جفرا نيوز : أخبار الأردن | طفلتان توأم تولدان بفارق 87 يوماً
شريط الأخبار
وفاة نزيل اثر جلطة دماغية في سجن الزرقاء 750 وفاة و 17 ألف مصاب سنوياً اثر حوادث المرور اغلاق وتوقيف 2100 مؤسسة غذائية ولي العهد يشهد توقيع اتفاقية شراكة بين مؤسسة ولي العهد وإيرباص القبض على فتاتين بحقهما 18 طلبا في الزرقاء 200 ألف دينار خسائر اطلاق النار على 15 محولاً بالشونة الجنوبية الفايز يدعو للعودة إلى قيم العشائر الأردنية الأصيلة قريباً تصاريح عمل الكترونية الأردن يستضيف بطولتي القفز على الحواجز المؤهلة لكأس العالم -صور بالأسماء ...مطالبات جمركية مستحقة الدفع البلديات: التعيين بالاجور اليومية ضمن الشواغر المحدثة فقط أتلاف أكثر من 25 طن رز فاسد في المملكة السجن سنتين و 4 الاف دينار غرامة لفض اختام العداد الكهربائي إحالات على التقاعد بالتلفزيون الأردني - أسماء العاملات النيباليات بالطريق الى المملكة .. " الحركة القومية " يطالب بالغاء وادي عربة و اتفاقية الغاز سرقة 35 الف دينار من مسنّة في الاشرفية بعد ضربهم و سلبهم " معلما " في اربد ، " الجنائي " يقبض على المعتدين الجنايات تقضي باعدام مغتصب وقاتل الطفل السوري في مخيم الحسين الأردنية تهوي في التصنيف العالمي للجامعات
عاجل
 

طفلتان توأم تولدان بفارق 87 يوماً


 

 بدأت طفلتان بريطانيتان توأم أول يوم لهما في المدرسة يداً بيد، على الرغم من أنهما ولدتا بفارق حوالي 3 أشهر.

وتشاركت الطفلتان لحظات من السعادة والمرح، في طريقهما إلى المدرسة، وهو يوم خشيت والدتهما أنها لن تراه أبداً، بعد أن أخبرها الأطباء، أن هناك أملاً ضعيفاً في نجاتهما، عندما دخلت في مرحلة المخاض بشكل مبكر.

وكانت آلام المخاض قد فاجأت السيدة ماريا جونز إليوت (38 عاماً)، قبل نحو 4 أشهر من الموعد المحدد، وأنجبت آمي بعد 26 أسبوعاً فقط من الحمل. لكن معجزة طبية وقعت بعد ذلك، وتوقفت تقلصات المخاض عقب ولادة الطفلة الأولى، وعاودتها بعد 87 يوماً، لتنجب طفلتها الأخرى كاتي، وهي أطول فترة بين توأمين بولادة طبيعية، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

وعادة ما يقوم الرحم بطرد كلا الطفلين التوأم، عند حدوث تقلصات المخاض، لكن ذلك لم يحدث في حالة ماريا، ويعتقد الأطباء، أن حجم آمي الصغير، منع حدوث ذلك، لتولد الطفلتان بفارق نحو 3 أشهر.

وتقول ماريا التي كانت فخورة بطفلتيها وهما في طريقهما إلى المدرسة "كل أم تعتقد أن أطفالها مميزين، لكن توصيل آمي وكاتي إلى المدرسة في أول يوم لهما، كانت لحظة مميزة، خاصة وأنني لم أتوقع أن أشهد هذا اليوم على الإطلاق".

وأضافت "عندما دخلت في المخاض، حذرني الأطباء، بأن الطفلتين لن تكتب لهما النجاة، لكنهما كافحتا للبقاء على قيد الحياة، وها هما اليوم هنا، إنهما حقاً معجزتنا الصغيرة".