شريط الأخبار
العيسوي يفتتح ويتفقد مجموعة من مشاريع المبادرات الملكية في الكرك عوني مطيع : خرجت بشكل قانوني ولست هاربا وساعود للاردن والقضاء هو الحكم الاردن الدولة العربية الوحيده التي تصدر ادوية اكثر مما تستورد "الصحة" تؤكد تبسيط اجراءات تحويل المرضى بالصور...حادث غريب في طبربور منع سفر 7 أشخاص يشتبه بتورّطهم قضيّة إنتاج وتهريب الدخان مزاد لبيع أرقام المركبات الأكثر تميزا غدا الرزاز يعبر من البرلمان دون "الاعتماد على صديق" رغم التحالف الثلاثي ضده ! ارتفاع اسعار بيع الذهب محليا القبض على عصابة بحوزتهم قطع أثرية في عمان أجواء صيفية معتدلة في أغلب المناطق اربد .. 4 اصابات بمشاجرة مسلحة ببلدة " كفر رحتا " توقعات باستئناف التبادل التجاري مع سورية خلال اسبوعين القطارنة يغرد.. تشرفت بخدمة الاردن كناكرية: الحكومة تبدأ بصرف رواتب القطاع العام الأحد الطراونة : متفائلون بالمرحلة المقبلة مع الحكومة .. ونرفض صفقة القرن يحيى السعود "القابض على فلسطين".. مُسْتهدف قاتل العائلة في الشونة الجنوبية يسلم نفسه الجمعه: أجواء صيفية معتدلة 10 اصابات بحادثي سير في عمان والزرقاء
عاجل
 

موقع الكتروني يقدم اعتذارا للنائب السعود بقضية "الشيكات"

جفرا نيوز

قدم موقع الكتروني اعتذارا للنائب يحيى السعود حول قيامه بنشر شيكات صادره من نقابة اصحاب المطاعم مسجله باسم النائب يحيى السعود وتصويرها على انها قضية فساد في الوقت الذي اتضح انها محرد اتعاب للنائب كونه المستشار القانوني لهم .

ونشر الموقع توضيحا جاء فيه

لاننا تعودنا الوقوف مع الحق وانصاف الحقيقه بعيداً عن التحيز واقتناص الفرص الاعلاميه ...
فقد تبين لنا بعد التواصل مع نقابه المحامين الاردنيين ان النائب يحق له ممارسه مهنه المحاماه ان كان عضواً في النقابه ومستوفي دفع اشتراكاته الماليه ..

وتم التواصل مع نقابه اصحاب المطاعم والحلويات اللذين بدورهم اكدوا لنا ان هذه الشيكات نضير اتعاب تقاضاها المحامي يحيى السعود حسب اتفاقيه مبرمه مع النقيب السابق نظير خدمات قدمت من قبله للنقابه..

ولهذا ولاننا تعودنا الحق وأحقاقه فيما ننشر من قضايا تهم المواطن الاردني ولان الحق أولى أن يتبع ادرجنا الان هذا التنبيه ليس خوفاً ولا تملقاً من احد أو لأحد وانما لأن مهنتنا تحتم علينا نقل الحقيقه ...

نقدم اعتذارنا للنائب يحيى السعود علماً اننا لم نخطأ بحقه بتساءلنا عن سبب الشيكات ولكن صور له البعض ربما اننا نحاول اغتيال شخصيته ومهاجمته وهذا ما نرفضه بطرحنا دوماً معه ومع غيره فنحن ننقل حقيقه ولا نجير من أحد لمهاجمه احد ...

الحق من جديد أولئ ان يتبع

الحق فقط ما يبطح اقلامنا .