جفرا نيوز : أخبار الأردن | ارتفاع مرتقب للخضار والفاكهة
شريط الأخبار
بدء البث الأردني الفلسطيني المصري الموحد لدعم القدس المحتلة انتهاء الخريف و بدء فصل الشتاء .. الخميس مطالبة بإعادة النظر بـ "مجانية " الافتاء، والدائرة تُفتي بـ 3 لغات الهناندة : المصري مخلص للاردن و حزين لسماع اصوات الشماتة الملك يتدخل لتأمين الإفراج عن المصري الأردن وفلسطين ولبنان على موعد مع منخفض ثلجي عميق سيدة مهددة بالطرد واولادها " المعاقين الخمسة " من منزلها في الموقر التيار القومي يدين قرار المحكمه الدوليه ضد ألأردن مفكرة الاحد وفيات الاحد 17/12/2017 الافراج عن صبيح المصري الشياب: 6 حالات بإنفلونزا الخنازير لا تشكل وباء لا تمديد لقرار شطب واستبدال السيارات الهايبرد ارتفاع على الحرارة وأجواء لطيفة "التوجيهي" بحلته الجديدة.. حذر مشوب بالأمل متابعة رسمية لقضية رجل الأعمال صبيح المصري الرواشدة: تنظيمات إرهابية تجند عناصرها عبر الألعاب الإلكترونية الحباشنة يتراجع عن الاستقالة.. العقرباوي يصفحون عن عائلة قاتل عبيدة كركيون يصدرون بيانا بشأن استقالة الحباشنة
عاجل
 

ارتفاع مرتقب للخضار والفاكهة


جفرا نيوز- توقعت مصادر متطابقة، ارتفاع أسعار الخضار والفواكه، نتيجة تراجع إنتاج المزارعين، بالتزامن مع استئناف تصدير المنتجات الزراعية عبر معبر طريبيل.

ويأتي تراجع الانتاج، لإحجام عدد من المزارعين عن الزراعة، لتراكمالديون المترتبة عليهم، لتجار المواد الزراعية، على مدى خمس سنوات متتالية.

وقدرت المصادر ان نسبة انخفاض مستوردات تجار المواد الزراعية، بنحو85% ما بين الأعوام 2012 - 2017.

وعللت سبب الانخفاض، لعدممقدرة معظمالمزارعين على سداد المستحقات المالية المترتبة عليهم، لتجار المواد الزراعية، مما أدى لخسائر متتابعة للتجار والمزارعين.

وأوقف عدد من تجار المواد الزراعية، تعاملهم مع نسبة عاليةمن المزارعين، لعدم مقدرتهم على السداد، مما ساهم بتوسيع رقعة المغيبينعن الزراعة.

وطالب تجار ومزارعون، الحكومة بإيجاد آلية لإعادة الزخم الزراعي، وتصريف الخضار والفاكهة الأردنية، لتعود الأمور إلى ما كانت عليه عام 2012،ليستمر المزارعون بعملهم، ويشكلون مصدر دخل للأردن، من خلال تصدير المحاصيل الزراعية.

وكان نقيب تجار ومصدري الفواكه، سعدي أبو حمّاد، كشف السبت ،عن وعود تلقاها التجار الأردنيون، بالسماح للخضار والفواكه، بالتدفق إلى العراق عبر معبر طريبيل، خلال الأسبوع الحالي.

وجدد التجار مطالبهم بتحرك حكومي، من وزارة الزراعة،لإعادة هيكلة القطاع الزراعي، وإيجاد آلية لعودة المزارعين المترتبة عليهم الديون للزراعة.

وتراوحتالصادرات الأردنية، قبل إغلاق المعبر، بين 800 - 600 طن يوميا، إلا أنها تراجعت بعد تدهور الأوضاع الأمنية في المناطق المحاذيةللأردن في العراق.