شريط الأخبار
اجواء حارة نهارا ولطيفة ليلا العودة عن قرار رفع أسعار خبز "الحمام" و"القرشلة" حكومة الرزاز ستنجو بثقة ثلثي النواب والإصلاح تحجب والتصويت الخميس "التعليم العالي" يصادق على السياسة العامة للقبول بالجامعات للعام المقبل رمان : " الهايبرد" ارتفعت 2500-3000 آلاف دينار بالمتوسط الفنان عاصي الحلاني لجفرا نيوز : إستمرار انعقاد مهرجان جرش له دلالات كبيرة رئيس الوزراء الأردني ينفتح على كتلة الإخوان: ينفي العلمانية ويخطط لـ”تعديل وزاري”… والرزاز “الباحث” يهتم بمرافعة “طهبوب” ترجيح بيع أسهم "المناصير" في "العربي" رفع أسعار خبز الحمام والقرشلة طائرة أردنية لنقل ركاب الطائرة الكويتية التي هبطت إضطراريا في العقبة 30 دينار مكافأة لكل مواطن يبلغ عن آليات تطرح الانقاض في مادبا توجيهات بإلغاء إجراء حجز تحفظي على المركبات لتسديد ذمم المياه بالفيديو .. سيارة تقتحم سوبرماركت خلف المختار مول الرزاز يرعى اعمال المؤتمر التنموي الثالث للأوقاف "الوقف تنمية مستدامة" حملة مرورية على "تظليل المركبات" السبت القادم 1000 وظيفة للاردنيين في قطر خلال شهرين ومنصة الكترونية مشتركة لتقديم الطلبات مطالبات باحالة مشاريع بحدائق الملك عبدالله في اربد لهيئة النزاهة ومكافحة الفساد الطراونة : لجنة للتحقيق في ضبط زرعات واجهزة طبية سنية "اسرائيلية" الامن العام : "الحجز تحفظي" وليس لمركبات غير المسددين لفواتير المياه نقل رافعة ضخمة تزن 450 طنا الى الميناء الجديد في العقبة بكوادر فنية اردنية
عاجل
 

الأردن .. جوهرة العالم ولكن !

جفرا نيوز - خلف وادي الخوالدة

•حبا الله سبحانه وتعالى هذا الوطن الغالي بامتيازات عز نظيرها على مستوى العالم ومنها: الموقع الجغرافي الاستراتيجي كنقطة انطلاق إلى جميع الجهات. المناخ المتوفر للفصول الأربعة خلال التنقل للمناطق المتقاربة بوقت لا يتجاوز ثلاثة أرباع الساعة بدءاً من الأغوار حيث المناخ الدافئ شتاءً والمعتدل في مناطق الشفا غور والرطب صيفاً بالمرتفعات. الأشجار المعمرة والمتنوعة الوارفة الظلال. التنوع الجغرافي المتقارب من السهول والجبال والهضاب. تعدد ينابيع المياه الحلوة والمعدنية العلاجية. الكنوز الاثرية للحضارات الثقافية. المقامات الدينية مهد الأنبياء والرسل والفاتحين. المناطق الزراعية في الأغوار والسهول الشرقية الشمالية لكافة أنواع الخضراوات والفواكه التي أصبحت تصدر لمعظم الدول الأخرى. الصروح العلمية والطبية المتميزة. خدمات البنية التحتية المتوفرة على مستوى جميع المناطق. الأيدي العاملة المدربة والمؤهلة. المليارات من الودائع المجمدة للأردنيين بالبنوك دون استثمارها في المشاريع الاستثمارية والإنتاجية. الثروات الطبيعية المتنوعة غير المستغلة حتى الآن. شعب عربي كريم معطاء ومضياف. نعمة الأمن والأمان والاستقرار.
•رغم كل ذلك ولا زلنا نعاني من شح بالموارد والامكانيات ومديونية عالية وعجز بالموازنة وتنامي ظاهرتي الفقر والبطالة. هذه النعم والامتيازات لو توفرت لدى غيرنا لأصبحت بلدانهم في مقدمة دول العالم نمواً وتقدماً وازدهارا ورفاهاً لشعوبهم. وها نحن نرى بعض الدول التي حولت الأرض القاحلة إلى جنات غناء والحد من حركة الرمال بالصروح والورود والجمال ورفاه لشعوبهم.
•هل نحن بحاجة لخبرات وسواعد الاخرين لاستغلال هذه الثروات والتخلص مما نعاني من وضع اقتصادي وفقر وبطالة؟؟؟؟ سؤال يتردد على لسان جميع أبناء الوطن وهو بحاجة إلى جواب شافي ومقنع.