شريط الأخبار
مطالبة شعبية لتحويل دينار التلفزيون لمرضى السرطان الطراونة يرفع دعاوى قضائية ويؤكد أن القضاء قادر على جلاء الحقيقة من الإشاعة الصحة لجفرا نيوز :تعديلات التامين الصحي على طاولة مجلس الوزراء .. ومشتركون يشكون رفض شمول والديهم العسكريين الرزاز: عدم التهاون في تطبيق العقوبة أو تعطيل أي ملف متعلق بالفساد أردنية تُدشن قرار السعودية بالسماح للمرأة بقيادة السيارات هل أصبحت ظاهرة الاعتداء على أراضي الدولة بحاجة الى ارادة سياسية لوقفها ؟ رئيس ووزراء على الـ"فيس بوك" .. تعاطي جديد للشكل الحكومي تأسيس ائتلاف وطني من 8 احزاب وزيرا الداخلية والتربية والتعليم يناقشان الاجراءات المتخذة لامتحانات الثانوية العامة هيئة شباب كلنا الاردن جزء لا يتجزء من ادارة مهرجان جرش إحالة ضباط من الأمن العام للتقاعد .. اسماء منح 6 مستثمرين الجنسية الأردنية 11 اصابة بحادثي سير في عمان والبلقاء الأحد .. أجواء معتدلة مع ظهور سُحب منخفضة إحالة تعديلات قانونَي أصول المحاكمات الجزائية والمعدل للزراعة إلى (النواب) ليبيا تعيد 29 طالبا أردنيا غنيمات: الأردن يدعو لحل سياسي يخفف من معاناة الشعب اليمني معايير ومؤشرات لقياس مدى التزام الحكومة بتنفيذ تعهداتها بيان صحفي ( حول اعلان تأسيس الإئتلاف الوطني) التيار الوطني ينتخب الحمايده رئيسا للمجلس المركزي والعواملة نائبا ونصير مساعدا
عاجل
 

عباس يعرض على حماس " الكهرباء والديزل والاموال " ، مقابل وقف التعاون مع دحلان !!

جفرا نيوز

آخر عرض سياسي طازج قدمه الرئيس الفلسطيني محمود عباس لحركة حماس في قطاع غزة مساء الأحد يقترح خطة سريعة ومتكاملة لإنجاز المصالحة وبسرعة.

العرض يتضمن إعلان حركة حماس من جانبها حل اللجنة الإدارية في القطاع والإعلان عن إنهاء الترتيبات التي جرت مع تيار عضو المجلس التشريعي محمد دحلان وفورا.

بالمقابل يعرض عباس المبادرة وفورا لخطوتين من جهته هما وقف وتجميد كل إجراءات الرئاسة العقابية بما فيها التراجع عن قطع الكهرباء والسماح بدخول مادة الديزل وسحب قرار البنك المركزي الفلسطيني بمنع تحويل الدولار او العملة الأجنبية لفروع البنوك العاملة في القطاع.

خطة عباس تعتبر خطوتان من كل جانب هما الأساس قبل الإنتقال للمرحلة التالية وهي العودة وفورا لطاولة المصالحة و”إنهاءالإنقسام” ثم حل المجلس التشريعي وإجراء إنتخابات والمبادرة لتشكيل حكومة وحدة وطنية بالشراكة مع حماس.
المقترح تم تقديمه بإتصالات مباشرة عبر مدير المخابرات ماجد فرج وبدعم من مستشار الرئيس عزام الأحمد وإتصل بقادة حماس داعما وبقوة روحي فتوح .

الجواب الذي حصل عليه ثلاثي السلطة حسب المصادر هو الموافقة من حيث المبدأ شريطة ان يعلن عباس وقف كل الإجراءات العقابية اولا وقبل التفاوض على بقية التفاصيل وشريطة ان لا تعلن حماس إسقاط كل ترتيباتها مع اي طرف .

حماس تريد من عباس وقف الإجراءات اولا وبقرار ذاتي وبعيدا عن اي تفاوضات ، وعباس يريد التفاوض على ما بعد وقف الإجراءات ، وما زالت الإتصالات مستمرة ولا زالت عالقة عند هذه النقطة.