شريط الأخبار
بالفيديو .. الأمن يوضح حقيقة تعرض فتاة للخطف من مركبة والدها في اربد رغد صدام حسين تنفي وفاه الدوري الحكومة تدخل إلى «الثقة» بـ «شعبية» الرئيس وسط انتقادات لتشكيلتها طقس صيفي معتدل اليوم وغدا وفاة شاب غرقا في العقبة الملك يعقد لقاءت مع ابرز المسؤولين الامريكيين في واشنطن (صور) تحرير الشام تعتقل الاردني الحنيطي الصفدي: اتصالات مكثفة مع أمريكا وروسيا للحفاظ على "خفض التصعيد" وفاتان و5 اصابات بحادثي تدهور في عمان والبلقاء الغرايبة يستخدم اوبر وكريم الأردن يطلب التهدئة من فصائل جنوب سوريا العيسوي غرق ب"أفواج المُهنئين".. "ديوان الأردنيين" سيُفْتح حارسات الاقصى: هذا ما فعله مدير أوقاف القدس عزام الخطيب (فيديو) الكويت: القبض على اردني ملقب بـ "إمبراطور المخدرات" أجواء صيفية اعتيادية مع نشاط في الرياح كناكرية: مراجعة قرار رسوم السيارات الهجينة خلال اسبوع الحسين للسرطان: قرار الحكومة بحاجة إلى تفسير انتحار فتاة شنقاً في منزل ذويها بالزرقاء إعادة فتح مدخل مدينة السلط بعد إغلاقه من قبل محتجين العثور على الفتاة المتغيبة ١٩ عاما عن منزل ذويها في حي نزال
عاجل
 

ادعيس يدعو لشد الرحال غدا إلى الأقصى

جفرا نيوز -
دعا الشيخ يوسف ادعيس وزير الاوقاف والشؤون الدينية، اليوم الخميس، المواطنين بتكثيف التوافد على المسجد الأقصى المبارك غدا، وسائر الأيام القادمة، وشد الرحال إليه رغم إجراءات الاحتلال وقيوده التي تحول بينهم وبين أدائهم لعبادتهم.
وقال في بيان له، إن المرحلة القادمة هي مرحلة تثبيت ما أنجزه المقدسيون بثباتهم، ومقاومتهم الشعبية للإجراءات الإحتلالية الظالمة والجائرة.
وأضاف ادعيس، أن الإنجاز الفلسطيني بشكل عام، والمقدسي على وجه الخصوص هو دليل على أن مكامن القوة لدى الشعب الفلسطيني كبيرة وقادرة على انتزاع حقها الشرعي بالسيادة على القدس بشكل عام، والمسجد الأقصى بالتحديد.
وطالب الكل الفلسطيني بدعم الأهل في القدس والوقوف إلى جانبهم في مطالباتهم بحقهم بالصلاة والعبادة في المسجد الأقصى دون إعاقات، أو ملاحقات مباشرة أو غير مباشرة.
وأكد ادعيس أن الأهل في القدس وسائر فلسطين أوصلوا رسالة واضحة لا لبس فيها للحكومة الإسرائيلية بأن مقدساتنا وعلى رأسها درة التاج المسجد الأقصى ليس مكاناً لأي كان سوى المسلمين الذين لن يتراخوا في حمايته والدفاع عنه .
وأشاد ادعيس بالمتابعة اللحظية للرئيس محمود عباس لما يتعرض له المسجد الأقصى، وعمله المكثف لإنهاء ما يتعارض وسياسة "الوضع القائم" فيه منذ العام 1967م، وإرجاع الأمور على ما قبل الـ 14 من تموز الجاري.
وأشاد أيضاً بصمود وشجاعة أبناء شعبنا الفلسطيني في التصدي والصمود امام هذا العدوان الاسرائيلي الجديد الذي يحدث لاول مرة منذ الاحتلال الاسرائيلي للعاصمة الفلسطينية المقدسة عام 1967م.
ووجه تحياته الخاصة للمرجعيات الدينية والوطنية والسياسية في القدس وخارجها والتي أثبتت حكمتها وعقلانيتها في مواجهة هذه الاعتداءات بالشكل الذي أدى إلى نهايتها إلى غير رجعة.