جفرا نيوز : أخبار الأردن | الأردن .. جوهرة العالم ولكن !
شريط الأخبار
بدء امتحانات الشامل السبت مستشفى معان ينفي وفاة طفل بانفلونزا الطيور تشكيلات ادارية واسعة في التربية - أسماء فتح باب الت.قدم لشغل رئاسة جامعات " اليرموك والتكنولوجيا والحسين " - شروط بعد نشر "جفرا نيوز" .. سارق حقائب السيدات في عمان بقبضة الامن - فيديو الجمارك تضبط شاحنة مصابيح كهربائية غير مطابقة للمواصفات المصري : 23 مليون دينار على بلدية الزرقاء تحصيلها وخوري : الوطن اهم من ارضاء الناخبين !! بيان توضيحي من جائزة الملتقى للقصة القصيرة العربية بدء توزيع بطاقات الجلوس على طلبة التوجيهي اغلاقات جزئية في شوارع العاصمة - تفاصيل نقابة الكهرباء تطالب الملقي بالمحافظة على حقوق العاملين في "التوليد المركزية" الكركي : "مش قادرين نغيّر اثاث عمره تجاوز الـ ٤٠ عاما" !! بيان صادر عن التيار القومي العربي الديمقراطي في الأردن ابو رمان يكتب: السهم يحتاج للرجوع إلى الوراء قليلا" حتى ينطلق بقوه البلقاء .. ضبط مطلوب بحقه 30 طلبا في يد الامن بعد كمين ناجح الصحة : لا اصابات بانفلونزا الطيور و سيدة معان توفت بـ" الانفلونزا الموسمية " " الرأي " .. حزب سياسي سوري في الركبان ! المسلماني : خطاب الملك جاء معرّيا للمكائد و فاضحا للنوايا تسمية الشارع الدائري لمدينة الطفيلة بـ "شارع القدس العربية " الحركة الاسلامية تدعو لـ " مليونية القدس " امام الحسيني غدا ، وائتلاف اليسار أمام السفارة
عاجل
 

الأردن .. جوهرة العالم ولكن !

جفرا نيوز - خلف وادي الخوالدة

•حبا الله سبحانه وتعالى هذا الوطن الغالي بامتيازات عز نظيرها على مستوى العالم ومنها: الموقع الجغرافي الاستراتيجي كنقطة انطلاق إلى جميع الجهات. المناخ المتوفر للفصول الأربعة خلال التنقل للمناطق المتقاربة بوقت لا يتجاوز ثلاثة أرباع الساعة بدءاً من الأغوار حيث المناخ الدافئ شتاءً والمعتدل في مناطق الشفا غور والرطب صيفاً بالمرتفعات. الأشجار المعمرة والمتنوعة الوارفة الظلال. التنوع الجغرافي المتقارب من السهول والجبال والهضاب. تعدد ينابيع المياه الحلوة والمعدنية العلاجية. الكنوز الاثرية للحضارات الثقافية. المقامات الدينية مهد الأنبياء والرسل والفاتحين. المناطق الزراعية في الأغوار والسهول الشرقية الشمالية لكافة أنواع الخضراوات والفواكه التي أصبحت تصدر لمعظم الدول الأخرى. الصروح العلمية والطبية المتميزة. خدمات البنية التحتية المتوفرة على مستوى جميع المناطق. الأيدي العاملة المدربة والمؤهلة. المليارات من الودائع المجمدة للأردنيين بالبنوك دون استثمارها في المشاريع الاستثمارية والإنتاجية. الثروات الطبيعية المتنوعة غير المستغلة حتى الآن. شعب عربي كريم معطاء ومضياف. نعمة الأمن والأمان والاستقرار.
•رغم كل ذلك ولا زلنا نعاني من شح بالموارد والامكانيات ومديونية عالية وعجز بالموازنة وتنامي ظاهرتي الفقر والبطالة. هذه النعم والامتيازات لو توفرت لدى غيرنا لأصبحت بلدانهم في مقدمة دول العالم نمواً وتقدماً وازدهارا ورفاهاً لشعوبهم. وها نحن نرى بعض الدول التي حولت الأرض القاحلة إلى جنات غناء والحد من حركة الرمال بالصروح والورود والجمال ورفاه لشعوبهم.
•هل نحن بحاجة لخبرات وسواعد الاخرين لاستغلال هذه الثروات والتخلص مما نعاني من وضع اقتصادي وفقر وبطالة؟؟؟؟ سؤال يتردد على لسان جميع أبناء الوطن وهو بحاجة إلى جواب شافي ومقنع.