جفرا نيوز : أخبار الأردن | خوري للملقي : لا أتمنى رحيلك ، و لكن !!
شريط الأخبار
السفارة السعودية تنفي أي تغيير على رسوم تأشيرات الحج والعمرة 15 حالة تسمم غذائي في دوقرا....تفاصيل 33 شاحنة بطاطا لبنانية مختومة بالرصاص لن تدخل المملكة الطراونة : تحويل احد تجار البطاطا للمدعي العام "أمن الدولة" تستمع إلى (49) شاهدا في (14) قضية أبرزها "قلعة الكرك" وفاة 3 أشخاص اثر حادث تصادم في معان السفارة اليمنية : لا علاقة للاردن بوفاة مواطن يمني في مطار الملكة علياء - (وثائق) جماهير الفيصلي تقرر الاعتصام احتجاجا على قرار محافظ العاصمة رئيس بلدية الهاشمية ومتصرف اللواء يغلقون طريقين بالمنطقة الأميرة هيا: أوقفوا تطهير مسلمي الروهينجا عامود كهرباء يهدد حياة المواطنيين في عين الباشا...فيديو الملكة رانيا تزور مخيمات " الروهينغا " في بنغلادش وتتسائل عن صمت العالم ؟ - صور الملك يزور القيادة العامة للقوات المسلحة العثور على لقيطة في العقبة "المستهلك" تطالب الحكومة بتثبيت اسعار الكاز والديزل القبض على مطلوب بـ10 ملايين دينار نقابات وجمعيات ترفض فرض ضرائب على قطاعات غذائية وزراعية طعن سائق رئيس بلدية الرمثا.. وصاحب بسطة يهدد بحرق نفسه !! مطالبات غير دستورية او قانونية للمجالس المحلية في المحافظات بنك ABC يواصل دعمه للجمعية العربية لحماية الطبيعه
عاجل
 

خوري للملقي : لا أتمنى رحيلك ، و لكن !!

جفرا نيوز
طالب النائب طارق خوري رئيس الوزراء بالتنبه للوضع الاجتماعي في البلاد و الذي تاثر بتدهور الوضع الاقتصادي ، مشيرا الى ان الحكومة لا تطرح اي حلول اقتصادية لمعالجة الازمة المالية الكبيرة دون المس بجيب المواطن .

و تاليا رسالة خوري للرئيس الملقي كما وصلت جفرا نيوز :

دولة الرئيس

لا أتمنّى رحيلك...

فأنا اؤمن بإعطاء الفرص حتى النهاية وأدرك ما آل اليه الوضع الاقتصادي المتدهور وأرجو أن نتنبّه جميعاً الى الوضع الاجتماعي الذي تأثّر الى حدّ كبير بالوضع الاقتصاديّ.
ولكن كيف لأمنيتي أن تتحقق ودولتكم وأغلب أعضاء فريقكم الوزاري وعلى رأسهم وزير المالية لا تطرحون حلولاً إقتصادية لمعالجة الأزمة المالية الكبيرة من دون المسّ بجيب المواطن؟

فالمواطن يا دولة الرئيس يرزح تحت وطأة ارتفاع الأسعار وزيادة الضرائب وأنتم تحكمون وكأنّ الحلول محصورة فقط بجيبه.
كل ذلك يؤكّد عمق الأزمة في الحكومة اذ انّ الحلول التي يجدها العاجزون هي جيب المواطنين، فيما يبحث المبدعون عن حلول بعيدة كلّ البعد عن جيب المواطنين ، فلنهتمّ بالمواطن الذي تحكم لأجله، كي لا يحكم علينا.

النائب طارق سامي خوري