انفجار اسطوانة غاز داخل مطعم بالعبدلي الوزير الربضي: انجاز المرحلة الأولى من تطوير السجل الوطني الموحد رسالة مفتوحه الى وزير الشؤون السياسيه والبرلمانية لتمكين المرأة مجلس الوزراء يقر مشاريع أنظمة لهيئة تنمية وتطوير المهارات المهنية والتقنية حجازي : الهيئة تعمل على تطوير آليات مكافحة الفساد امتثالا لرؤى الملك الدكتور برق الضمور أميناً عامّاً للتنمية الاجتماعيّة تدهور ناقلة مركبات في الزرقاء ولا اصابات القادسية.. بلدة الضباب والثلوج -صور الملك يؤكد على أهمية جذب الاستثمارات السياحية والتركيز على جنوب المملكة الحكومة تعلن عن توفر وظيفة قيادية شاغرة في وزارة الشباب الحكومة تعلن عن دراسة لتسيير قطار ركاب حديث من الرمثا الى العقبة في الفترة القادمة ثلوج في الجنوب وأمطار في الوسط .. والارصاد تحذر والامن يكشف عن حالة الطرق ثلوج وأمطار غزيرة في البترا منخفض قطبي شديد البرودة يؤثر على المملكة اليوم وتحذيرات من تشكل السيول وثلوج فوق الـ1000 متر ..تفاصيل مجلس النواب يرجئ جلسته المقرر عقدها اليوم الثلاثاء إلى الأحد تعليق الدوام في جامعة الطفيلة التقنية وفيات الثلاثاء 21-1-2020 بدء تساقط الثلوج على مرتفعات عجلون نجدة الزرقاء تضبط (٨) كفوف حشيش تعليق دوام المدارس في المملكة اليوم بسبب الظروف الجوية
شريط الأخبار

الرئيسية / سيدتي
الإثنين-2017-07-10 | 11:23 am

هل يحق للزوج التفتيش في خصوصيات زوجته؟!

هل يحق للزوج التفتيش في خصوصيات زوجته؟!

جفرا نيوز -
أصبح الانشغال بتطبيقات الهواتف الذكية لساعات طويلة، مدعاة لإفساد العلاقات الاجتماعية والزوجية، والسبب في نشوب خلافات وصلت حدّ إثارة شك الزوج بزوجته أو العكس.
ويحدث أن يفتّش الزوج في خصوصيات زوجته، دون علمها ورضاها، إما من باب مسؤوليته عن سلوكياتها، أو بداعي الحرص عليها، ما تفسره الزوجة من ناحيتها كنوع من الإهانة، والاعتقاد بأنها زوجة غير موثوق فيها.
وحول هذا الأمر، أجابت المستشارة النفسية والأسرية الدكتورة دلال العلمي بأنه "لا يحق للزوج التفتيش في خصوصيات زوجته أبداً، وأن هناك مبادئ جوهرية للحياة المشتركة بين الزوجين، أولها يقوم على الثقة التامة والاحترام لحرية بعضهما البعض".
وأوضحت العلمي أنه "في حال بحث الزوج في الهاتف المحمول أو جهاز الكمبيوتر الخاص بزوجته، دون أن يستشيرها، هذا يعني عدم ثقته بها، فالزوج لا يفعل ذلك لطالما يثق بها بشكل مطلق، حتى لو حصل على موافقتها".
وقالت العلمي: "لو وصلت العلاقة بين الزوجين إلى مرحلة دخول الريبة والشك إلى حياتهما، هذا يعني أنهما يحفران في خرابها".
ماذا تفعل الزوجة لو علمت أن زوجها يفتش في خصوصياتها؟
وبيّنت العلمي بأنه ينبغي على الزوجة أن تجلس مع زوجها جلسة منفردة بعيداً عن الأطفال، وأن تسأله عن سبب فِعلته هذه، وهل يشكّ فيها؟ ولماذا هي بالمقابل لا تفتش في خصوصياته؟

فلو حصلت على نتيجة إصرار زوجها على تفتيش أغراضها، وأعطى نفسه الحق في ذلك، بالمقابل، كانت هي مطمئنة وواثقة بعدم وجود ما يُزعجه، يمكنها أن تفتح له جهازها الخلوي، أو كل ما يريد التفتيش فيه، كي لا تترك عنده مجالاً للشك.
وستكتشف الزوجة لاحقاً بأنه بدأ يشعر بالملل بعد فترة، جراء اعتياده على تفتيش خصوصياتها ولم يحصل على نتيجة.
بالمقابل، إذا شعرت الزوجة بأن الثقة بينهما بدأت تهتز، لها أن تطلب تفتيش خصوصياته، وتلاحظ ردة فعله، وإن كان سيفعل كما فعلتْ، وأن يفرد أمامها خصوصياته كافة.
ونصحت العلمي بضرورة احترام قوانين البيت الأسري، واحترام خصوصيات الزوجين، وعدم جعل الجهاز الخلوي سيد الموقف في الأسرة، ونصحت الزوجة بعدم إشغال وقتها فيه، حتى لا تقع رهينة للشك في زوجها.