جفرا نيوز : أخبار الأردن | أرسنال يحدد ملامح الصفقة التبادلية مع مانشستر سيتي
شريط الأخبار
سياسيون: الثقة بحكومة الملقي تعكس حرص النواب على مصالحهم الشخصية تشريعات جديدة مرشحة لاستئناف الاحتقان بين الحكومة والنواب ارتفاع الحرارة اليوم وانخفاضها غدا توقع تخفيض أسعار المحروقات 9 مدارس بـ‘‘البادية‘‘ لم ينجح منها أحد في ‘‘التوجيهي‘‘ 35 مليون دينار عوائد ترخيص المركبات وفاة طفل بتدهور مركبة كان يقودها بالمفرق التربية تسمح للطلبة النظاميين بإعادة مواد لرفع معدلاتهم المومني : الحكومة ستمنح المستثمرين الجنسية الاردنية وفق شروط - تفاصيل (فيديو) تعديل حكومي وشيك و اليمين الدستورية الاربعاء الملك: تحسين أوضاع المتقاعدين العسكريين أولوية لنا ترخيص 175 مطبوعة إلكترونية العلاف: الهيئات التعليمية من أهم النخب القادرة على تعزيز قيم النزاهة ومكافحة الفساد صرف مستحقات مراقبي التوجيهي غدا الثلاثاء وزير الداخلية العراقي يؤكد متانة العلاقات الاردنية العراقية بداية عمان ترد دعاوى شركات حج وعمرة ضد الأوقاف وفاة نزيل في مركز اصلاح وتأهيل الكرك الأردن وعُمان يوقعان مذكرة تفاهم في المجال العلمي والقانوني الزراعة تمنع إدخال 1500 عبوة زيت زيتون من الامارات احلام القاسم " أُمّ " قهرت ظروفها لتنال الترتيب الاول على المملكة في الثانوية العامة " الاقتصاد المنزلي "
عاجل
 

أرسنال يحدد ملامح الصفقة التبادلية مع مانشستر سيتي


رد أرسين فينجر، المدير الفني لفريق أرسنال الإنجليزي، على رغبة مانشستر سيتي في التعاقد مع أليكسيس سانشيز، مهاجم الجانرز، قبل نهاية الميركاتو الصيفي.

وكانت تقارير صحفية قد أشارت هذا الصباح إلى تقديم السيتي رحيم سترلينج، إضافة إلى مبلغ مالي للتعاقد مع سانشيز.

وقالت صحيفة الديلي ميل "أرسنال يُصر على الاحتفاظ بخدمات سانشيز، رغم تبقي موسم وحيد فقط على نهاية عقده".

وأضافت الصحيفة "الجانرز لن يتخلوا عن سانشيز إلا بعقد صفقة تبادلية قبل إغلاق سوق الانتقالات الصيفية بعد غد الخميس".

وتابعت "أرسنال استفسر بالفعل عن الأرجنتيني سيرجيو أجويرو، مهاجم السيتي، إلا أن سترلينج هو الأقرب للخروج من السيتي حتى الآن".

وأوضحت "مانشستر سيتي يعاني من تخمة في خط هجومه في وجود أجويرو وجابريل خيسوس وسترلينج".

وأتمت "رحيم قد يخرج من السيتي لضمان اللعب بشكل أكبر من أجل تواجده مع منتخب إنجلترا قبل كأس العالم الصيف المقبل، وأرسنال قد يكون الوجهة المناسبة له".