جفرا نيوز : أخبار الأردن | مديرة الضَّمان تَرعى مسرحية "رغم الألم يبقى الأمل" دعماً لأطفال مرضى السرطان
شريط الأخبار
اعتصام امام السفارة الامريكية في عمان الحكومة تكسب قضية نزاع بقيمة 150مليون دينار في صفقة بيع "امنية" للجمعة الثانية على التوالي: الأردنيون ينددون بوعد ترامب -محافظات الآلاف يشاركون في مسيرة الحسيني .. فيديو مؤثر لطفلة في الطفيلة يدفع الرزاز لإعادة نشره والتعليق عليه تجاوزات بالجملة ومخالفات قانونية في الشركة الاردنية لضمان القروض نقص مليون دينار في تحويل إيرادات الأوقاف "البرلمان العربي" يؤكد أهمية الوصاية الهاشمية على المقدسات تسمية شوارع وساحات عامة باسم القدس في الطفيلة والخالدية طقس بارد والحرارة حول معدلاتها بدء امتحانات الشامل السبت مستشفى معان ينفي وفاة طفل بانفلونزا الطيور تشكيلات ادارية واسعة في التربية - أسماء فتح باب الت.قدم لشغل رئاسة جامعات " اليرموك والتكنولوجيا والحسين " - شروط بعد نشر "جفرا نيوز" .. سارق حقائب السيدات في عمان بقبضة الامن - فيديو الجمارك تضبط شاحنة مصابيح كهربائية غير مطابقة للمواصفات المصري : 23 مليون دينار على بلدية الزرقاء تحصيلها وخوري : الوطن اهم من ارضاء الناخبين !! بيان توضيحي من جائزة الملتقى للقصة القصيرة العربية بدء توزيع بطاقات الجلوس على طلبة التوجيهي اغلاقات جزئية في شوارع العاصمة - تفاصيل
عاجل
 

مديرة الضَّمان تَرعى مسرحية "رغم الألم يبقى الأمل" دعماً لأطفال مرضى السرطان

جفرا نيوز

رعت مدير عام المُؤسَّسة العامة للضَّمان الاجتماعي ناديا الرَّوابدة العرض الافتتاحي لمسرحية "رغم الألم يبقى الأمل" الذي نظمته جمعية أصدقاء مرضى السَّرطان وبالتعاون مع جمعية تل الصَّافي ورابطة أَبناء بني حميدة، وذلك على خشبة مسرح مركز الحسين الثقافي في رأس العين ويهدف إلى الترويح عن الأطفال المصابين بالسرطان والتخفيف من معاناة أهاليهم. 
 
وأكدت مدير عام المؤسسة العامة للضَّمان الاجتماعي ناديا الرَّوابدة أن أطفال مرضى السَّرطان هم فئة مهمة من مجتمعنا ولهم خصوصية تختلف عن باقي الأطفال؛ كونهم بحاجة ماسة إلى الكثير من الرّعاية والاهتمام الخاص والدَّعم النفسي والمعنوي من أجل التخفيف من الضغط والعبء النفسي عليهم وعلى عائلاتهم، مشيدةً بالجهود التي تبذلها جمعية أصدقاء مرضى السرطان ونشاطاتها المستمرة في هذا المجال وتعاونها مع مؤسسات المجتمع المدني والجمعيات والروابط الأهلية في إقامة الفعاليات الاجتماعية والإنسانية الموجّهة لهذه الفئة من الأطفال. 
 
وأضافت أن المُؤسَّسة لا تغفل دورها بالمسؤولية المجتمعية تجاه المجتمع المحلي، وأن من شأن مثل هكذا نشاطات مجتمعية أن تُسهم في الدعم النفسي لهذه الفئة من الأطفال ودمجهم مع الأطفال الآخرين، بحيث لا يشعر الطفل المصاب أن المرض يشكل له حاجزاً يحول دون استمتاعه بطفولته أو العيش مع أبناء جيله المعافين؛ لذا سعينا من خلال فعالية اليوم نحن ومجموعة من الشركاء إلى الإسهام في رسم الابتسامة على وجوههم وإخراجهم من الأجواء المحيطة بهم والتخفيف من آلامهم ولو للحظات.

وقالت الرَّوابدة إن على كل فّرد من أفراد المجتمع مسؤولية اجتماعية تجاه الأطفال المصابين من خلال العمل على تقديم يد العون والدعم لهم ولأهلهم الذين يعانون جراء معاناة أطفالهم، وتكريس الجهود في خطوة رسم البسمة على وجوه الأطفال وعائلاتهم والتي جاءت فعالية اليوم كواحدة من هذه الوسائل.

وفي ختام العرض المسرحي الذي حضره رئيس لجنة أمانة عمان الكبرى ومدير عام مركز الحسين للسَّرطان ومدير مؤسسة الحسين للسَّرطان ومدير الخدمات الطبية الملكية ومدير مستشفى الملكة رانيا للأطفال وعـدد مـن النواب والفعاليات الرَّسـمية والشَّعبية وعدد من مديري وموظفي المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي وعدد من الأطفال المصابين عبَّر الأطفال وعائلاتهم عن شكرهم وتقديرهم للقائمين على العرض المسرحي لجهودهم التي تركت طيب الأثر في نفوسهم، وأملهم باستمرار مثل هذه الأنشطة والفعاليات الإنسانية التي تنم عن إنسانية المجتمع الأردني وتماسكه الاجتماعي.