جفرا نيوز : أخبار الأردن | رمضان: القضية الفلسطينية تواجه منعطفا خطيرا
شريط الأخبار
السجن 33 سنة لكل متهم في عصابة «علي بابا» الاردنية لسرقتهم 100 مليون جنيه منخفض جوي وكتلة قطبية وتوقعات بثلوج يومي الخميس والجمعة ترجيح رفع أسعار المحروقات بنسب تصل إلى 5% القبض على مروجي مخدرات في الزراقاء اعتقال 13 شخص احتجاجاً على رفع الاسعار في اربد وزير النقل يوافق على جميع مطالب أصحاب وسائقي الشاحنات الملك يمارس ضغوطا على اسرائيل للافراج عن "عهد التميمي " التربية: نتائج التوجيهي منتصف الشهر المقبل صرف دعم منتسبي القوات المسلحة ومنتفعي المعونة الوطنية القيسي ينجح بتبني " مجلس اوروبا " للوصاية الهاشمية على المقدسات في بيانهم بدء محاكمة أردني "صنع متفجرات" لاستخدامها ضد الأجهزة الأمنية قائمة بارتفاع المناطق في الأردن عن سطح البحر (175947) طالباً وطالبة يختتمون امتحانات "التوجيهي" بدورته الشتوية بالصور - تطبيق ذكي لشركة "جت" يتيح الحجز من المنازل الحكومة تدرس مذكرة النواب لإعادة فتح مكاتب الجزيرة ثلوج فوق 900 متر الجمعة الوزير القضاة ممازحا : "بعد رفع اسعار الخبز شركات التأمين رفضت التأمين على حياتي" الخارجية الاسرائيلية سيتم اختيار السفير الجديد بالاردن من الدبلوماسيين الحاليين في الوزارة وفاة اربعيني انتحارا بعد احراق نفسه "الضريبة" تطلب تزويدها بأسماء الموظفين تمهيدا لصرف الدعم
عاجل
 

رمضان: القضية الفلسطينية تواجه منعطفا خطيرا

جفرا نيوز

قال النائب خالد رمضان إن القضية الفلسطينية تواجه منعطفا خطيرا، وما تشهده القدس والأقصى على وجه الخصوص .
وأضاف النائب في بيان صحافي، أن من مخاطر وتحديات وبالخصوص التقسيم الزماني والمكاني، على طريق مشروع يهودية الدولة.

وطالب من فصائل العمل والنضال الفلسطينية كافة بالانحياز الى المبادرة التي انطلقت في فلسطين المحتلة، والتي اجد انها تشكل امتدادا طبيعيا لمبادرة القادة الأسرى لمواجهه المأزق الوطني الفلسطيني،

وناشد رمضان كل الفصائل والنخب ومؤسسات المجتمع الانحياز ودعم برنامج الإنقاذ الوطني الفلسطيني .
وأضاف رمضان ان جماهير شعبنا العربي الفلسطيني نجدها على امتداد تواجدها تكافح وتناضل بالوسائل الممكنة كافة وسط حالة صمت وتواطىء رسمي عربي.

وتوجه بالتحية والمناشدة الى كافة القوى والنخب لدعم هذا الحراك الضروري لمواجهة التحديات الراهنة والتي تكثفت نقاطها باجتماع طارئ للقيادات الوطنية عنوانه الاقصى، اعلان وقف الصراع الداخلي ووقف ما وصفه بـ "الردح" الاعلامي والحروب الداخلية وطلب الدعم من شباب التواصل الاجتماعي لتوحيد الجبهة الداخلية واعلان حل الحكومة الحالية فورا، واعلان حماس حل اللجنة الوزارية في غزة فورا من اجل اللقدس والاقصى.

- بالاضافة الى اعلان تشكيل حكومة وحدة وطنية على وجه السرعة، ودعم أهل القدس بكل ما تملكه الاحزاب والحكومة والسلطة من أجل تعزيز صمودهم، والطلب من المغرب ورئاسة لجنة القدس في جامعة الدول العربية الحد الاقصى من اجل الاقصى، و وقف التنسيق الامني فورا، ومشاركة المعارضة ونواب البرلمان بالتشاور والقرار وطي صفحة الخلافات مع جميع التيارات والقوى بشبكة امان وطنية شاملة، ومشاركة الجمهور بأي قرار قادم وعدم تفرد أية جهة بأي قرار قادم.