شريط الأخبار
إصابة "17" شخصاً اثر حادث تدهور باص في محافظة اربد رئيس هيئة النزاهة ومكافحة الفساد يكرم الطفلة الروائية جود المبيضين النظام السوري يخلي مخافر على حدود الأردن القبض على شخصين سلبا ضحاياهم بعد ايهامهم انهم فتيات خط سياحي بين الاردن ومصر والعدو الصهيوني كتب النائب السابق المهندس سليم البطاينه.. "من حقنا ان نحلم معك" بالاسماء - تنقلات للحكام الاداريين في وزارة الداخلية 380 دينار رسوما لـ " مكرري الحج والعمرة " .. الاوقاف تؤكد و السفارة السعودية تنفي !! الرزاز : هذه آلية احتساب علامات الثانوية العامة وأسس القبول في الجامعات هذه حقيقة احراق سيدة أردنية لطفليها بلواء الهاشمية (صور) “الخبز المهرّب” لا يشفع لحكومة الأردن على تلفزيونها.. أجواء معتدلة نهارا وباردة ليلا تعليمات جديدة لموازنات البلديات وسط تخوفات رؤسائها من ازمة مالية ترجيح تثبيت أسعار المحروقات طرح عطاء أول محطة للركاب بـ‘‘الباص السريع‘‘ عاصمة جديدة بسبب ازدحام «القديمة»… مشروع يثير جدلاً واسعًا وفاة "ابو غضب" مؤسس رابطة مشجعي الوحدات داخل الملعب السفارة السعودية تنفي أي تغيير على رسوم تأشيرات الحج والعمرة 15 حالة تسمم غذائي في دوقرا....تفاصيل 33 شاحنة بطاطا لبنانية مختومة بالرصاص لن تدخل المملكة
 

إقبال لافت على أسواق الألبسة الشعبية قبيل العيد

تشهد الأسواق الشعبية إقبالا لافتا من المواطنين هذه الأيام لشراء مستلزماتهم من الملابس بالتزامن مع موسم عيد الأضحى المبارك وافتتاح المدارس.
ويفسر متسوقون الإقبال الكبير على هذه الأسواق كونها توفر سلعا بأسعار أقل من نظيرتها في المحلات الأخرى، مؤكدين أن ارتفاع الأسعار أدى بهم إلى البحث عن بدائل في الأسواق الشعبية أو محال التصفية الأوروبية بغض النظر عن الجودة.
وتقول الاربعينية أم احمد إن أسعار الملابس مرتفعة جدا اذا ما قورنت بدخل الفرد، فغلاء المعيشة اجبر المواطنين على الاهتمام بأساسيات الحياة، مشيرة إلى أن شراء الملابس في الأعياد والمناسبات لم يعد مقدورا عليه، فيما يقول الخمسيني محمد غانم إن الأسعار تتباين من منطقة إلى أخرى، مؤكدا ان الأسعار في بعض مناطق شرق عمان مقبولة مقارنه بالمناطق الاخرى.
أما تجار الألبسة فيؤكدون أن الملابس تسعر تبعا لجودتها ومصدر إنتاجها، موضحين ان بعضهم عمل على استيراد الأقمشة الرخيصة وتصنيعها محليا لتجنب التكاليف المرتفعة، مشيرين إلى حملات تنزيلات تعلن بين الفترة والأخرى تقلل من الربح وتجنب الخسارة وتصرف البضاعة.
وارجع التاجر هشام محمد ارتفاع أسعار ملابس الأطفال إلى ارتفاعها في المصدر، إذ أنها في بعض الأحيان تكون أغلى من ملابس الكبار بفارق كبير، موضحا ان الأسعار تتفاوت حسب الصنف وجودة السلعة.
وقال ان الحركة الشرائية تحسنت خلال الأيام الأخيرة، وان أسعار الألبسة لديه في متناول الجميع، مشيرا إلى أن هناك خيارات عديدة أمام المواطن الباحث عن السعر والجودة التي تناسب قوته وقدرته الشرائية.
واكد التاجر ابراهيم سرداح ان جودة السلعة هي التي تفرض السعر، موضحا ان هناك أصنافا من الملابس تكون جودتها متدنية ولا تخدم المواطن، في حين يقول التاجر جعفر السيد إن الإقبال على شراء الألبسة لا زال محدودا بسبب ضعف القدرة الشرائية وتركيز المواطنين على شراء المواد الغذائية اكثر، متوقعا أن تتحسن الأسواق بعد اقتراب العيد، إلا أن فؤاد الساريسي (تاجر ألبسة) يؤكد أن أسعار الملابس معتدلة نسبيا بسبب تراجع إقبال المواطنين على الشراء، وأن الأسعار الحالية مقارنة مع أسعار الموسم من العام الماضي منخفضة.
ويبين بائع ألبسة الأطفال اسامة عبد الفتاح أن الحركة التجارية ستشهد نشاطا في الايام المقبلة بعد تسلم الرواتب، فيما يقول آخرون ان المواطن ينتظر اللحظات الأخيرة لشراء مستلزماته.-(سمير العدوي -( بترا)