جفرا نيوز : أخبار الأردن | تجربة مريرة مع ماكدونالدز
شريط الأخبار
الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز انخفاض على درجات الحرارة وأجواء خريفية معتدلة متوقعة مصيـر منتظـر لـ (3) رئاسـات.. وتوقـع تعـديـل وزاري وأعضـاء جـدد للمحكـمة الدستـورية أحزاب تدعو لوقفة احتجاجية بوسط البلد تحت شعار "هلكتونا" الملك يواصل لقاءاته مع قادة الدول ورؤساء الوفود المشاركين باجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة الخطيب يعود نقيبا للفنانين بريطانيا ستستضيف العام القادم مؤتمرا لدعم الاستثمار في الأردن الملك: الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس واجب يفخر الأردن بحمله مطلوب خطير بقضية سلب مركبة واطلاق نار باتجاه دورية نجدة في قبضة البحث الجنائي الملك والسيسي يؤكدان أن حل الدولتين السبيل الوحيد لتحقيق السلام العادل شاهد كلمة جلالة الملك أمام الجمعية العامة للامم المتحدة .. بث مباشر ابرز محاور خطاب الملك: الأونروا وحل الدولتين والملف السوري ومكافحة الإرهاب ترامب يكشف عن تحالف أمني جديد في الشرق الأوسط يضم الأردن رئيس الديوان الملكي يفتتح مبنى سكن الفتيات اليافعات الرفاعي يكشف عن تحفظاته على قانون الضريبة ويطالب بشرح تداعيات مخالفة صندوق النقد القبض على "أب" عرّض حياة طفليه للخطر وهدد بشنقهما للمرة الرابعة .. أمن الدولة ترفض تكفيل 12 موقوفا في قضية الدخان بنود برنامج حكومة الرزاز للعامين المقبلين تحقيق بملابسات واقعة اساءة لمنتفع في دار رعاية من قبل زميله منح طلبة التوجيهي لفرعي الإدارة المعلوماتية والتعليم الصحي فرصتين إضافيتين
عاجل
 

تجربة مريرة مع ماكدونالدز


 تحدثت امرأة أسترالية كيف خسرت أكثر من 115 كيلوغراماَ من وزنها، بعدما غيرت نمط حياتها، وتوقفت عن تناول الوجبات السريعة.

وكانت إلينا غودويل (29 عاماً)، قد وصلت إلى نحو 184 كيلوغراماَ، بعدما عاشت على حمية غذائية غير صحية، وأسرفت في تناول وجبات ماكدونالدز وكي إف سي. وكانت نقطة التحول في حياتها، عندما حذرها الأطباء بأنها لن تعيش بعد سن الأربعين، في حال لم يتوقف وزنها عن الزيادة، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

وظهرت إلينا في برنامج تلفزيوني، لتتحدث عن تجربتها، وخاصة بعدما أصيبت بمرض السكري، وتوقف التنفس أثناء النوم، بسبب الوزن الزائد، والناتج عن تناول الوجبات السريعة.

وقالت إلينا خلال البرنامج: "كان طعامي مقتصراً على الوجبات السريعة، ولم أكن أمارس أي تمارين رياضية، وكنت أتناول 3 وجبات في اليوم، معظمها من ماكدونالدز أو كي إف سي. وعلى الرغم من أن الأمر كان سيئاً، إلا أنني لم أكن قادرة على التوقف، كان الأمر أشبه بالإدمان".

وعندما قرع الأطباء جرس الإنذار، قررت إلينا أن الوقت قد حان لتغيّر نمط حياتها، وتوقفت عن تناول الوجبات السريعة، وأجرت عملية جراحية لتصغير المعدة، كما بدأت بممارسة التمارين الرياضية، ليصل وزنها في النهاية إلى نحو 69 كيلوغراماَ.