جفرا نيوز : أخبار الأردن | 52 امرأة في مجالس المحافظات انتخاباً وتعييناً
شريط الأخبار
الملك : مستعدون لدعم العراق الأمن يقنع فتاة بالعدول عن الإنتحار في عمان الملك:القضية الفلسطينية هي راس أوليات السياسة الخارجية المعايطة: اننا نريد الاعتماد على أنفسنا القبض على سائق دهس فتاتين بعد هروبه المعتدون على ناشئي الوحدات ما زالوا موقوفين الشيخ خليفه بن احمد يزور الشاب عيسى الذي تعرض للاعتداء في البحرين - صور الطراونة: شراكتنا مع المجتمع المدني استراتيجية الأشغال الشاقة 10 سنوات لثلاثيني طعن عشرينيا دون سبب ! الصحفيين: أنصفوا موظفي التلفزيون أسوة بموظفي قناة المملكة حاكم ولاية يوتا الأمريكية ووفداً إقتصادي أمريكي يزور هيئة الإستثمار القبض على شخص واصابة اخر اثناء محاولة تهريب مخدرات بالأسماء - مدعوون للأمتحان التنافسي في ديوان الخدمة ملتقى متقاعدي جنوب شرق عمان:الاردن وقيادته سيبقى حرا ابيا عصيا على الدسائس والموامرات خبراء الوكالة الدولية للطاقة الذرية:الاردن متقدم في أسس الأمان النووي الفراعنة في ندوة حوارية سياسية بعنوان (التحولات في المنطقة العربية) رئيس بلدية الهاشمية وموظفوه يغلقون الطريق والبوابة الرئيسية للمصنع الصيني ! الملقي :قوائم الاعفاءات الجمركية أنتهت عشريني يحاول الانتحار في الزرقاء بواسطة " بربيش " !! 42 مركبة حكومية يا رزاز !
عاجل
 

52 امرأة في مجالس المحافظات انتخاباً وتعييناً

جفرا نيوز

أشارت جمعية معهد تضامن النساء الأردني "تضامن" من خلال برنامجها "عين على النساء" لمراقبة الانتخابات من منظور النوع الاجتماعي، الى أنه وبعد إجراء تحليل كامل لنتائج انتخابات مجالس المحافظات، تبين بأن ثلاث نساء تمكن من الفوز بالتنافس بينما فاز من المرشحين 296 شخصاً ليصبح العدد الإجمالي لمقاعد التنافس 299 مقعداً، حيث تم إستثناء 4 مقاعد وهي 3 مقاعد لمنطقة بلدية الموقر ومقعد واحد لمنطقة المجلسين المحليين (رجم الشامي الشرقي والغربي من بلدية الموقر) وهي المناطق التي سيتم إعادة الانتخابات فيها.
هذا وقد حصلت السيدات اللاتي فزن بالتنافس على أعلى الأصوات في دوائرهن الانتخابية، حيث حصلت السيدة فاطمة عمر خلف الجعافرة على 3385 صوتاً في الدائرة السابعة بمحافظة الكرك، وحصلت السيدة ثريا خلف سهو الخزام على 2610 أصوات في الدائرة السابعة بمحافظة المفرق، فيما حصلت السيدة حمده إرشيد أحمد القصيرين على 503 أصوات في الدائرة الخامسة عشرة بمحافظة المفرق. وبلغ مجموع الأصوات التي حصلت عليها النساء بالتنافس 6498 صوتاً.
وبموجب النظام المعدل للدوائر الانتخابية لمجالس المحافظات لعام 2017 فقد قسمت المملكة الى 158 دائرة إنتخابية خصص لها 303 مقاعد ومنها 10% مقاعد للكوتا النسائية بواقع 32 مقعداً، وذلك إستناداً لنص المادة السادسة من قانون اللامركزية رقم 49 لعام 2015. حيث خصص لمحافظة العاصمة (53 مقعداً)، ومحافظة إربد (41 مقعداً)، ومحافظة البلقاء (23 مقعداً)، ومحافظة الكرك (24 مقعداً)، ومحافظة معان (16 مقعداً)، ومحافظة الزرقاء (30 مقعداً)، ومحافظة المفرق (34 مقعداً)، ومحافظة الطفيلة (15 مقعداً)، ومحافظة مادبا (16 مقعداً)، ومحافظة عجلون (19 مقعداً)، ومحافظة جرش (17 مقعداً)، وأخيراً محافظة العقبة (15 مقعداً).
واضافت "تضامن" بأن عدد النساء الفائزات بالكوتا النسائية في مجالس المحافظات بلغ 32 سيدة، وحصلن على 5 مقاعد في محافظة العاصمة، وأربعة مقاعد لكل من محافظتي إربد والمفرق، وثلاثة مقاعد في محافظة الزرقاء، ومقعدان لكل من محافظات البلقاء والكرك ومعان ومادبا وعجلون وجرش والطفيلة والعقبة.
هذا وقد حصلت الفائزات بكوتا مجالس المحافظات على ما مجموعه 43969 صوتاً، وحصلت السيدة هاجر هلال عبدالقادر درادكة من محافظة إربد على أعلى الأصوات وبلغت 3571 صوتاً، فيما كان أقل الأصوات التي حصلت عليها النساء 532 صوتاً لفائزة من محافظة معان.
فقد جاء في البند 1 من الفقرة ج من المادة السادسة على أنه:" مع مراعاة أحكام الفقرتين (ب) و (د) من هذه المادة يضاف للنساء ما نسبته (10%) من عدد المقاعد المخصصة لأعضاء المجلس المنتخبين يتم ملؤها من المرشحات الحاصلات على أعلى الأصوات في المحافظة من غير الفائزات ولهذه الغاية يقرب العدد الى أقرب عدد صحيح".
وهذا وقد قرر مجلس الوزراء في جلسته المنعقدة بتاريخ 20/8/2017 الموافقة على تعيين 45 شخصاً من بينهم 17 امرأة في مجالس المحافظات سنداً لأحكام المادة (6/د) من قانون اللامركزية رقم (49) لعام 2015، حيث تم تعيين 8 أشخاص في محافظة العاصمة (5 ذكور و 3 إناث)، و 6 أشخاص في محافظة إربد (4 ذكور و 2 إناث)، و 3 أشخاص في محافظة البلقاء (2 ذكور وإنثى واحدة)، و 3 أشخاص في محافظات الكرك وعجلون وجرش (2 ذكور وإنثى واحدة)، و 2 أشخاص في محافظات معان والطفيلة ومادبا والعقبة (1 ذدر و 1 أنثى)، و 5 أشخاص في كل من محافظتي الزرقاء والمفرق (3 ذكور و 2 إناث).
وتنص الفقرة (د) من المادة السادسة من ذات القانون على أنه:" يعين مجلس الوزراء بناءاً على تنسيب الوزير ما لا يزيد على 15% من عدد أعضاء المجلس المنتخبين أعضاء في المجلس على أن يخصص ثلث هذه النسبة للنساء". وعليه وفي حال تم تعيين أعضاء وعضوات في مجالس المحافظات بالحد الأعلى للنسبة، فإن عددهم يصل الى 46 عضواً منهم 15 سيدة.
52 امرأة في مجالس المحافظات تنافساً وتعييناً وكوتا وبنسبة 13.8%
هذا وقد أظهرت النتائج بأن النساء حصلن على 52 مقعداً من أصل 376 مقعداً في مجالس المحافظات وبنسبة وصلت الى 13.8%. حيث كانت نسبة النساء اللاتي حصلن على المقاعد بالإنتخاب (تنافس وكوتا) 10.7%، فيما وصلت نسبة النساء من بين الأعضاء المعينيين الى 37.7% (17 مقعداً من بين 45 مقعداً).
واوضحت "تضامن" بأن قانون اللامركزية إتبع أسلوب اللامركزية الجغرافية حيث يتم تفويض صلاحيات السلطة المركزية وتوزيعها على محافظات المملكة ضمن مجالسها المنتخبة والمعينة، وقد حددت المادة الثامنة من قانون اللامركزية مهام مجالس المحافظات على وجه التحديد، ومنها إقرار مشروعات الخطط الإستراتيجية والتنفيذية المتعلقة بالمحافظة، وإقرار مشروع موازنة المحافظة، والإطلاع على كيفية تنفيذ الموازنات السنوية لجميع بلديات المحافظات، وإقرار دليل أحتياجات المحافظة من المشاريع التنموية والخدمية، وإقرار المشاريع الخدمية والإستثمارية والتنموية، ومناقشة تقارير عمليات تنفيذ المشاريع والخطط والبرامج التي تتولى الدوائر الحكومية في المحافظة تنفيذها، وإقتراح إنشاء مشاريع إستثمارية والقيام بمشاريع مشتركة مع محافظات أخرى، ووضع التوصيات والمقترحات بما يكفل تحسين آداء الدوائر والمؤسسات الحكومية، وتحديد أماكن نقص الخدمات والتنمية، والنظر في أي موضوع يتم عرضه من قبل المحافظ.
ووجدت "تضامن" بأن نسبة النساء في مجالس المحافظات متدنية بسبب كون تجربة اللامركزية هي الأولى، وتأمل بأن يعاد النظر في نسبة الكوتا النسائية لتصل الى 30%، فمشاركة النساء في إدارة الشأن العام ضمن محافظاتهن ستعمل على تمكينهن في مجال التنمية وتمكينهن سياسياً وتأهيلهن لإشغال المواقع القيادية الأعلى، وترفع من فرص مشاركتهن السياسية على مستوى المملكة. كما أنها تزيد من الوعي لدى المجتمعات المحلية بأهمية أدوار النساء، وتقدم نماذج لإثبات أن النساء قادرات على تحمل مسؤولية إدارة ومواجهة المشاكل والتحديات المحلية.
60