شريط الأخبار
العيسوي يفتتح ويتفقد مجموعة من مشاريع المبادرات الملكية في الكرك عوني مطيع : خرجت بشكل قانوني ولست هاربا وساعود للاردن والقضاء هو الحكم الاردن الدولة العربية الوحيده التي تصدر ادوية اكثر مما تستورد "الصحة" تؤكد تبسيط اجراءات تحويل المرضى بالصور...حادث غريب في طبربور منع سفر 7 أشخاص يشتبه بتورّطهم قضيّة إنتاج وتهريب الدخان مزاد لبيع أرقام المركبات الأكثر تميزا غدا الرزاز يعبر من البرلمان دون "الاعتماد على صديق" رغم التحالف الثلاثي ضده ! ارتفاع اسعار بيع الذهب محليا القبض على عصابة بحوزتهم قطع أثرية في عمان أجواء صيفية معتدلة في أغلب المناطق اربد .. 4 اصابات بمشاجرة مسلحة ببلدة " كفر رحتا " توقعات باستئناف التبادل التجاري مع سورية خلال اسبوعين القطارنة يغرد.. تشرفت بخدمة الاردن كناكرية: الحكومة تبدأ بصرف رواتب القطاع العام الأحد الطراونة : متفائلون بالمرحلة المقبلة مع الحكومة .. ونرفض صفقة القرن يحيى السعود "القابض على فلسطين".. مُسْتهدف قاتل العائلة في الشونة الجنوبية يسلم نفسه الجمعه: أجواء صيفية معتدلة 10 اصابات بحادثي سير في عمان والزرقاء
عاجل
 

وليد المصري يعيث في البلديات .. و شروط " المدير التنفيذي " تفوح منها الاستنفاعات !! وثائق

جفرا نيوز - شادي الزيناتي

يبدو ان وزير البلديات وزير المصري لم يكتفِ بما قام به مع امين عام الوزارة وليد العتوم و عدد من المقربين للوزير بما يتعلق بتعيينات اللجان الحكومية التي تدير البلديات حاليا ، والتي كانت مبنية على المحسوبيات والمصالح و ذوي القربى والتي تم اقرارها في منزل احد اصدقاء المصري و برغباته ورغبات بعض رؤساء البلديات المنحلة ولايتهم .


المصري ورغم كل النقد من المتابعين ومن وسائل الاعلام لتلك التعيينات التي تمت مضى غير ابه ، و استطاع تمرير قراراته من خلال مجلس الوزراء في ظل غفلة من المجلس ورئيس الحكومة وعدم تدقيقهم على تلك الاسماء والتي وبدهاء شديد تم تقديمها دون وضع اسم العائلة حتى لا تثير الريبة و تكشف العلاقات الوثيقة والروابط بينهم وبين مسؤولي الوزارة .


وزير البلديات يبدو ان في ذهنه مخطط جديد يسعى له بما يتعلق بتعيين المدير التنفيذي للبلديات حسب القانون الجديد ، حيث قام باصدار 3 اعلانات و تعميمات خلال شهرين فقط تختص بالشروط المتعلقة بشغل ذلك الموقع ، في مؤشر خطير يدل اما على التخبط في اتخاذ القرار وعدم وجود قراءة واضحة للوزير ومعاونيه ، واما ان تكون التعديلات قد جائت لتتوائم و دفعة من المحسوبيات او الاستنفاعات يريد المصري او من حوله الدفع بهم لتلك المواقع .

قرارات الوزير المتخبطة و غير الشفافة التي ينتهجها دون رقيب او حسيب من رئيس الحكومة او من الجهات المختصة تؤشر على  ان وزير البلديات لا يأبه بأحد وانه بات مؤمنا بانه ثابت في موقعه بعد ان تغير الرؤساء من حوله.

يذكر ان احد الاعلانات  لوزارة البلديات كان قد اشترط على المتقدمين لوظيفة المدير التنفيذي ان يكون حاصلا بالحد الادنى على الشهادة الجامعية الاولى بتخصص الهندسة او الادارة او تخطيط المدن ، وبتقدير لا يقل عن جيد ، وبمعدل في الثانوية العامة لا يقل عن 70% ، اضاف ةلاشتراطه خبرة في العمل البلدي لا تقل عن 7 سنوات لبلديات الفئة الاولى والثانية و خبرة لا تقل عن 5 سنوات بوظيفة اشرافية والا يقل عمر المتقدم للوظيفة عن 30 عاما و لا يزيد عن 55 عاما .

وقبل ذلك كانت الوزارة قد اشترطت الحد الادنى لعمر المتقدم لـ 35 عاما و اقتصر شرط الخبرات بوظيفة اشرافية لمدة 5 سنوات فقط ، وقامت بالغاء شرط التقدير الجامعي ومعدل الثانوية العامة 

وفي الاعلان الثالث عادت الوزارة لتلغي  الحد الادنى للاعمار وتحدد السقف الاعلى بـ 55 عاما ، وتلغي كافة الشروط المتعلقة بالخبرات من حيث عدد السنوات وتركت الباب مفتوحا بالالمام بالعمل البلدي فقط !!

كما وسمحت للمتقاعدين العسكريين والمدنيين الذين لا تزيد اعمارهم عن 55 عاما بالتقدم للوظيفة والتنافس عليها حالهم حال موظفي البلديات بعد ان كانت تشترط تعيينهم بعدم وجود متقدمين لذلك المنصب !!

تلك التغييرات في شروط التقدم للزظيفة تترك علامات استفهام كبيرة تفوح منها رائحة الاستنفاعات و اخضاع الشروط على مقاس بعض الموظفين المتوقع تعيينهم بعد تلك التعديلات التي افرغت المنصب من قوته من كافة الشروط التي يجب توافرها على المتقدم لهذا الموقع خاصة الخبرة في العمل البلدي .