى السرطان
شريط الأخبار
تعويض متضرري انهيارات الجوفة بمساكن جديدة ضبط مركبة عليها عبارات خادشة للحياء العام بعمان (صورة) وساطات لثني ياغي عن مقاضاة رسام كاريكاتير الملقي: دعم أسطوانة الغاز والجامعات مستمر شخصيات مقدسية: مؤتمر‘‘الوطن البديل‘‘ مؤامرة إسرائيلية فاشلة توجه لدمج ‘‘رخص المهن‘‘ و‘‘رسوم المكاتب‘‘ بقانون واحد الصفدي يدعو لحل أزمة كردستان العراق دهس رجل امن اثناء توقيفه مركبة وضبط الجاني بعد ملاحقته الملك والسيسي يبحثان باتصال هاتفي تطورات المصالحة الفلسطينية وفاة نزيل اثر جلطة دماغية في سجن الزرقاء 750 وفاة و 17 ألف مصاب سنوياً اثر حوادث المرور اغلاق وتوقيف 2100 مؤسسة غذائية ولي العهد يشهد توقيع اتفاقية شراكة بين مؤسسة ولي العهد وإيرباص القبض على فتاتين بحقهما 18 طلبا في الزرقاء 200 ألف دينار خسائر اطلاق النار على 15 محولاً بالشونة الجنوبية الفايز يدعو للعودة إلى قيم العشائر الأردنية الأصيلة قريباً تصاريح عمل الكترونية الأردن يستضيف بطولتي القفز على الحواجز المؤهلة لكأس العالم -صور بالأسماء ...مطالبات جمركية مستحقة الدفع البلديات: التعيين بالاجور اليومية ضمن الشواغر المحدثة فقط
عاجل
 

مديرة الضَّمان تَرعى مسرحية "رغم الألم يبقى الأمل" دعماً لأطفال مرضى السرطان

جفرا نيوز

رعت مدير عام المُؤسَّسة العامة للضَّمان الاجتماعي ناديا الرَّوابدة العرض الافتتاحي لمسرحية "رغم الألم يبقى الأمل" الذي نظمته جمعية أصدقاء مرضى السَّرطان وبالتعاون مع جمعية تل الصَّافي ورابطة أَبناء بني حميدة، وذلك على خشبة مسرح مركز الحسين الثقافي في رأس العين ويهدف إلى الترويح عن الأطفال المصابين بالسرطان والتخفيف من معاناة أهاليهم. 
 
وأكدت مدير عام المؤسسة العامة للضَّمان الاجتماعي ناديا الرَّوابدة أن أطفال مرضى السَّرطان هم فئة مهمة من مجتمعنا ولهم خصوصية تختلف عن باقي الأطفال؛ كونهم بحاجة ماسة إلى الكثير من الرّعاية والاهتمام الخاص والدَّعم النفسي والمعنوي من أجل التخفيف من الضغط والعبء النفسي عليهم وعلى عائلاتهم، مشيدةً بالجهود التي تبذلها جمعية أصدقاء مرضى السرطان ونشاطاتها المستمرة في هذا المجال وتعاونها مع مؤسسات المجتمع المدني والجمعيات والروابط الأهلية في إقامة الفعاليات الاجتماعية والإنسانية الموجّهة لهذه الفئة من الأطفال. 
 
وأضافت أن المُؤسَّسة لا تغفل دورها بالمسؤولية المجتمعية تجاه المجتمع المحلي، وأن من شأن مثل هكذا نشاطات مجتمعية أن تُسهم في الدعم النفسي لهذه الفئة من الأطفال ودمجهم مع الأطفال الآخرين، بحيث لا يشعر الطفل المصاب أن المرض يشكل له حاجزاً يحول دون استمتاعه بطفولته أو العيش مع أبناء جيله المعافين؛ لذا سعينا من خلال فعالية اليوم نحن ومجموعة من الشركاء إلى الإسهام في رسم الابتسامة على وجوههم وإخراجهم من الأجواء المحيطة بهم والتخفيف من آلامهم ولو للحظات.

وقالت الرَّوابدة إن على كل فّرد من أفراد المجتمع مسؤولية اجتماعية تجاه الأطفال المصابين من خلال العمل على تقديم يد العون والدعم لهم ولأهلهم الذين يعانون جراء معاناة أطفالهم، وتكريس الجهود في خطوة رسم البسمة على وجوه الأطفال وعائلاتهم والتي جاءت فعالية اليوم كواحدة من هذه الوسائل.

وفي ختام العرض المسرحي الذي حضره رئيس لجنة أمانة عمان الكبرى ومدير عام مركز الحسين للسَّرطان ومدير مؤسسة الحسين للسَّرطان ومدير الخدمات الطبية الملكية ومدير مستشفى الملكة رانيا للأطفال وعـدد مـن النواب والفعاليات الرَّسـمية والشَّعبية وعدد من مديري وموظفي المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي وعدد من الأطفال المصابين عبَّر الأطفال وعائلاتهم عن شكرهم وتقديرهم للقائمين على العرض المسرحي لجهودهم التي تركت طيب الأثر في نفوسهم، وأملهم باستمرار مثل هذه الأنشطة والفعاليات الإنسانية التي تنم عن إنسانية المجتمع الأردني وتماسكه الاجتماعي.