شريط الأخبار
إصابة "17" شخصاً اثر حادث تدهور باص في محافظة اربد رئيس هيئة النزاهة ومكافحة الفساد يكرم الطفلة الروائية جود المبيضين النظام السوري يخلي مخافر على حدود الأردن القبض على شخصين سلبا ضحاياهم بعد ايهامهم انهم فتيات خط سياحي بين الاردن ومصر والعدو الصهيوني كتب النائب السابق المهندس سليم البطاينه.. "من حقنا ان نحلم معك" بالاسماء - تنقلات للحكام الاداريين في وزارة الداخلية 380 دينار رسوما لـ " مكرري الحج والعمرة " .. الاوقاف تؤكد و السفارة السعودية تنفي !! الرزاز : هذه آلية احتساب علامات الثانوية العامة وأسس القبول في الجامعات هذه حقيقة احراق سيدة أردنية لطفليها بلواء الهاشمية (صور) “الخبز المهرّب” لا يشفع لحكومة الأردن على تلفزيونها.. أجواء معتدلة نهارا وباردة ليلا تعليمات جديدة لموازنات البلديات وسط تخوفات رؤسائها من ازمة مالية ترجيح تثبيت أسعار المحروقات طرح عطاء أول محطة للركاب بـ‘‘الباص السريع‘‘ عاصمة جديدة بسبب ازدحام «القديمة»… مشروع يثير جدلاً واسعًا وفاة "ابو غضب" مؤسس رابطة مشجعي الوحدات داخل الملعب السفارة السعودية تنفي أي تغيير على رسوم تأشيرات الحج والعمرة 15 حالة تسمم غذائي في دوقرا....تفاصيل 33 شاحنة بطاطا لبنانية مختومة بالرصاص لن تدخل المملكة
 

وقفة تضامنية من أجل الأقصى في الجامعة الهاشمية

جفرا نيوز

شارك مجلس عمداء الجامعة الهاشمية، وأساتذتها، وموظفيها، وطلبتها بوقفة تضامنية من أجل المسجد الأقصى مؤكدين رمزيته وقدسيته للأمة الإسلامية جمعاء.

وردد الطلبة المشاركون هتافات تُشيد بدور القيادة الهاشمية التي تصدت لمختلف المحاولات الإسرائيلية في تهويد القدس، مطالبين المجتمع الدولي والإسلامي التحرك من أجل مساندة الدور الأردني وإنقاذ الأقصى من الخطر الإسرائيلي،مثلما تخلل الوقفة رفع الأعلام الأردنية وشعارات تؤكد وحدة الصف العربي والإسلامي للدفاع عن قضايا الأمة العادلة.

وقال رئيس الجامعة الهاشمية الدكتور كمال الدين بني هاني كلمة في الوقفة قال فيها: "يا أحرارَ الأردنّ، اننا نستجمع حُزنَنا، ونَجْمعُه إلى غضبِ الأردنيين، من أجل أقصى الفلسطينيين، وأقصى كلِّ أردنيٍّ عربيّ، إنها قُدسُنا، قُدسُ كلِّ مسلمٍ ومسيحيّ".

وأضاف ، اننا هنا تحلق حدقات عيوننا ، نحوَ بيتِ المقدس، الدرة الأردنية التي احتلَّها الإسرائيليون من ضفّة الفؤاد الغربيّة، حيث نافَحَ أبطالُ الجيشِ العربيِّ على أسوارِ القدسِ وسقَطَ شهداؤه على الثرى الطاهر، منذُ معركةِ بابِ الواد، ومعركةِ اللطرون، ومعركةِ القدس، ثمّ في معارك حرب 1967".

ولفت الى ان الجامعةُ الهاشميةُ آلت على نفسِها أن تكونَ وفية لدماءِ الشهداء، ووفيّةً لثرى القدسِ الطهورِ، فأطلقْنا أسماءَ شهداءِ جيشِنا العربيِّ في معاركِهِ في فلسطين على قاعاتِنا الصفّيّة، حتى يَظلّوا مشاعلَ تضيءُ لشبابِنا الدرب، فالقدسُ أختُ عّمان، والخليلُ أختُ الكرك، ونابلْسُ أختُ السلط، ولن يُغلَق باب مدينتنا، فنحن ذاهبون لنصلّي.

وأكد ان الأردنيين سيبقون على عهدِ بيتِ المقدس، وستظلُّ القضيةُ الفلسطينيةُ جزءاً أساسياً من ثقافةِ كلِّ طالبٍ من طلابنا، ووجدانِ كلِّ أردنيٍّ أَصيل، وسنظلُّ على عهدِ قيادتِنا التي ترى إلى القدسِ، فتَسْتَحْضرُ الكرام من مناضلي كرامةِ هذه الأمة.

وأشار عميد شؤون الطلبة الدكتور مصطفى الخوالدة إلى دور القيادة الهاشمية في رعاية المقدسات الإسلامية في القدس ، حيث ان جلالة الملك عبدالله الثاني في طليعة المدافعين عن المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس خاصة المسجد الأقصى، مؤكداً أن هذه الوقفة تأتي تأييداً للأقصى وتضامناً مع أهلنا في القدس ودعما لصمودهم في مواجهة الانتهاكات التي يتعرض لها المسجد الأقصى.