شريط الأخبار
الأردن يطلب التهدئة من فصائل جنوب سوريا هذا المنصب ينتظر جمال الصرايرة.. ب"انتظار الإجراءات" العيسوي غرق ب"أفواج المُهنئين".. "ديوان الأردنيين" سيُفْتح حارسات الاقصى: هذا ما فعله مدير أوقاف القدس عزام الخطيب (فيديو) الكويت: القبض على اردني ملقب بـ "إمبراطور المخدرات" أجواء صيفية اعتيادية مع نشاط في الرياح كناكرية: مراجعة قرار رسوم السيارات الهجينة خلال اسبوع الحسين للسرطان: قرار الحكومة بحاجة إلى تفسير انتحار فتاة شنقاً في منزل ذويها بالزرقاء إعادة فتح مدخل مدينة السلط بعد إغلاقه من قبل محتجين العثور على الفتاة المتغيبة ١٩ عاما عن منزل ذويها في حي نزال الحكومة تعلن استقالة جميع الوزراء من عضويّة الشركات الملك يغادر إلى الولايات المتحدة في زيارة عمل بدء امتحانات الشامل النظرية .. الرابع من اب المقبل صدور الإرادة الملكية السامية بتعين رؤساء واعضاء مجالس أمناء الجامعات الرسمية "زراعة اربد" :لا وجود لخراف بمواصفات الخنازير في أسواقنا اعضاء الفريق الوزاري يستكملون اشهار ذممهم المالية الدميسي يطالب الحكومة بشمول ابناء قطاع غزة "باعفاءات السرطان" وحصرها بمركز الحسين النسور ينفي علاقة مدير الضريبة السابق برئاسة حملته الانتخابية اعفاء جميع مرضى السرطان وتأمينهم صحيا ومنح مدراء المستشفيات صلاحية تحويلهم
عاجل
 

قصة الفتى راقص "الماكارينا" تتفاعل ماذى جرى معه في غرفة التحقيق ؟

بعد ساعات من إلقاء القبض على طفل سعودي، عُرف في وسائل الإعلام باسم 'راقص الماكرينا'، قالت وزارة الداخلية السعودية إنها أطلقت سراح الصبي البالغ من العمر 14 عاماً، بعد تحذيره بشأن سلامة الطريق.

وكان الصبي قد ظهر في فيديو وهو يرقص على أغنية (ماكرينا) عند تقاطع مروري، بينما السيارات متوقفة في خمس حارات عند إشارة مرور، وانتشر الفيديو على نطاق واسع بوسائل التواصل الاجتماعي.

وتأتي هذه الخطوة بعد أن انتشرت موجة واسعة من الانتقاد على شبكات التواصل الاجتماعي، تتهم الشرطة بانتهاك الطفولة، والتعنت مع الطفل الذي قام بعمل 'مبهج'، وخلال توقف الطريق. وانتشرت التعليقات تحت هاشتاغ #القبض_على_راقص_الماكرينا_بجدة.

وكتب أحدهم 'القبض على راقص الماكرينا بجدة بتهمة مخالفة المألوف وكسر الروتين وقتل الملل وإضحاك الوجوه العابسة وإلقاء القبض على الابتسامة الهاربة'.

وغرَّد آخرُ 'وربي دمه عسل، كنت مبسوط وأنا أتابع المقطع، ولو شفته بالشارع وكنت مروق بنزل أرقص معه'.

وذكرت الشرطة أنها استجوبت الصبي، الذي لم تكشف عن اسمه وجنسيته لقيامه بسلوك منافٍ للآداب العامة، وتعطيله المرور، ثم أطلقت سراحه دون توجيه اتهام بعد أن استدعته مع ولي أمره للاستجواب.

وأضافت في بيان أن 'الاثنين (الطفل وولي أمره) وقَّعا تعهداً مكتوباً بأن الصبي لن يُمارس أي سلوك قد يعرِّض حياته أو حياة الآخرين للخطر، موضحة أن الإنذار يهدف فقط إلى تحذير الصبي من العواقب المحتملة على سلامته، فضلاً عن سلامة سائقي السيارات والمشاة.