جفرا نيوز : أخبار الأردن | 5 فنادق في البترا مغلقة منذ عامين
شريط الأخبار
الأمن يداهم منزل شخص في المفرق ويضبط مواد مخدرة وسلاحاً نارياً (صور) تفاصيل ليلة اعتقال الملياردير صبيح المصري طقس خريفي معتدل ورياح شرقية خفيفة أحكام بغرامات مالية على مخالفي ‘‘تقديم الأرجيلة‘‘ الملكة رانيا: رحم الله شهداء القدس وزير الصحة : انفلونزا الخنازير موسمية عطية في مقدمة مستقبلي الطيار الدعجة.. رفعت رؤوسنا يا ابن الأردن وفلسطين بالفيديو .. وصول الطيار الدعجة بإستقبال حافل بالمطار ترشيح اردنية لجائزة أفضل معلم بالعالم القبض على 4 مطلوبين بحوزة أحدهم ٢٥ وصلة حشيش سمع الله لمن حمده.. مسيره حاشدة في الفحيص نصرة للقدس بحضور وزير الشباب استشهاد شاب على مدخل البيرة الشمالي باطلاق 20 رصاصة عليه-فيديو اعتصام امام السفارة الامريكية في عمان الحكومة تكسب قضية نزاع بقيمة 150مليون دينار في صفقة بيع "امنية" للجمعة الثانية على التوالي: الأردنيون ينددون بوعد ترامب -محافظات الآلاف يشاركون في مسيرة الحسيني .. فيديو مؤثر لطفلة في الطفيلة يدفع الرزاز لإعادة نشره والتعليق عليه تجاوزات بالجملة ومخالفات قانونية في الشركة الاردنية لضمان القروض نقص مليون دينار في تحويل إيرادات الأوقاف
عاجل
 

5 فنادق في البترا مغلقة منذ عامين

جفرا نيوز-  فيما تشهد مدينة البترا الوردية تحسنا وانتعاشا ملحوظا في الحركة السياحية، لاتزال 5 فنادق سياحية فيها مصنفه من فئة 5 نجوم مغلقه منذ سنتين، على امل اعادة فتحها حال زيادة اعداد السياح وحل المشاكل التي اتدت لاغلاقها، وفق عاملين في مختلف القطاعات السياحية والفندقية بالمدينة.
ورغم أن مستثمرين في القطاع السياحي والفندقي في البترا يقرون بأن نشاطا ملحوظا طرأ على السياحة في المدينة، إلا أنهم يؤكدون أنه ليس بالمستوى المطلوب حتى الآن، بعكس السنوات السابقة التي كانت نسبة الاشغال في الفنادق تصل إلى أكثر من 90%.
وقالوا إن التراجع الكبير في أعداد السياح الأجانب في منطقة البترا خاصة في الاعوام الاربعة الماضية قد شكل صدمة قاسية لأصحاب المنشآت السياحية، ما دفع إلى إغلاق نحو 5 فنادق ذات تصنيفات مختلفة، نتيجة عجزها عن تغطية كلفها التشغيلية ودفع رواتب العاملين فيها، وما أدى إلى إنهاء خدمات أكثر من 700 عامل فيها.
وأشاروا إلى أن منشآتهم مازالت تعاني من مشاكل وتحديات صعبة، مطالبين الحكومة بإنقاذ القطاع الذي يعاني من أزمة خانقة جراء تأثره بالظروف السياسية المحيطة بالمملكة، مشيرين أن هناك فرصة واعدة أمام السياحة الأردنية لجعل التحديات التي تواجهها مناسبة ويمكن استثمارها لجلب السياح إليها بصفة أن المملكة دولة آمنه ومستقرة .
من جهته، اعتبر رئيس جمعية فنادق البترا خالد النوافلة أن البتراء تشهد الآن نشاطا وحركة سياحية ملحوظة انعكس ذلك على ارتفاع نسبة الإشغال في فنادقها والتي تجاوزت 30% ، متوقعا ارتفاع نسبة الاشغال، بحيث تصل إلى أكثر من 50% خلال الأشهر المقبلة من العام الحالي والتي تعتبر ذروة النشاط السياحي .
وبين النوافله، أن بعض الفنادق والتي كانت مغلقة في سنوات ماضية عادت وفتحت أبوابها بعد أن تغلبت على بعض المشاكل والتحديات التي كانت تواجهها ونتيجة تحسن النشاط السياحي في المنطقة، مرجعا ان المتبقي من الفنادق المغلقة ماهي إلا لخلافات بين الشركاء .
ويتوقع رئيس جمعية وكلاء السياحة والسفر في البترا سليمان الحسنات ارتفاع نسبة الحجوزات في فنادق البترا خلال شهري تشرين الأول (اكتوبر) و تشرين الثاني (نوفمبر) من العام الحالي لتصل إلى 100% ،
ويأمل الحسنات أن يكون ذلك بدايات وبوادر انفراج وتعافي في النشاط السياحي في المدينة الوردية، بغية الوصول إلى الاستقرار التام في نسبة الحجوزات، لافتا أن حجوزات الفنادق خلال شهر أيلول (سبتمر) كانت 60 %، في الوقت الذي كانت فيه نسبة الحجوزات خلال الأشهر الثلاثة الماضية دون المستوى المطلوب .
واشار الى استمرار أزمة الفنادق التي مرت بها مؤخرا دون وضع الحلول الجذرية لها، والتي ارجع أسبابها الى ارتفاع الكلف التشغيلية للفنادق وتراجع السياحة في الفترات السابقة وتعثرها لأسباب مالية أو خلافات بين الشركاء، مبينا أنه لايزال حوالي 5 فنادق ذات تصنيفات سياحية مختلفة مغلقة، الأمر الذي أثر سلبا على الواقع السياحي والنشاط الاقتصادي في اللواء، وأدى إلى انخفاض الفائدة المتأتية من السياحة على القطاع وأبناء مجتمع المدينة الذي يعتمد غالبيتهم على وظائف المنشآت السياحية والفندقية.
وتوقع رئيس سلطة إقليم البترا الدكتور محمد النوافله أن يشهد القطاع السياحي في البترا مزيدا من التحسن والتعافي وزيادة في عدد السياح الأجانب والعرب والمحليين خلال الأشهر المقبلة ، وخاصة ونحن مقبلون على فترة أعياد .
وأشار النوافله أن نسبة الإشغال سترتفع إلى 100% ابتداء من شهر تشرين الأول (اكتوبر) طبقا لحجم الحجوزات المسبقة، ما يعد ذلك سابقة مقارنه بنفس الأشهر من العام الماضي والتي كانت متدنية، ما شكل ضغط على إشغال غرفها الفندقية بالكامل ، الأمر الذي دفع اصحاب الاستثمارات في المنشآت السياحية إلى بدء أجراءات السير بتجهيز وإعادة فتح بعض المرافق الفندقية والتي كانت مغلقة في فترة سابقة ما يعزز من الفرص الاستثمارية السياحية بالمنطقة ، لافتا أن بعض الفنادق تأثرت نتيجة تراجع عدد زوار المبيت وانخفاض أعداد السياح الأجانب الى أقل من 30 %، إذ تعتمد المدينة على السائح الأجنبي في المرتبة الأولى، حتى وصلت نسبة الإشغال في فنادقها من 15 - 25 % وبالتالي أدت إلى شلل في الحركة الاقتصادية في المدينة، مبينا أنه ما زالت الفرصة متاحة لاستقطاب مزيدا من الزوار، والعمل على تعزيز ثقة السائح المحلي والعربي بالمنتج السياحي الأردني.
وعزا هذا النشاط إلى الرؤية الملكية الداعمة لمختلف القطاعات السياحية على مستوى المملكة بشكل عام والبترا بشكل خاص، ومرورا بالحكومة ومختلف ممثلي القطاعات السياحية والمجتمعات المحلية المعنية بهذا القطاع، والتي تعطي وتعكس انطباعا رائعا عن الأردن على أنه واجهة سياحية متميزة وفريدة من نوعها، حتى باتت المدينة الوردية وجهة مفضلة ومقصدا مهما لكثير من السياح.
وكان ارتفع عدد زوار مدينة البترا خلال الأشهر السبعة الأولى من العام الحالي بنسبة 39 % مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي ، وفقا لأرقام سلطة إقليم البترا.
وأشارت إحصائية السلطة أن عدد زوار مدينة البترا بلغوا خلال الأشهر السبعة الأولى من العام الحالي 329.647 زائرا مقارنة مع 236.636 زائرا خلال الفترة نفسها من العام الماضي.
وبينت أنه ارتفع عدد زوار المدينة الوردية خلال شهر تموز (يوليو) من العام الحالي بنسبة 1 % مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.
وسجل عدد زوار البترا خلال شهر تموز(يوليو) حوالي 32.432 زائرا مقارنة مع 32.106 زوار خلال الفترة نفسها من العام الماضي.