جفرا نيوز : أخبار الأردن | الكتلة "الديمقراطية" النيابية ترحب بقرار مجلس الوزراء لجلب الكردي
شريط الأخبار
الامانة تصنف التحرير الصحفي والكتابة مهن منزلية تنقلات واسعة بين ضباط الجمارك .. اسماء أمن الدولة تحكم بالأشغال الشاقة على مؤيدين لـ"داعش" الجيولوجيون يستنكرون قيام شرذمة بالمشاركة بمؤتمر اسرائيلي يميني مشبوه !! بعد الاعتداء عليهم في الرصيفة .. معلمون : يا جلالة الملك لا نأمن على انفسنا في المدارس !! صـور إحباط محاولة تسلل وتهريب كمية كبيرة من المخدرات من سورية الحكم شنقاً لمحامي بتهمة القتل الامن يلقي القبض على اخر الفارين من نظارة محكمة الرمثا ’البوتاس‘ توضح حقيقة توجه البوتاس الكندية لبيع حصتها في الشركة 861 موظف يشملهم قرار أقتطاع 10% من أجمالي الراتب الامير علي : الفيصلي تعرض للظلم لكن هذا لا يبرر ردة فعله وقد عاقبناه ! خوري ينعى قائد عسكري سوري مثير للجدل النائب الاسبق البطاينة يكتب ..أزمة جديدة تدق الأبواب أربعيني يطلق النار على نفسه في تلاع العلي محاكمة عشريني خطط لقتل ضابط أمن ومهاجمته بالسلاح مصدر رسمي: لن يعاد فتح مكتب لـ‘‘حماس‘‘ في الأردن ارتفاع درجات الحرارة وأجواء دافئة ‘‘الكنديون‘‘ يعتزمون بيع حصتهم في ‘‘البوتاس‘‘ ‘‘التربية‘‘ تحقق بشبهة اعتداء معلمة على طالب ابتدائي القبض على مطلوبين بقضايا شيكات هربا من محكمة الرمثا
عاجل
 

الكتلة "الديمقراطية" النيابية ترحب بقرار مجلس الوزراء لجلب الكردي

جفرا نيوز

رحبت الكتلة الديمقراطية النيابية بقرار مجلس الوزراء اتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة لتنفيذ قرار مجلس الوزراء لملاحقة رئيس مجلس ادارة شركة الفوسفات السابق وليد الكردي قانونيا.
وأكدت الكتلة في بيان لها صدر اليوم الأربعاء، بأنها تنظر إلى جهود مكافحة الفساد على أنها النقطة المركزية في استعادة ثقة الشارع، الذي استسلم لاستحالة ضبط الفاسد ومعاقبته.
وأشارت الكتلة إلى أنها تعتبر السير في اجراءات القانونية اللازمة لملاحقة رئيس مجلس ادارة شركة الفوسفات السابق وليد الكردي قانونيا، هي خطوة مضاعفة على طريق تثبيت أركان النزاهة والشفافية في جهود محاربة الفساد، وهي الجهود التي تصب في المصلحة الوطنية، وحماية الأموال العامة من تطاول الأيادي المشبوهة، معتبرة الكتلة، بأن أموال الأردنيين خط أحمر، وأن ما يحاول التعدي على المقدرات الوطنية، هو خائن.
وشددت الكتلة الديمقراطية على أن جهود مكافحة الفساد والفاسدين يجب أن تكون منهجا ثابتا، وعلى الحكومة أن تستمر به، حتى يرتدع الفساد، ويعمل الجميع أن لا أحد فوق القانون وسلطته، على أن تحظى تلك الجهود بالشفافية المطلوبة.
وطالبت الكتلة في البيان بأن تدعم الحكومة المؤؤسات الرقابية، وتمنحها المزيد من الصلاحيات، وعلى رأسها هيئة النزاهة ومكافحة الفساد، حتى يتم تجفيق منابع الفساد، ويطمئن الأردنيين بأن المقدرات الوطنية مصانة من العبث، وبعيدة عن تطاول الفاسدين.