شريط الأخبار
الرئيسية الشؤون البرلمانية النائب الطيطي يكشف حقيقة العلاقة والصورة التي يتم تداولها مع عوني مطيع وفاة عشريني بتدهور مركبة بالزرقاء ادخال خط انتاج السجائر المزورة بغطاء قانوني العيسوي يفتتح ويتفقد مجموعة من مشاريع المبادرات الملكية في الكرك عوني مطيع : خرجت بشكل قانوني ولست هاربا وساعود للاردن والقضاء هو الحكم الاردن الدولة العربية الوحيده التي تصدر ادوية اكثر مما تستورد "الصحة" تؤكد تبسيط اجراءات تحويل المرضى بالصور...حادث غريب في طبربور منع سفر 7 أشخاص يشتبه بتورّطهم قضيّة إنتاج وتهريب الدخان مزاد لبيع أرقام المركبات الأكثر تميزا غدا الرزاز يعبر من البرلمان دون "الاعتماد على صديق" رغم التحالف الثلاثي ضده ! ارتفاع اسعار بيع الذهب محليا القبض على عصابة بحوزتهم قطع أثرية في عمان أجواء صيفية معتدلة في أغلب المناطق اربد .. 4 اصابات بمشاجرة مسلحة ببلدة " كفر رحتا " توقعات باستئناف التبادل التجاري مع سورية خلال اسبوعين القطارنة يغرد.. تشرفت بخدمة الاردن كناكرية: الحكومة تبدأ بصرف رواتب القطاع العام الأحد الطراونة : متفائلون بالمرحلة المقبلة مع الحكومة .. ونرفض صفقة القرن يحيى السعود "القابض على فلسطين".. مُسْتهدف
عاجل
 

الاشغال الشاقة 12 عاما لمتهم ضرب امه بالتبني حتى الموت

جفرا نيوز - صادقت محكمة التمييز على حكم يقضي بحبس شاب عشريني بالأشغال الشاقة 12 عاما لقتله امه بالتبني بعصا خشبية حتى الموت.

واكتسب الحكم بذلك الدرجة القطعية بعدما كشف ان المتهم ابنها بالتبني ولم يكن يعلم بذلك وكان يعتقد انه ابنها بالولادة، وقبل ارتكابه للجريمة بفترة بسيطة علم انه ابنها بالتبني فانقلب حاله وتغيرت معاملته معها واصبح يضربها بشكل مستمر .

وبين القرار ان المتهم كان يعاملها كأمه من دون ان يعرف الحقيقة بانها مربيته، وعندما بلغ العشرينات من العمر عرف بالحقيقة فكان الخبر مفاجئا بالنسبة له إذ تأكد من خلال الأوراق الرسمية كونه مسجل باسم غير اسم زوج المقتولة.
وفي يوم الحادث في العاشر من ايار 2016 واثناء جلوسها في صالة المنزل فوجئت به يخلع برواز احد ابواب المنزل الخشبية ويهاجمها ويقوم بضربها حتى تمكن حفيدها من تخليصها منه وقام الاخير بإسعافها لأقرب مستشفى حيث توفيت هناك.

وكانت محكمة الجنايات الكبرى قررت في حينها ادانته بجناية الضرب المفضي للموت، ولكون المتوفية أنثى قررت المحكمة وضع الجاني بالأشغال الشاقة مدة 12 عاما، وايدتها محكمة التمييز بعد ان توصلت الى ان القرار متفق والقانون من حيث التجريم والعقوبة التي تقع ضمن الحد القانوني لمثل هذه الجريمة.