شريط الأخبار
"ال البيت" ترفض مطلبا طلابيا باستضافة المرابطة خديجة خويص انخفاض كبير في اعداد الحوادث المرورية والوفيات خلال حملة "الهاتف النقال" ملف "الدخان المزور" على طاولة مجلس الورزاء اليوم طبيب أردني يجري أول زراعة رحم في الشرق الاوسط اتلاف ( 300 ) كغم من الخضار في احد اشهر مولات الزرقاء الأمن يحذر الأردنيين من تحدي KiKi "فيديو" القبض على مطلوب أطلق النار على الأمن في إربد التربية تنهي تصحيح عدد من مباحث التوجيهي الاردن يتراجع 7 مراتب في "تنمية الحكومة الإلكترونية" القبض على 3 اشخاص بحوزتهم 280 الف حبة مخدرة "صور" ارتفاع طفيف على الحرارة وزارة العمل تحذر الباحثين عن وظائف في قطر السفير الأردني في لبنان يوضح حقيقة صورته مع مطيع مواطن يعتذر لوزير الخارجية.. والصفدي يرد: ’كانت صوت قعيد نوم مش أكثر مطيع ينفي تورطه بمصنع الدخان.. ويتهم جهات بشن الحرب عليه العيسوي يلتقي وفدا من ابناء بني صخر وبلدية جرش السعود ينفي قطع مشاركته في قافلة كسر الحصار والعودة للاردن المهندسين: مركزان للنقابة بالقدس وعمّان الصفدي يبحث مع لافروف الأفكار الروسية لاعادة اللاجئين السوريين إلى بلادهم الأمن العام تشارك المجتمع المحلي ممثلاً بمبادرة حرير بحملته الانسانية تحت عنوان ( كلنا شركاء )
 

ثيوفيلوس : تصعيد خطير ضد الكنيسة ومشروع قرار اسرائيلي يعتدي على حرية العبادة في الاراضي المقدسة

جفرا نيوز - سليمان الحراسيس

حذر بطريرك المدينة المقدسة وسائر اعمال فلسطين والاردن البطريريك كيريوس كيريويس ثيوفيلوس الثالث من التطورات الخطيرة التي تجري في باب الخليل والاراضي المسيحية في القدس ، رافضا قرار المحكمة الاسرائيلية بقضية باب الخليل ومصادرة اراضي المسيحيين في مدينة القدس.

وقال ثيوفيلويس في مؤتمر صحفي عقد في كنيسة الروم الارثوذكس بالعاصمة الاردنية عمان ، ان جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين هو الوصي على الاراضي والاماكن المقدسة المسيحية والاسلامية في الاراضي المقدسة استنادا الى القوانين والمواثيق الدولية.

وجاء المؤتمر في وقت تمر فيه الكنيسة بظروف صعبة وتصعيد وتضييق من قبل الجانب الاسرائيلي المحتل.

وبين ثيوفيلويس ان الاراضي المقدسة شهدت موجة من التوتر والمظاهرات ، مؤكدا ان البطريريكية تحملت بصمت موجة تشويه بحقها واتهامات زائفة استهدفت التراث والثقافة المسيحية.

وتابع القول : "نحن مضطرون لاتخاذ الاجراء غير المسبوق للاعلان عبر مؤتمر صحفي عن رفضنا للحكم الاسرائيلي في قضية باب الخليل الصادر عن المحكمة الاسرائيلية المركزية ، مبينا ان المحكمة تجاهلت الادلة الواضحة والراسخة وأيدت مجموعة من المستوطنين لدوافع سياسية ، واصفا القرار بالمتحيز والذي يضرب في قلب الحي المسيحي في الاراضي المقدسية ، وله اثار سلبية على وجودهم.

وكشف ثيوفيلوس عن عزم البطريريكية عن استئناف القرار ، وقلب الحكم الظالم ، متوعدا بتوحيد كل الجهود للوصول الى حكم عادل ، مستهجنا مشروع قانون اسرائيلي في حال تم اقراره سيكون له نتائج سلبية على حرية الكنائس في التعامل مع اراضيها ومصادرتها،وحرمان جميع المسحيين من حقوقهم،واصفا المشروع الاسرائيلي بـ"الانتهاك والاعتداء على حرية العبادة"، داعيا الى اجتماع عاجل لجميع رؤوساء الكنائس في الاراضي المقدسة للبحث في التصعيد الاسرائيلي.

وطمئن ثيوفيلوس جميع المسيحيين في العام عبر استمراره بدعم المهمة الرعوية والروحية كما اوكلتها العناية الالهية،متعهدا بالبقاء كـ "اوصياء وخدم لقبر السيد المسيح والممتلكات المقدسة والثبات"، داعيا الملك عبدالله الثاني وترامب وبوتين والرئيس عباس وجميع رؤوساء الكائس في العالم للتدخل الفوري والعاجل لضمان الحرية وبجميع الوسائل.

وابدى القائمون على المؤتمر الصحفي استعدادهم لاجراء مزيدا من المؤتمرات الصحفية لايضاح وازالة اللبس عن قضية الاراضي المقدسة،التي تم الحديث عنها مؤخرا.