شريط الأخبار
مؤتمر صحفي لـ الرزاز في دار الرئاسة.. يوم غد الثلاثاء العقبة: 75 بالمائة نسبة اشغال الفنادق والشقق في عطلة العيد الامن:الطفلان الللذان تم العثور عليهما بحماية الاسرة وسبب الاختفاء شأن خاص بوالديهم القبض على مطلوب بحقه 27 طلبا قضائيا في دير علا تدخّل أردني ينزع فتيل توتر في المسجد الأقصى الأمن يحقق بشبهة انتحار فتاة في إربد "الأمن العام" يشارك الأطفال المرضى في مستشفى الملكة رانيا فرحتهم بالعيد خادمة تنهي حياتها شنقاً بـ "شال" في عمان حضور خجول للمهنئين في رئاسة الوزراء ..صور انخفاض أسعار الذهب محليا 40 قرشا أجواء معتدلة لثلاثة أيام 4 وفيات بحادث دهس في الزرقاء العثور على الطفلين المفقودين في اربد وفاة و3 اصابات بتدهور شاحنة في إربد الصفدي يوكد أهمية الحفاظ على اتفاق خفض التصعيد بجنوب سورية الامانة ترفع 8500 طن نفايات خلال العيد غنيمات تتعهد بتسهيل حق الحصول على المعلومات مصريون: لو لم اكن مصريا لوددت ان اكون اردنيا رئيس الوزراء يتقبل التهاني يوم غد الاثنين قبل بضعة أسابيع
عاجل
 

مالذي يحدث في " مراقبة الشركات " ؟ تجاوزات جسيمة دون رقيب او حسيب !!

جفرا نيوز - خاص

مالذي يجري و يحدث في دائرة مراقبة الشركات ؟ سؤال يتردد كثيرا بين اوساط المراقبين وفي الصالونات هذه الايام بسبب التخبط الاداري الذي تعيشه الدائرة و التي تعود لنقص خبرة مديرها رمزي نزهة وعدم قدرته واطّلاعه على ما يحدث فيها.
هذا الدائرة التي باتت حكرا على عدد معين من الموظفين ، فلا تجديد و لا تغيير ولا تنقلات ، و كأن الاردن يخلو من الخبرات والكفاءات ، اضافة لتجاوزات عديدة تم تسجيلها في الدائرة.
و من تلك التجاوزات الجسيمة التي تحدث في مراقبة الشركات حسبما علمت جفرا نيوز ، عدم اتخاذ اي اجراء رسمي بحق الموظفين الذين تم احالتهم لهيئة النزاهة ومكافحة الفساد وتم التحقيق معهم ، حيث ما زالوا على رأس عملهم و يقومون بكافة اعمالهم رغم انهم ما زالوا على ذمة التحقيق بالقضيا المقدمة ضدهم .
و في ذات السياق يقوم عدد من موظفي الدائرة وبالتعاون مع موظفي مؤسسة الاقراض الزراعي بإدخال شركاء من المقترضين لدى الاقراض الزراعي بالسجلات التجارية للمستثمرين الاجانبو خاصة السوريين منهم ، حيث بات الامر مكشوفا لكل المراقبين و يتم غضّ الطرف عن تلك المعاملات والتي اصبح هدفها مكشوفا .
كما ويقوم بعض موظفي مراقبة الشركات بتجاوزات قانونية تتمثل بمنح وتسجيل غايات تجارية لمستثمرين اجانب لمهن وغايات محصورة فقط للاردنيين من خلال متنفذين و محسوبيات وطرق غير قانونية حسبما كشفت مصادر خاصة  لـجفرا نيوز .
فإلى متى الصمت عن تلك التجاوزات في دائرة هامة جدا تعنى بالاستثمار والاموال والتجارة ؟ وهل من المعقول ان تبقى الشركات التجارية رهينة لعدد من الموظفين يقومون بامور مخالفة ، في ظل ادارة هزيلة لا تملك ادنى خبرة في هذا المجال ؟