جفرا نيوز : أخبار الأردن | بالفيديو..'حسناء داعش' الألمانية.. تواجه عقوبة الإعدام في العراق
شريط الأخبار
يحدث في مدارس الاردن.. ضرب واطلاق رصاص وشج رؤوس واعتداء على المرافق مصدر: التنسيق مستمر بشأن انتشار قوات ألمانية بالمملكة %40 نسبة علامة النجاح بمواد ‘‘التوجيهي‘‘ أسعار الذهب تستقر وعيار ‘‘21‘‘ يبلغ 26 دينارا 3 وفيات بحادث تصادم في الطفيلة أجواء خريفية معتدلة بوجه عام الأمير علي: من واجبي الدفاع عن حق الأندية الأردنية وزير العمل: ارتفاع نسب البطالة تحد كبير الامانة تصنف التحرير الصحفي والكتابة مهن منزلية تنقلات واسعة بين ضباط الجمارك .. اسماء أمن الدولة تحكم بالأشغال الشاقة على مؤيدين لـ"داعش" الجيولوجيون يستنكرون قيام شرذمة بالمشاركة بمؤتمر اسرائيلي يميني مشبوه !! بعد الاعتداء عليهم في الرصيفة .. معلمون : يا جلالة الملك لا نأمن على انفسنا في المدارس !! صـور إحباط محاولة تسلل وتهريب كمية كبيرة من المخدرات من سورية الحكم شنقاً لمحامي بتهمة القتل الامن يلقي القبض على اخر الفارين من نظارة محكمة الرمثا ’البوتاس‘ توضح حقيقة توجه البوتاس الكندية لبيع حصتها في الشركة الطراونة والصايغ.. صورة برسالة سياسية وإهتمام أردني بالتواصل برلمانيا مع نظيره السوري 861 موظف يشملهم قرار أقتطاع 10% من أجمالي الراتب الامير علي : الفيصلي تعرض للظلم لكن هذا لا يبرر ردة فعله وقد عاقبناه !
عاجل
 

بالفيديو..'حسناء داعش' الألمانية.. تواجه عقوبة الإعدام في العراق

جفرا نيوز -
يبدو أن حبل المشنقة أو الإعدام بطريقة أخرى، ينتظر فتاة داعش الألمانية على الرغم من أنها لم تتخط الـ 16 من عمرها. فقد أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي في مقابلة السبت مع وكالة "أسوشييتد برس" أن الفتاة الألمانية ليندا وينزيل التي أوقفت قبل شهرين بعد أن عثر عليها بين الأنقاض في مدينة #الموصل، تقبع داخل سجن في بغداد، وقد تواجه عقوبة الإعدام.

وأضاف العبادي أنه على المحكمة أن تقرر ما إذا كان يجب إصدار حكم الإعدام في حق ليندا أم لا. وأوضح أن تشريعات بعض الدول تنص على أن المراهقين يتحملون المسؤولية عن تصرفاتهم، لا سيما في حالات يدور الحديث فيها عن جرائم مثل قتل الأبرياء.

يذكر أن ليندا التي كانت قبل أن "تتدعوش" مجرد طالبة في إحدى المدارس الألمانية، اختفت في صيف 2016، بعد إعلانها اعتناق الإسلام، وبدأ والداها البحث عنها.

وفي بداية أب الماضي، نشرت القوات العراقية شريط فيديو تظهر فيه ليندا التي فرت من أسرتها وانضمت إلى صفوف "داعش"، فور العثور عليها عند تحرير الموصل، في حالة انهيار تام. وقد أفيد بأنها كانت تعمل "قناصة" وتقاتل في صفوف التنظيم، إلا أنه لم يعلن رسمياً عن تلك الوقائع. وبعد القبض عليها واحتجازها قيد التحقيق، أعربت الفتاة عن أملها بالعودة إلى أسرتها.

وكانت ألمانيا أعربت أكثر من مرة عن تخوفها من أن تتعرض للإعدام، وأبدى دبلوماسيون ألمان تخوفهم من أن تفضي التحقيقات الجنائية التي تجريها السلطات العراقية، إلى الحكم عليها بعقوبة الإعدام.

وتسعى الدبلوماسية الألمانية لإعادة فتاة داعش ، لكن تلك المساعي قد تبوء بالفشل إذا أصدرت المحكمة العراقية حكمها بالإعدام.

إلى ذلك، قال العبادي إن نصف العائلات التي أوقفت في مخيم للاجئين قرب #الموصل بعد تحرير تلعفر ، لانتماء بعض أفرادها إلى داعش، من الجنسية التركية. لكنه أكد أن معظمهم أبرياء، ولم يرتكبوا أي جرم، وجاري البحث عن طريقة لترحيلهم إلى بلادهم أو تسليمهم للسلطات التركية.

وكانت القوات العراقية أوقفت حوالي 1333 امرأة وطفل في مخيم قرب الموصل بعد أن سلموا أنفسهم للقوات الكردية العراقية إثر دحر داعش من تلعفر.