جفرا نيوز : أخبار الأردن | زعيم طائفة اغتصب 100 طفل
شريط الأخبار
المصري: نفقات البلديات 200 مليون سنويا 128 مليونا عوائد تصاريح عمل الوافدين خلال عام 2017 خادم الحرمين للملك: أمن الأردن من أمن السعودية .. صور 7.5 أعوام لمتهمين زرعا ماريغوانا فوق سطح منزلهما سواعد نشامى محي عملت ما عجزت عنه وزارة الاشغال البحث الجنائي يحذر من رسائل عبر التواصل الاجتماعي لحوادث تثير الخوف لدى المواطنين قمة أردنية سعودية في الرياض اليوم الصفدي لتيلرسون: "قرار القدس" يزيد التوتر ويغذي التطرف نادي خريجي جامعة بيروت يشيدون بجهود جلالة الملك ويستنكرون قرار ترامب مفكرة الثلاثاء شموط يدعو الى تشكيل مجلس عربي لحقوق الانسان موازنة الأردن 2018.. عجز متزايد وإنفاق مرتفع مقابل إيرادات صعبة المنال قريبا.. تغييرات بين صفوف كبار الموظفين الحكوميين الامن يوضح حقيقة حجز رخص مركبة لعدم وجود "غطاء بلف" (صورة) الملقي: الأردنيون لن ينتظروا مساعدة من أحد وسنعتمد على الذات الثلاثاء.. ارتفاع إضافي على درجات الحرارة راسك بالعالي... ‘‘شبهة جنائية‘‘ في وفاة طفل حديث الولادة ألقي بقناة الملك عبدالله مكافحة الفساد) توقف 4 مقاولين بالعقبة الشواربة ينفي تسمية شارع السفارة الاميركية بـ "القدس"
عاجل
 

زعيم طائفة اغتصب 100 طفل


قال صحيفة "ديلي ميل" البريطانية إن زعيم طائفة مسيحية أميركي يواجه اتهامات خطيرة تتعلق بحالات اغتصاب لعشرات الأطفال في ولاية نيو مكسيكو.

وبحسب الصحيفة، وجهت السلطات لـ"بيتر غرين" زعيم ما يسمى بـ"الطائفة المسيحية العسكرية عشرات الاتهامات بالاعتداء الجنسي على الأطفال، وصلت لنحو 100 تهمة اغتصاب، في حين يواجه أعضاء الطائفة "ديبورا غرين و يوشوا غرين وستايسي ميلر تهما أخرى تتعليق بـ"إساءة معاملة الأطفال والرشوة وإخفاء الحمل".

وتنقل وكالة اسيشوتيد برس عن عضوة سابقة الطائفة وتدعى مورا ألانا شميرير، قولها إنها حاولت منذ سنوات لفت الانتباه إلى تجاوزات الطائفة تحاول توجيه الانتباه، مشيرة إلى أنها التقت محققين في الفترة الأخيرة للحديث عن هذا الأمر.

وتضيف شميرير إنها رفعت دعوى قضائية ضد الطائفية بسبب سوء المعاملة وإجبارها على التخلي عن الحضانة القانونية لثلاثة من أطفالها، حيث حكم لها قاض في العام 1989 بنحو مليون دولار، قبل أن تختفي الطائفة من كاليفورنيا وتعود للظهور في ولاية نيو مكسيكو.

وتعليا على الاتهامات ردت الطائفة في بيان على موقعها الإلكتروني بالقول إن ما تم ذكره "إدعاءات كاذبة واجهتا الطائفية طيلة السنين الماضية (..) نحن لا نعرف من هم المتهمون، والاتهامات هي مجرد إعادة أكاذيب القديمة التي تم التحقيق فيها".

وتنقل الصحيفة تصريحا للمتحدث باسم "إدارة شؤون الأطفال والشباب والعائلات" في ولاية نيو مكسيكو هنرى فاريلا قوله إن مسئولين حكوميين يحققون بالقضية.

يذكر أن الطائفة تعرف نفسها على موقعه الإلكتروني بأنها مجموعة ثورية عدوانية من أجل المسيح" فيما تقول الصحيفة إن مضمون موقعهم مليء بلغة معاداة السامية والمثليين.