شريط الأخبار
المجالي يحذر من عودة الخصخصة وبدعم من مسؤولين سابقين الصيادلة تصعد ضد مقترح يخفض المسافة بين "الصيدليات" المومني : لايمكن وضع حارس على كل بنك ومن يتعاطف مع السطو "مجرم" الملقي يرفض الاقامة بفنادق العقبة الخاصة ويكتفي بـ "شاليه حكومي" " الاقتصادي والاجتماعي" يدعو الى خلق المزيد من فرص العمل عطوة اعتراف لعائلة الفتاة السورية المعتدى عليها في اربد نضال الفراعنة يكتب: هذا هو الملك الملقي يعود من "الألم" بـ "الأمل" وعينه على "ملفات كثيرة" 43 ألف طالب وطالبة بـ «الأردنية» ينتـخـبـون اتحادهـم اليـوم رغم الرفض الشعبي ومطالبات النواب بـ "الترجمة" الحكومة تحيل انبوب الغاز على "فجر" وتبدأ بالاستملاك انخفاض ملموس على درجات الحرارة ليل الخميس والجمعة "الوقائي" محذرا: في المرصاد لمن يحاول المساس بأمن الوطن ترجيح صدور قرار قضائي بوقف تطبيقات النقل الذكية قرارات مجلس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي الصفدي مديرا للاذاعة .. وعربيات لبرامج التلفزيون الملك يلتقي الرئيس النمساوي والاميرة مارغريتا الضريبه: السبت دوام لتقديم الاقرارات وتسديد الارصدة الفيصلي يرفض المشاركة في البطولة العربية احتجاجا !! الحمود يكرم الوكيل فايزة محمد هويمل بسبب "مسنّ" 1.1 مليار دولار صفقة بيع حصص في "مجموعة المطار"
 

الإذن بزواج من أتم ١٥ عاما

جفرا نيوز-   منحت التعليمات جديدة الإذن بالزواج لمن أكمل الخامسة عشرة سنة شمسية من عمره، ولم يكمل الثامنة عشرة خلفا للتعليمات الصادرة عام ٢٠١١، حسب ما نشر بالجريدة الرسمية.
 وأتاح القانون للقاضي أن يعطي الإذن بزواج من أكمل الخامسة عشرة سنة شمسية من عمره، ولم يكمل الثامنة عشرة إذا كان في زواجه ضرورة تقتضيها المصلحة، وفقا لأحكام التعليمات. 
واشترطت التعليمات على المحكمة أن يكون الخاطب كفوا للمخطوبة، وفقا لأحكام المادة ٢١ من القانون، وأن يتحقق القاضي من الرضا والاختيار، إضافة للضرورة التي تقتضيها المصلحة من تحقيق منفعة أو درء مفسدة بالطريقة التي تراها مناسبة من طرق التحقق.
 وجاء بالتعليمات على أن لا يتجاوز فارق السن بين الطرفين الخمسة عشرة عاما، وألا يكون الخاطب متزوجا، وألا يكون الزواج سببا في الانقطاع عن التعليم المدرسي.
 وألزمت التعليمات المحكمة بإفهام المخطوبة حقها في اشتراط أي شرط يتحقق لها به مصلحة. 
واشترطت التعليمات على الخاطبين، إبراز شهادة تثبت اجتيازهما لدورة المقبلين على الزواج، التي تنظمها دائرة الإفتاء أو أي جهة يعتمدها قاضي القضاة. 
ونصت التعليمات على ضرورة منح الخاطب الذكر الذي لم يكمل الثامنة عشرة الإذن بالزواج، أن يبرز موافقة من قسم شؤون القاصرين في دائرة الإفتاء.
 وعلى المحكمة أن تحيل طلبات الزواج التي لا تنطبق عليها الشروط لمديرية شؤون القاصرين في الدائرة لإبداء الرأي فيها بما في ذلك طلبات الإذن بالزواج للخاطب الذكر، وفقا للتعليمات.