جفرا نيوز : أخبار الأردن | إقبال لافت على أسواق الألبسة الشعبية قبيل العيد
شريط الأخبار
"الجزيرة القطرية" تنشر خبر توقيف الزميلين المحارمة والزيناتي ودعوات الى الغاء توقيف الصحفيين توقيف الزميلين عمر المحارمة والزيناتي اثر شكوى تقدم بها وزير المالية.. والصحفيون يبحثون التصعيد الاشغال الشاقة 7 اعوام لمهرب 23 ألف حبة كبتاجون الملك يصل إلى قبرص.. والأمير فيصل نائبا له دورية نجدة تنقذ عائلة مصرية من حريق شب داخل منزلهم في عمان 15 إصابة بتصادم " كوستر " وباص صغير في الزرقاء العلاف يوافق على مقابلة نزيل في الجويدة بموافقة مباشرة من " النواب " رفع الضريبة على غالبية السلع والخدمات 10 % الامن يغلق الطريق الصحراوي فزعة شرطي سير تحول دون وقوع كارثة بالعاصمة عمان "تفاصيل" المملكة على موعد مع منخفض ثلجي عميق الجمعة المومني: " مستقلة الانتخابات " تشرع بتحديث سجلات الناخبين مؤازرة شعبية للبطريرك ثيوفيلوس مجلس الوزراء يوافق على انشاء أول وقف للتعليم تخفيض رسوم نقل ملكية المركبات الحكومة تُقرّ آليّة الدعم وترفع ضريبة المبيعات على مجموعة من السلع الحكومة ترفع سعر السجائر 20 قرشا قرارات مجلس الوزراء رسميا .. "المحروقات" تقيل 4 أعضاء وتوافق على استقالة 3 آخرين بالتفاصيل :الحكومة تحدد مقدار الدعم المالي للفرد بعد الغاء دعم الخبز سنويا
 

إقبال لافت على أسواق الألبسة الشعبية قبيل العيد

تشهد الأسواق الشعبية إقبالا لافتا من المواطنين هذه الأيام لشراء مستلزماتهم من الملابس بالتزامن مع موسم عيد الأضحى المبارك وافتتاح المدارس.
ويفسر متسوقون الإقبال الكبير على هذه الأسواق كونها توفر سلعا بأسعار أقل من نظيرتها في المحلات الأخرى، مؤكدين أن ارتفاع الأسعار أدى بهم إلى البحث عن بدائل في الأسواق الشعبية أو محال التصفية الأوروبية بغض النظر عن الجودة.
وتقول الاربعينية أم احمد إن أسعار الملابس مرتفعة جدا اذا ما قورنت بدخل الفرد، فغلاء المعيشة اجبر المواطنين على الاهتمام بأساسيات الحياة، مشيرة إلى أن شراء الملابس في الأعياد والمناسبات لم يعد مقدورا عليه، فيما يقول الخمسيني محمد غانم إن الأسعار تتباين من منطقة إلى أخرى، مؤكدا ان الأسعار في بعض مناطق شرق عمان مقبولة مقارنه بالمناطق الاخرى.
أما تجار الألبسة فيؤكدون أن الملابس تسعر تبعا لجودتها ومصدر إنتاجها، موضحين ان بعضهم عمل على استيراد الأقمشة الرخيصة وتصنيعها محليا لتجنب التكاليف المرتفعة، مشيرين إلى حملات تنزيلات تعلن بين الفترة والأخرى تقلل من الربح وتجنب الخسارة وتصرف البضاعة.
وارجع التاجر هشام محمد ارتفاع أسعار ملابس الأطفال إلى ارتفاعها في المصدر، إذ أنها في بعض الأحيان تكون أغلى من ملابس الكبار بفارق كبير، موضحا ان الأسعار تتفاوت حسب الصنف وجودة السلعة.
وقال ان الحركة الشرائية تحسنت خلال الأيام الأخيرة، وان أسعار الألبسة لديه في متناول الجميع، مشيرا إلى أن هناك خيارات عديدة أمام المواطن الباحث عن السعر والجودة التي تناسب قوته وقدرته الشرائية.
واكد التاجر ابراهيم سرداح ان جودة السلعة هي التي تفرض السعر، موضحا ان هناك أصنافا من الملابس تكون جودتها متدنية ولا تخدم المواطن، في حين يقول التاجر جعفر السيد إن الإقبال على شراء الألبسة لا زال محدودا بسبب ضعف القدرة الشرائية وتركيز المواطنين على شراء المواد الغذائية اكثر، متوقعا أن تتحسن الأسواق بعد اقتراب العيد، إلا أن فؤاد الساريسي (تاجر ألبسة) يؤكد أن أسعار الملابس معتدلة نسبيا بسبب تراجع إقبال المواطنين على الشراء، وأن الأسعار الحالية مقارنة مع أسعار الموسم من العام الماضي منخفضة.
ويبين بائع ألبسة الأطفال اسامة عبد الفتاح أن الحركة التجارية ستشهد نشاطا في الايام المقبلة بعد تسلم الرواتب، فيما يقول آخرون ان المواطن ينتظر اللحظات الأخيرة لشراء مستلزماته.-(سمير العدوي -( بترا)