جفرا نيوز : أخبار الأردن | من جديد .. " مشروع ليلى "يتهم الاردن بدعم الشواذ في الامم المتحدة ، والحكومة تنفي بشدة !! وثائق
شريط الأخبار
أهم السلع المرشحة أسعارها للارتفاع القضاة للملقي.. هل تبدل المناصب ليموزين لنقل ركاب المطار العراق مستعد لمنح الأردن أسعار نفط تفضيلية ‘‘الأمانة‘‘ تبدأ بهيكلة قطاعاتها نهاية الشهر ارتفاع درجات الحرارة وأجواء خريفية لطيفة إسرائيل تتصيد للأردن وتنظم مؤتمرا عدائيا القبض على شخص بحوزته ٨ أسلحة نارية في منزله يعرب القضاة :في حال تم تحرير سعر الخبز فلن يتجاوز 35 قرش للكيلو المعايطة : الدولة لاتقف مع حزب دون اخر وعلى الأحزاب التفاعل اكثر مع المواطنين الملقي: نتعامل بجدية وحزم مع جريمة الاعتداء على المال العام ضبط نحو 10 آلاف عامل وافد مخالف وتسفير 6 آلاف منهم أعضاء هيئة تدريس في اردنية العقبه دون مكاتب الأشغال الشاقة 15 عاما لمتهم بتنفيذ مخطط إرهابي الملقي تخفى لشراء بطارية لسيارته واكتشف "تهربا ضريبيا" صدم اربع سيارات وحاول الفرار ليتبين ان بسيارته كمية من المخدرات الملكة رانيا تهنئ خريجي الدبلوم المهني من المعلمين عبر تويتر الجهود الرسمية في مجال الحقوق المدنية والسياسية مبيضين : الاردن تبنى نهجا واضحا في مكافحة الارهاب الملك يلتقي قادة ومدراء أجهزة أمنية دوليين
عاجل
 

من جديد .. " مشروع ليلى "يتهم الاردن بدعم الشواذ في الامم المتحدة ، والحكومة تنفي بشدة !! وثائق

جفرا نيوز- شادي الزيناتي
 

مجددا يطل علينا ما عرف بمشروع ليلى ، ببيان شجب صادر عن القائمين عليه بعد منع اقامة حفلهم ، قالوا فيه ان الاردن لديه موقف ايجابي من حقوق الشواذ ، و يؤيدون الامر في الامم المتحدة !!

كما ان هناك مواقع ناشطة باسمهم كانت قد أعلمت الشعب الاردني بمسيرة للشواذ تنوي اقامتها في العام ٢٠١٨ و تبحث عن رعاة لها !!

و في ظل تلك الوقائع قامت النائب د.ديمة طهبوب بتوجيه سؤال نيابي لرئيس الوزراء حول اذا كان الاردن قام بتوقيع اي اتفاقية او ميثاق يعطي الشواذ اي حقوق ، وهل يتعرض الاردن لضغوطات دولية سياسية كانت ام اقتصادية للاعتراف بهذه الفئة ؟

و هل يتلقى الاردن دعما مشروطا للاعتراف بهم او السماح لهم باقامة فعالياتهم .

و جاء الرد على تلك الاسئلة عبر وزير العدل د.عوض ابو جراد الذي اكد ان الاردن لم يقم بتوقيع اي ميثاق او بروتوكول او اتفاقية دولية تعطي حقوقا للمثليين ،مشددا على ان دين الدولة الاسلام وان تلك الفئة وما تمارسه هي مخالفة لاحكام الشريعة الاسلامية وللعادات والاعراف المجتمعية .

و اكد ابو جراد ان الاردن لا يتعرض لضغوط من اي جهة كانت لاعطاء ما يسمون بالمثليين او الشواذ اي حقوق لهم ، وان وزارة العدل تلتزم بحسن تطبيق احكام الدستور والتشريعات .