جفرا نيوز : أخبار الأردن | الى من سيذهب اصوات هؤلاء المسؤولين ؟؟
شريط الأخبار
تجاوزات بالجملة ومخالفات قانونية في الشركة الاردنية لضمان القروض نقص مليون دينار في تحويل إيرادات الأوقاف "البرلمان العربي" يؤكد أهمية الوصاية الهاشمية على المقدسات تسمية شوارع وساحات عامة باسم القدس في الطفيلة والخالدية طقس بارد والحرارة حول معدلاتها بدء امتحانات الشامل السبت مستشفى معان ينفي وفاة طفل بانفلونزا الطيور تشكيلات ادارية واسعة في التربية - أسماء فتح باب الت.قدم لشغل رئاسة جامعات " اليرموك والتكنولوجيا والحسين " - شروط بعد نشر "جفرا نيوز" .. سارق حقائب السيدات في عمان بقبضة الامن - فيديو الجمارك تضبط شاحنة مصابيح كهربائية غير مطابقة للمواصفات المصري : 23 مليون دينار على بلدية الزرقاء تحصيلها وخوري : الوطن اهم من ارضاء الناخبين !! بيان توضيحي من جائزة الملتقى للقصة القصيرة العربية بدء توزيع بطاقات الجلوس على طلبة التوجيهي اغلاقات جزئية في شوارع العاصمة - تفاصيل نقابة الكهرباء تطالب الملقي بالمحافظة على حقوق العاملين في "التوليد المركزية" الكركي : "مش قادرين نغيّر اثاث عمره تجاوز الـ ٤٠ عاما" !! بيان صادر عن التيار القومي العربي الديمقراطي في الأردن ابو رمان يكتب: السهم يحتاج للرجوع إلى الوراء قليلا" حتى ينطلق بقوه البلقاء .. ضبط مطلوب بحقه 30 طلبا في يد الامن بعد كمين ناجح
عاجل
 

الى من سيذهب اصوات هؤلاء المسؤولين ؟؟

جفرا نيوز - خاص

قبل ثمان واربعين ساعة من بدء عملية الاقتراع للانتخابات البلدية واللامركزية ، يتسائل المراقبون عن المرشحين الذين سيقوم عدد من المسؤولين في الدولة الاردنية من انتخابهم والتصويت لهم .
حيث سيقوم رئيس الوزراء هاني الملقي بالانتخاب في منطقة زهران ، و سيقوم وزير الداخلية غالب الزعبي بالانتخاب في منطقة صويلح حسب كشوفات الناخبين التي نشرتها الهيئة المستقلة للانتخاب.
رئيس مجلس الاعيان فيصل الفايز سيُدلي بصوته في منطقة تلاع العلي وخلدا وام السماق ، و سيكون مكان اقتراع وزير التنمية السياسية موسى المعايطة في منطقة زهران ايضا ، اما رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة فانه سينتخب في بلدية مؤاب
 و سيتشارك رئيس الهيئة المستقلة للانتخابات خالد الكلالدة ، و وزير البلديات وليد المصري بالتصويت في منطقة العبدلي، وسيُدلي وزير الاعلام محمد المومني بصوته في منطقة وادي السير.
فمن سينتخب هؤلاء المسؤولين ؟ وهل سيعتمدون بالتصويت على مبدأ الكفاءة ام العلاقات ام المحسوبية ؟ ام ستكون انتخاباتهم شكلية وسيضعوا اوراقا بيضاء كما فعل مسؤولون كثُر من قبلهم ؟