جفرا نيوز : أخبار الأردن | السعودية وسوريا تتمسكان بأمل التأهل إلى مونديال روسيا
شريط الأخبار
الملياردير صبيح المصري «أطلق سراحه ولم يعد» وهجوم «وقائي» أردني ناجح لامتصاص «حراك الأسهم» والتداعيات بعد «قرصة الأذن» السعودية القليل منكم يعرف هذه المعلومة.. بلدية السلط "دمي فلسطيني" "علي شكري" مدير المكتب الخاص للملك الحسين يفتح قلبه.. فيديو اكتشاف قضية تهريب بقيمة مليون دينار بالعقبة 4 اصابات بحريق مطعم في الزرقاء المصري : كنت بين أهلي في السعودية ولم أُحجز .. " سألوني سؤال وأجبته " الملك يلتقي رجال دين وشخصيات مسيحية من الأردن والقدس احالات وتشكيلات و ترفيعات في الوزارات - أسماء ارادة ملكية بالموافقة على تعيينات قضائية (اسماء) الملك يستقبل وزير الدفاع الكندي الضَّمان تدعو المنشآت والأفراد لتعديل بيانات الاتصال الخاصة بهم إلكترونياً ضبط شخص بحوزته لوحة فسيفسائية من العصر " البيزنطي " بدء البث الأردني الفلسطيني المصري الموحد لدعم القدس المحتلة انتهاء الخريف و بدء فصل الشتاء .. الخميس موظفوا الاحوال يشكرون الشهوان القضاة يؤجل انتخابات الغرف التجارية لموعد لاحق غير معلوم الهناندة : المصري مخلص للاردن و حزين لسماع اصوات الشماتة الملك يتدخل لتأمين الإفراج عن المصري الأردن وفلسطين ولبنان على موعد مع منخفض ثلجي عميق
عاجل
 

السعودية وسوريا تتمسكان بأمل التأهل إلى مونديال روسيا

جفرا نيوز - يتطلع كل من المنتخبين السعودي والسوري إلى التشبث بالفرصة الأخيرة على أمل التأهل المباشر لبطولة كأس العالم 2018 لكرة القدم في روسيا عندما يسدل الستار غدا الثلاثاء على فعاليات الدور النهائي من التصفيات الأسيوية المؤهلة للنهائيات.

وتتصدر مباراة المنتخب السعودي مع نظيره الياباني فعاليات هذه الجولة من حيث الأهمية والقوة وذلك ضمن منافسات المجموعة الثانية التي تشهد غدا أيضا مباراتي أستراليا مع تايلاند والعراق مع الإمارات>

فيما تشهد المجموعة الأولى مواجهة مثيرة بين المنتخبين السوري والإيراني كما يلتقي منتخب أوزبكستان نظيره الكوري الجنوبي وتلعب قطر مع الصين.


وحجز المنتخب الإيراني بطاقة التأهل الأولى من القارة الأسيوية وذلك قبل مباراته التي تعادل فيها سلبيا مع كوريا الجنوبية يوم الخميس الماضي فيما حجز المنتخب الياباني بطاقة التأهل الأولى من المجموعة الثانية بعد فوزه الثمين على نظيره الأسترالي في نفس اليوم.

ويشتعل الصراع في المجموعة الأولى بين منتخبات كوريا الجنوبية (14 نقطة) وسوريا (12 نقطة) وأوزبكستان (12 نقطة) على البطاقة الثانية ولا تزال الفرصة قائمة لدى المنتخب الصيني (تسع نقاط) في المنافسة مع هذه المنتخبات الثلاثة على المركز الثالث في المجموعة.



وفي المجموعة الثانية، يشتعل الصراع بين المنتخبين السعودي والأسترالي على البطاقة الثانية ولكل منهما 16 نقطة فيما لا تزال الفرصة قائمة من الناحية النظرية لدى المنتخب الإماراتي (13 نقطة) للمنافسة على بطاقة التأهل المباشر أو على الأقل المنافسة على المركز الثالث.

ويواجه المنتخب السعودي (الأخضر) تحديا في غاية الصعوبة كما لا يمكن للفريق أن يراهن بشكل كبير على مساعدة الآخرين لاسيما مع الفارق في المستوى بين المنتخب التايلاندي ونظيره الأسترالي المنافس القوي للأخضر على بطاقة التأهل.

ويتفوق المنتخب السعودي بفارق هدفين فقط على نظيره الأسترالي مما يجعله بحاجة إلى الفوز على المنتخب الياباني (محاربو الساموراي) غدا وانتظار الهدية من المنتخب التايلاندي سواء بتعثر المنتخب الأسترالي أو فوز المنتخب الأسترالي بفارق من الأهداف لا يعوض فارق الأهداف الذي يتفوق به الأخضر.


ويواجه المنتخب الأسترالي اختبارا أكثر سهولة في افتتاح مباريات هذه الجولة غدا حيث يستضيف نظيره التايلاندي متذيل المجموعة برصيد نقطتين فقط والذي اهتزت شباكه 22 مرة في المباريات التسع التي خاضها في المجموعة حتى الآن مما يؤكد أنه سيكون صيدا سهلا للمنتخب الأسترالي على الأقل من الناحية النظرية.

ويتطلع المنتخب الأسترالي إلى حسم المباراة بأكبر عدد ممكن من الأهداف للاستفادة منه حتى في حال حقق المنتخب السعودي الفوز على نظيره الياباني حيث ستحسم البطاقة في هذه الحالة من خلال فارق الأهداف الذي يرجح حاليا كفة الأخضر ولكن بفارق هدفين فقط.



وفي المباراة الثالثة بالمجموعة يلتقي المنتخب العراقي نظيره الإماراتي على استاد "عمان الدولي" حيث يتطلع المنتخب العراقي لإنهاء مسيرته بشكل جيد من خلال الفوز على نظيره الإماراتي فيما يرغب المنتخب الإماراتي في تحقيق فوز جيد للتشبث بالفرصة الضعيفة التي يمتلكها على الأقل للمنافسة على المركز الثالث.

وفي المجموعة الأولى، تتشابك الحسابات بشكل هائل بين منتخبات كوريا الجنوبية وسوريا وأوزبكستان قبل مباريات الغد خاصة وأن المنتخب الإيراني متصدر المجموعة برصيد 21 نقطة ضمن التأهل وصدارة المجموعة بغض النظر عن نتيجة مباراته غدا أمام ضيفه السوري على استاد "أزادي" في العاصمة طهران.



ويطمح المنتخب السوري في استغلال تأهل مضيفه رسميا لتحقيق الفوز عليه لاسيما وأن المنتخب الإيراني سيخوض المباراة دون حاجة لحصد أي نقطة وهو ما يمنحه فرصة اللعب بالصف الثاني رغم رغبة المدرب البرتغالي كارلوس كيروش في قيادة لفريق لفوز جديد بالتصفيات والحفاظ على سجله خاليا من الهزائم في هذه المجموعة.

ولن يكون الفوز كافيا للمنتخب السوري من أجل التأهل التاريخي للمونديال حيث يحتاج الفريق إلى المعاونة من منافسيه المباشرين على بطاقة التأهل وذلك من خلال التعادل بين منتخبي أوزبكستان وكوريا الجنوبية أو فوز المنتخب الأوزبكي على ملعبه بفارق هدف واحد.


وفي المباراة الثالثة بالمجموعة، يلتقي المنتخب القطري نظيره الصيني على استاد "خليفة الدولي" أول استادات بطولة كأس العالم 2022 في قطر.

ويخوض المنتخب القطري (العنابي) هذه المباراة لتحسين الصورة في المجموعة حيث يحتل المركز الأخير برصيد سبع نقاط فيما يطمح التنين الصيني إلى الفوز من أجل البقاء في دائرة المنافسة على المركز الثالث في المجموعة الذي يخوض ملحقًا.كووره