جفرا نيوز : أخبار الأردن | تجربة مريرة مع ماكدونالدز
شريط الأخبار
بالصور .. النائب صداح الحباشنة ينزع لوحة مجلس النواب عن مركبته تأكيدا لعدم تراجعه عن الاستقالة البراءة لاردني من تهمة تنفيذ هجوم لـ داعش في ألمانيا المجالي : تجربتنا بالسلام مريرة وترمب قد يتراجع بقرار محكمة الفقيه يوجه بالتحقيق بفيديو لرجال امن اساءوا لمواطن اثناء القبض عليه ‘‘مالية النواب‘‘ توصي بإعفاء شريحة 300 كيلو واط من رفع الكهرباء لطوف: زواج المعتدي الجنسي بالضحية يأتي للإفلات من العقاب عودة الأجواء الباردة وانخفاض على الحرارة بدء محاكمة المتورطين بأكبر سرقة كهرباء في الأردن قرارات مجلس الوزراء الأردن يفرض رسوما على العمالة المخالفة الملك يعود إلى أرض الوطن إتصال هاتفي بين هنية والطراونة " حامي المقدسات " .. لقب جديد للملك أصرّ عليه آردوغان المعايطة : للمرأة دوراً أساسياً في إنجاح اللامركزية إجازة أول رسالة دكتوراه في علم الحاسوب من جامعة حكومية الملك يلتقي رئيسي وزراء ماليزيا والباكستان على هامش أعمال قمة اسطنبول بمقترح من عطية .. البرلمان العربي يثمن الوصاية الهاشمية على المقدسات اطلاق خدمة استصدار شهادة عدم المحكومية الالكترونية هلسة يتفقد مشاريع المدارس بلواء الرصيفة القمة الاسلامية تعلن اعترافها بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين
عاجل
 

تجربة مريرة مع ماكدونالدز


 تحدثت امرأة أسترالية كيف خسرت أكثر من 115 كيلوغراماَ من وزنها، بعدما غيرت نمط حياتها، وتوقفت عن تناول الوجبات السريعة.

وكانت إلينا غودويل (29 عاماً)، قد وصلت إلى نحو 184 كيلوغراماَ، بعدما عاشت على حمية غذائية غير صحية، وأسرفت في تناول وجبات ماكدونالدز وكي إف سي. وكانت نقطة التحول في حياتها، عندما حذرها الأطباء بأنها لن تعيش بعد سن الأربعين، في حال لم يتوقف وزنها عن الزيادة، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

وظهرت إلينا في برنامج تلفزيوني، لتتحدث عن تجربتها، وخاصة بعدما أصيبت بمرض السكري، وتوقف التنفس أثناء النوم، بسبب الوزن الزائد، والناتج عن تناول الوجبات السريعة.

وقالت إلينا خلال البرنامج: "كان طعامي مقتصراً على الوجبات السريعة، ولم أكن أمارس أي تمارين رياضية، وكنت أتناول 3 وجبات في اليوم، معظمها من ماكدونالدز أو كي إف سي. وعلى الرغم من أن الأمر كان سيئاً، إلا أنني لم أكن قادرة على التوقف، كان الأمر أشبه بالإدمان".

وعندما قرع الأطباء جرس الإنذار، قررت إلينا أن الوقت قد حان لتغيّر نمط حياتها، وتوقفت عن تناول الوجبات السريعة، وأجرت عملية جراحية لتصغير المعدة، كما بدأت بممارسة التمارين الرياضية، ليصل وزنها في النهاية إلى نحو 69 كيلوغراماَ.