جفرا نيوز : أخبار الأردن | إن لم يكن الآن ومن أجل الأقصى فمتى قد نطرد سفير الكيان الصهيوني
شريط الأخبار
الجيولوجيون يستنكرون قيام شرذمة بالمشاركة بمؤتمر اسرائيلي يميني مشبوه !! بعد الاعتداء عليهم في الرصيفة .. معلمون : يا جلالة الملك لا نأمن على انفسنا في المدارس !! صـور إحباط محاولة تسلل وتهريب كمية كبيرة من المخدرات من سورية الحكم شنقاً لمحامي بتهمة القتل الامن يلقي القبض على اخر الفارين من نظارة محكمة الرمثا ’البوتاس‘ توضح حقيقة توجه البوتاس الكندية لبيع حصتها في الشركة 861 موظف يشملهم قرار أقتطاع 10% من أجمالي الراتب الامير علي : الفيصلي تعرض للظلم لكن هذا لا يبرر ردة فعله وقد عاقبناه ! خوري ينعى قائد عسكري سوري مثير للجدل النائب الاسبق البطاينة يكتب ..أزمة جديدة تدق الأبواب أربعيني يطلق النار على نفسه في تلاع العلي محاكمة عشريني خطط لقتل ضابط أمن ومهاجمته بالسلاح مصدر رسمي: لن يعاد فتح مكتب لـ‘‘حماس‘‘ في الأردن ارتفاع درجات الحرارة وأجواء دافئة ‘‘الكنديون‘‘ يعتزمون بيع حصتهم في ‘‘البوتاس‘‘ ‘‘التربية‘‘ تحقق بشبهة اعتداء معلمة على طالب ابتدائي القبض على مطلوبين بقضايا شيكات هربا من محكمة الرمثا لطوف ترعى ورشة عمل اطلاق تقرير المساءلة عن صحة المراهقين بعد ضبطهم يوم امس .. هروب متهمين من " نظارة " محكمة الرمثا !! الملك يتسلم التقرير السنوي للمركز الوطني لحقوق الإنسان للعام 2016
عاجل
 

إن لم يكن الآن ومن أجل الأقصى فمتى قد نطرد سفير الكيان الصهيوني

جفرا نيوز-عمر محارمة
على الرغم من أن الماكينة الإعلامية المتهالكة التي تمتلكها الحكومة تحاول تسويق الموقف الأردني من الإنتهاكات الصهيونية في المسجد الاقصى كموقف حازم وقوي ، إلا أن مراجعه سريعه لهذا الموقف سيجد انه لم يخرج من دائرة بيانات الإدانة و الإتصالات الدبلوماسية، بل إن الماكينة الإعلامية الحكومية حاولت لأكثر من مرة الإيحاء بأن الأزمة أنتهت فيما أنها في الحقيقة تتصاعد وتتعدى أبعادها مسألة الإغلاق المؤقت و أجهزة التفتيش، وستكون ردة الفعل الرسمية والشعبية فلسطينيا وأردنيا عربيا هي ما سيحدد الخطوة المقبلة للعدو الصهيوني الغاشم و المتغطرس.
إن لم يكن من أجل الأقصى فمن أجل ماذا قد تفكر الحكومة الأردنية باستدعاء سفيرنا القابع في تل الربيع وإن لم يكن اليوم فمتى قد تستدعي سفير الصهاينة وتبلغه بمغادرة أراضينا، و طالما أن حكوماتنا لا تمتلك القدرة ولا الولاية على مجرد مناقشة معاهدة وادي عربة فليس أقل من أن تفكر بتخفيض التمثيل الدبلوماسي مع الكيان الغاصب كما فعلنا مع قطر قبل أيام، مع فارق المقارنة في مستوى التهديد لأمننا القومي والإقليمي الذي يبلغ ذروته على حدودنا الغربية ومع فارق المصالح الوطنية التي تمتد استراتيجيا نحو الخليج العربي بما فيه قطر ومع عدم وجود أي عمل عدائي حقيقي من قطر إتجاهنا فيما أن الصهاينة يطعنون اتفاق السلام بيننا وبينهم صباح مساء و يسيؤن ليل نهار للوصاية التاريخية للهاشميين على المسجد الأقصى.
تاليا غيض من فيض الإنتهاكات الصهيونية في الأقصى الشريف لعلها تحرك في الحكومة بعض الدم :

- تم كسر ٦٠ قفل من مكاتب الأوقاف والدخول إلى سجلات المحاكم الشرعية بما فيها من وثائق تعود لأكثر من خمسمائة عام .
- دخلت قوات الإحتلال قسم المخطوطات الموجودة في مدرسة الأشرفية . ودخلت المتحف الإسلامي بما يحتوي من موجودات وتراث للفترة العمرية والأموية والأيوبية والتي تختزن تراث الأمة في الأقصى المبارك .
- قوات الإحتلال عبثت ببعض المصاحف المخطوطة في قسم المخطوطات .
- قامت قوات الإحتلال بتركيب مجسات حساسة على حدود الأقصى وتركيب كاميرات على مداخل .
- استولت على مفتاح الأقصى المبارك باب المغاربة.
- المئات من قطعان المتطرفين اليهود يرقصون حفاة وعراة داخل الأقصى .
- ما يقوم بة الإحتلال إبادة ثقافة وإبادة شعب ، ومحاولات مسح تاريخ أمة ومخطوطات ووثائق منذ عام ٩٣٤ .
- شرطة الإحتلال تمنع دخول أي مواطن فلسطيني إلى القدس القديمة إلا للمواطن الساكن المقيم فيها.
تم عقد اجتماع لمفتي القدس والأئمة بحضور محافظ القدس وتم إنخاذ قرار بإغلاق جميع مساجد القدس يوم الجمعة القادمة وإقامة الصلاة في أقرب مكان للأقصى .

هذه الإنتهاكات الصهيونية تتطلب موقفاً حازماً حاسماً يعمل على إستدعاء السفير الأردني من تل أبيب وطرد السفير الإسرائيلي من عمان و التأكيد على أن الإنتهاكات الإسرائيلية تهديد مباشر للأمن الوطني الأردني، و وان ممارسة سلطة الإحتلال إعتداء على سيادة وولاية المملكة على المقدسات وهو إعتداء على سيادة الدولة الأردنية مما يستدعي طلب عقد جلسة طارئة لمجلس الأمن لخطورة التطورات على أمن وإستقرار المنطقة. ⁠⁠⁠⁠