شريط الأخبار
العيسوي يفتتح ويتفقد مجموعة من مشاريع المبادرات الملكية في الكرك عوني مطيع : خرجت بشكل قانوني ولست هاربا وساعود للاردن والقضاء هو الحكم الاردن الدولة العربية الوحيده التي تصدر ادوية اكثر مما تستورد "الصحة" تؤكد تبسيط اجراءات تحويل المرضى بالصور...حادث غريب في طبربور منع سفر 7 أشخاص يشتبه بتورّطهم قضيّة إنتاج وتهريب الدخان مزاد لبيع أرقام المركبات الأكثر تميزا غدا الرزاز يعبر من البرلمان دون "الاعتماد على صديق" رغم التحالف الثلاثي ضده ! ارتفاع اسعار بيع الذهب محليا القبض على عصابة بحوزتهم قطع أثرية في عمان أجواء صيفية معتدلة في أغلب المناطق اربد .. 4 اصابات بمشاجرة مسلحة ببلدة " كفر رحتا " توقعات باستئناف التبادل التجاري مع سورية خلال اسبوعين القطارنة يغرد.. تشرفت بخدمة الاردن كناكرية: الحكومة تبدأ بصرف رواتب القطاع العام الأحد الطراونة : متفائلون بالمرحلة المقبلة مع الحكومة .. ونرفض صفقة القرن يحيى السعود "القابض على فلسطين".. مُسْتهدف قاتل العائلة في الشونة الجنوبية يسلم نفسه الجمعه: أجواء صيفية معتدلة 10 اصابات بحادثي سير في عمان والزرقاء
عاجل
 

أبو رمان سأرفض تشريع زواج القاصر اذا عرض تحت القبة "

جفرا نيوز - النائب معتز ابو رمان 
إن الموافقه على تشريع يجيز جواز القاصر ، هو اعتداء على الطفولة و الأمومة معا" بل هو اعتداء على الاسرة بجميع أفرادها و بالتالي على المجتمع بأكمله ؛ و هو سلب واضح للحريه و للإرادة و تقرير المصير ؛ و يعتبر مخالفا" للرؤية المجتمعيه السليمه و يتعارض مع تمكين المرأه و يسلبها اهم حقوقها ، و يعتبر منافيا لجميع الاعراف و القوانين التي أوجبت
بلوغ سن الرشد حتى يصبح هنالك قدره على التمييز و الاختيار .
فسن ١٥ عام الذي اقترحه التشريع يعتبر ضمن مرحلة البراءه الذهنية ؛ و اقرب آلى الطفوله من البلوغ ؛ فهي لم تدرك الأهليه العقليه و لا يعتد برأيها و لا تملك تحديد مستقبلها؛
فكيف يُعقل لطفلة الخمسة عشرة عاماً و هي غير مؤهلة علمياً ولا جسدياًو لا يُعتد بشهادتها ولا تملك حق الادلاء بصوتها ، و ليس لها رأياً – أن تصبح امرأة ذات مسؤولية تدبر منزل الزوجية و تربي أجيالاً هم بناه المستقبل و تكون مسؤوله عنهم و كيف لنا أن نبني أمه تصنع الغد الأفضل لأجيالها و كيف لنا أن نحارب الجهل و نحن نزرع مثل هكذا تشريع ،، !؟
يقال أن المرأة التي تهز السرير بيمينها تهز العالم بيسارها...
على ما تقدم فمهما كانت المبررات التي تطرق اليها المشرع فهي لن تعالج الخلل الموضعي في الاثار السلبيه المترتبة على إقراره ؛ ناهيك عن الافات التي يمكن ان يجترها هذا القرار كالاستفاده منه كمدعاة للإستغلال المالي بغطاء الزواج و بخاصة للمعوزيين و الفقراء و المهجرين ، اذا اصبح تطبيقه قاعده مستصاغه..
و اضيف الى ذلك فإن تزويج القاصر ؛ يترك اثر دائم و ليس مؤقت يمكن ازالته ؛ بل انه سينخر في الذاكرة و تزيد أضراره مع استمراره ؛
ثم ان الزواج هو " سكينة و موده و رحمه و دليله التفكر"
فإذا سقط اي من أركانه لا يستقيم بنيانه ؛ فهل القاصر قادرة على التفكر ؟!
و التفكر بتفسير الفقهاء هو مرحلة تفوق الفكر...
و هل تكون السكينه و الرحمه و الموده في بيت الزوجين اذا لم تستقم معها الأهليه و تتوازن فيها المعايير العقلانيه و الجسمانيه و النفسيه..
يقول الله عز و جل
بِسْم الله الرحمن الرحيم
وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ
صدق الله العظيم
و بالتاي فإني سأعارض هذا التشريع مبديا الأسباب أعلاه ..
و ارجو ان لا تحرمونا من الاستفاده من ارائكم و تعليقاتكم و ان خالفتكم فهذا اجتهادي..
و دمتم بود
اخوكم
#معتزأبورمان
#صوت_الشباب
#نائب_وطن