جفرا نيوز : أخبار الأردن | النائب السابق البطاينه٠٠٠( السفاره في العماره )
شريط الأخبار
مجهولون يطلقون النار على منزل النائب محمود العدوان الشيخ خليفه بن احمد يزور الشاب عيسى الذي تعرض للاعتداء في البحرين - صور الطراونة: شراكتنا مع المجتمع المدني استراتيجية الأشغال الشاقة 10 سنوات لثلاثيني طعن عشرينيا دون سبب ! الصحفيين: أنصفوا موظفي التلفزيون أسوة بموظفي قناة المملكة حاكم ولاية يوتا الأمريكية ووفداً إقتصادي أمريكي يزور هيئة الإستثمار القبض على شخص واصابة اخر اثناء محاولة تهريب مخدرات بالأسماء - مدعوون للأمتحان التنافسي في ديوان الخدمة ملتقى متقاعدي جنوب شرق عمان:الاردن وقيادته سيبقى حرا ابيا عصيا على الدسائس والموامرات خبراء الوكالة الدولية للطاقة الذرية:الاردن متقدم في أسس الأمان النووي الفراعنة في ندوة حوارية سياسية بعنوان (التحولات في المنطقة العربية) ابرز السيناريوهات حال رفع الدعم عن الخبز ،ولا ارتفاع على "خبز الحمام والكعك" رئيس بلدية الهاشمية وموظفوه يغلقون الطريق والبوابة الرئيسية للمصنع الصيني ! الملقي :قوائم الاعفاءات الجمركية أنتهت عشريني يحاول الانتحار في الزرقاء بواسطة " بربيش " !! 42 مركبة حكومية يا رزاز ! الاعلان عن الحدود الدنيا للقبول في الجامعات حسب النظام الجديد - تفاصيل قضية سرقة الكهرباء : القبض على مالك المزرعة وثلاثة موظفين في شركة الكهرباء الأردن ورئاسة القمة العربية .. قرار مبرمج بـ ”العزلة الطوعية” .. و إستماع للجميع دون إعلان مواقف ! مفكرة الاحد
عاجل
 

النائب السابق البطاينه٠٠٠( السفاره في العماره )

جفرا نيوز - النائب السابق سليم البطاينة 
&٠تصعيد اسرائيلي متنامي وغطرسة ليس لها حدود !!! عادت اسرائيل الى سياساتها في الانتهاكات والتي طالما اتبعتها على مدار العقود الماضية في القدس ابتداء من رفع العلم الاسرائيلي في يونيو ١٩٦٧ فوق قبة الصخره المشرفه والى يومنا هذا باغلاق المسجد الأقصى ومنع الصلاة فيه وتركيب كاميرات وبوابات الكترونية عند مداخله تمهيدا لتقسيمه زمانياً ومكانياً وكما حدث سابقاً بعام ١٩٩٥ بالمسجد الإبراهيمي الشريف بالخليل٠
 
&٠خلق واقع جديد بحيث لن يكون دخول الأقصى حراً كما من قبل ٠٠!!! بل عبر جنود الاحتلال وبواباتهم الالكترونية وكمراتهم الرقمية ؟؟؟ وفرض التقسيم بمعنى الدخول بساعات النهار بين العرب والاسرائيلين ٠٠٠ وكذلك التقسيم المكاني داخل باحات الحرم ( بمعنى وجود أماكن لا يدخلها العرب نهاءيا )٠

&٠ فرض هيمنة تدريجية على البلده القديمة وعلى أماكنها المقدسة ٠٠٠ وفِي الأفق صعود انتفاضة ثالثه بداءت إرهاصاتها بما يعرف بانتفاضة السكاكين منذُ شهور مضت ٠٠٠٠ وضعاً عربياً متهالكاً واختلال موازين القوى واستغلال هذا الواقع المزري من اجل مزيداً من الهضم والضم لاراضي القدس والضفة الغربية ( دونم بعد دونم ) وهذا شعاراً للحركة الصهيونية ٠

&٠فرض علينا السلام وأمنا به ٠٠٠ واسراءيل لا تحترم احد ٠٠٠؟؟ وهي تعرف حق المعرفة موقف الاردن من القدس وهي انها اراضي محتلة ( القدس الشرقية)وما ورد باتفاقية السلام حول احترام الدور الاردني والوصاية الهاشميه للمقدسات بالقدس ٠٠٠٠٠ علاقات متاءزمه جدا بيننا وبينهم وقضايا لم تحل حتى الان ( الجدار واللاجئين ومبادرة السلام العربية والمستوطنات وآخرها الانتهاكات المتكرره للمقدسات ٠

&٠كل ذلك ذكرني بفيلم للفنان العربي الكبير ( عادل امام ) وكان اسمه السفارة في العمارة عندما جاء وترك عمله بدبي واذا به يفاجىء بوجود السفارة الإسرائيلية بنفس العمارة التي يسكنها وبجانب شقته وملتصقة بها ٠٠٠ وما يدور من احداث كوميدية حول ذالك ٠٠٠!!!!!!!! وصلنا الان الى ارتفاعاً حاداً بدرجة التوتر بالعلاقة ٠٠٠٠ واسرائيل ترفض حتى البيانات الاردنيه التي تدين فعلتها بحق الأقصى والمقدسات ؟؟ ونحن نعرف ان هنالك مشاريع كبرى بيننا وبينهم في طور الإنشاء ٠٠٠ وتعاونات اخرى هم بأمس الحاجة اليها وليس نحن !!! ماذا عملت الحكومة حتى اللحظه ؟؟؟ حكومة ماضية وبعيدة كل البعد عن مشاعر الاردنيون ٠٠٠٠ وللحديث بقية