شريط الأخبار
عوني مطيع : خرجت بشكل قانوني ولست هاربا وساعود للاردن والقضاء هو الحكم الاردن الدولة العربية الوحيده التي تصدر ادوية اكثر مما تستورد "الصحة" تؤكد تبسيط اجراءات تحويل المرضى بالصور...حادث غريب في طبربور منع سفر 7 أشخاص يشتبه بتورّطهم قضيّة إنتاج وتهريب الدخان مزاد لبيع أرقام المركبات الأكثر تميزا غدا الرزاز يعبر من البرلمان دون "الاعتماد على صديق" رغم التحالف الثلاثي ضده ! ارتفاع اسعار بيع الذهب محليا القبض على عصابة بحوزتهم قطع أثرية في عمان أجواء صيفية معتدلة في أغلب المناطق اربد .. 4 اصابات بمشاجرة مسلحة ببلدة " كفر رحتا " توقعات باستئناف التبادل التجاري مع سورية خلال اسبوعين القطارنة يغرد.. تشرفت بخدمة الاردن كناكرية: الحكومة تبدأ بصرف رواتب القطاع العام الأحد الطراونة : متفائلون بالمرحلة المقبلة مع الحكومة .. ونرفض صفقة القرن يحيى السعود "القابض على فلسطين".. مُسْتهدف قاتل العائلة في الشونة الجنوبية يسلم نفسه الجمعه: أجواء صيفية معتدلة 10 اصابات بحادثي سير في عمان والزرقاء مهرجان جرش يوقد شعلته الـ 33 وحضور جماهيري كبير للحلاني والسلمان .. صور
عاجل
 

في رسالتها سلّمتها للديوان الملكي .. كتلة الإصلاح تطالب بإقالة حكومة الملقي

جفرا نيوز

سلمت كتلة الإصلاح النيابية إلى الديوان الملكي رسالة رفعتها إلى الملك عبد الله الثاني بن الحسين المعظم تطالب فيها برحيل حكومة هاني الملقي ، وتشكيل حكومة إنقاذ وطني ذات كفاءات وطنية معتبرة تحافظ على هيبة الدولة وكرامة المواطن وتجنب الأردن وشعبه مزيدا من الويلات والمعاناة التي جرتها عليه حكومة هاني الملقي بحسب ما جاء في الرسالة .
ووصفت الرسالة الموقعة من رئيس الكتلة د. عبد الله العكايلة أداء الحكومة بأنه باهت على الصعيد السياسي وعقيم اقتصاديا وعاجز إداريا ومتراجع أمنيا ، ويخالف ما جاء في الأوراق النقاشية لجلالة الملك .
وقالت الكتلة في رسالتها أن حكومة الملقي أقحمت المواطن في أزمات متتالية أرهقته وزادت من ضنك عيشه عبر رفع الأسعار والضرائب بدل التخفيف عنه والارتقاء بحاله اقتصاديا واجتماعيا، وأن الحكومة مست هيبة الدولة وكرامة المواطن الأردني من خلال سياستها في معالجة الكثير من الملفات داخليا وخارجيا .
وقالت كتلة الإصلاح أن الحكومة منذ تشكيلها الذي تجاوزت فيه المشاورات البرلمانية مرورا باتفاقية الغاز مع العدو الصهيوني وتعديلات المناهج الدراسية وما فرضته من زيادات على الأسعار والضرائب بحق المواطنين تسببت بعدة أزمات نتيجة تهورها في اتخاذ القرار .