جفرا نيوز : أخبار الأردن | متى استعبدتم الناس يا " صندوق المعونة " ؟
شريط الأخبار
القبض على شخص قام بسلب احد المصانع في احدى مناطق البادية الوسطى تنقلات واسعة في الجمارك (أسماء) وفاة طفلين غرقاً في عجلون البدء بتطبيق "العقوبات المجتمعية" بدلا من "الحبس" اذار المقبل السعودية تنفذ حكم القتل تعزيرًا في الأردني ’العجالين‘ أمن الدولة تدين 11 متهما بينهم طالبة جامعية في 11 قضية إرهابية الطراونة يعلن اجراءات الحكومة حيال تقرير المركز الوطني لحقوق الانسان في عامهم الاول : 995 يوم حصيلة غياب النواب ولا مناقشة لطلب استجواب الضريبة: ايصال الدعم لحوالي 5,5 مليون مواطن القبض مشبوهين وضبط أسلحة ومخدرات بمداهمة مداهمة للدرك والأمن العام في البادية الوسطى خروج العبادي من الحكومة..ماذا يعني ؟ في أول ظهور يجمعهما.. الملك سلمان والوليد بن طلال يرقصان العرضة (صور) النائب السابق البطاينه يكتب : ( كثرة التبرير تضعف صلابة الحجة) شبهات في إحالة عطاء على شركة لخدمات الليموزين بمطار الملكة علياء الملقي يثني على جهود العبادي .. ما المناسبة؟ في سابقة قضائية .. تعديل عقوبة مواطن محكوم مؤبد بالصين إلى الأشغال خمس سنوات في الأردن والافراج عنه ‘‘الوزراء‘‘ يوافق على ميزانية ‘‘الأمانة‘‘ بقيمة 498 مليون دينار 20 مستثمرا أجنبيا يطلبون الحصول على الجنسية ‘‘الأمن‘‘: إساءة معاملة المحتجزين ممارسات ممنوعة وتوجب العقاب 7300 طلب لـ‘‘القبول الموحد‘‘.. واليوم انتهاء التقديم
عاجل
 

متى استعبدتم الناس يا " صندوق المعونة " ؟

جفرا نيوز - شـادي الزيناتي

عندما تكون الرقابة غائبة عن الكادر الحكومي ، وعندما يغطّ المسؤولين في سبات عميق ولا يعلمون ماذا يحدث في مؤسساتهم ودوائرهم المنتشرة في انحاء المملكة ، فسينتج وقتها و من كل بد ما نسميه بالترهل في الجهاز والاداء الحكومي.
صندوق المعونة الوطنية ، والذي أُسس ليكون عونا لـلمحتاجين و المعوزين من ابناء هذا الوطن ، بات الذهاب اليه و اجراء اي معاملة فيه مجرد ذل واهانة ، تخـضع لـمزاجية موظف او مدير او مسؤول .
فتمنح المعونات على شكل هبات وعطايا دون اي اسس ، وربما في كثير من الحالات لغير المعوزين ، بينما تحرم عن اصحاب الحاجة.
فـفي صندوق المعونة الوطنية / فرع الرصيفة مثلا ، يتم فقد معاملة لاحد المواطنات كانت قد تقدمت بها قبل ستة أشهر من اليوم ، وما زالت تنتظر الكشف الحسي على بيتها من الباحثين الاجتماعيين ، رغم تقديمها كامل اوراقها بـانها مطلقة وتعيل عدد من الفتيات ولا معيل لهم جميعا .
وحينما يتم مراجعة الصندوق للسؤال عن المعاملة واين اصبحت ولماذا تأخرت ، يجيب المسؤول هنالك " بـأن لا معاملة مقدمة بالاصل " ، رغم تأكيد احد موظفي التنمية لمسؤول الصندوق ان المعاملة تم تسليمها لهم باليد !!

الا انه وكمـا يبدو لا واسطة او محسوبية لتلك السيدة الملكومة حتى تسير معاملتها و تأخذ المجرى القانوني حالها حال غيرها من المستحقين ، بل ويقوم المسؤول بمخـاطبتها " انتِ مطلقة ولا يحـق لكِ الحصول على معونة وطنية " !!

فمنذ متى يا عطوفة بسمة اسحاقات تُمنع المطلقات من الاستفادة من صندوق المعونة الوطنية ؟ ومنذ متى يا معالي هالة لطّوف تذل الاردنيات في مكاتب صندوق المعونة  ؟

واذا لم تكن المعونة للمطلقات والمعوزات ، فلمن تكن ؟ ولمن نتركهن ؟

اسلوب مرفوض ، هو ضياع معاملات المواطنين او اضاعتها ، ومرفوض تلك السياسات المعاكسة لتوجيهات جلالة الملك راعي الاردنيين وحاميهم والذي ما زال يؤكد يوميا ان كرامة الاردنيين خط احمر !!