جفرا نيوز : أخبار الأردن | تخسر نصف وجهها بعدما ضربت رأسها بالفرن
شريط الأخبار
راصد يستنكر توقيف الصحفيين المحارمة والزيناتي ثلوج على المرتفعات فوق 1000م مساء غد وحتى عصر الجمعة اعتصام الصحفيين في تمام الساعة 12 امام رئاسة الوزراء و "جفرا نيوز" تدعو الى الحشد 17/1/2018 وفيات رفع اكراميات خطباء المساجد بقيم تتراوح بين 7 – 15 ديناراً أردنيون يقترحون ضرائب جديدة للحكومة عبر تويتر لا حرية للصحافة في الاردن على مؤشرات "فريدوم هاوس" قوائم الضريبة الجديدة على السلع الملك: القدس مفتاح الحل انخفاض جديد لدرجات الحرارة وأجواء أكثر برودة رساله من النائب ابو صعيليك الى ملحس بيان صادر عن عشيرة المحارمة عشيرة الديرية تمنح عشيرة السبيله عطوة اعتراف عشائرية نقابة الصحفيين بصدد اقرار سلسلة من الخطوات لتكفيل المحارمه والزيناتي مجلس العاصمة : على الحكومة اجتراح حلول اقتصادية بعيدا عن جيب المواطن الحكومة ترفع ضريبة بنزين 90 تأجيل فرض ضريبة الأدوية العكور بعد توقيف المحارمة : الحكومة تريد الصحفيين شهود زور على قرارات افقار الاردنيين "حرية الصحفيين" يعبر عن قلقه من توقيف الزميلين المحارمة والزيناتي "موظفين الضريبة" يشاركون في اعتصام الصحفيين امام رئاسة الوزراء غدا الاربعاء
 

تخسر نصف وجهها بعدما ضربت رأسها بالفرن


 

تعرضت سيدة بريطانية لإصابة شديدة أفقدتها نحو نصف وجهها، بعد أن ضربت رأسها بالفرن، وتركتها تعاني من تشوهات شديدة تهدد حياتها.

وكانت دونا كوردن (46 عاماً)، تعرضت لإصابة فوق حاجبها الأيسر، بعد أن سقطت وارتطم رأسها بالفرن، وفي غضون 24 ساعة، اصطبغ وجهها باللون الأسود، وبدأت تشعر بالدوار والهذيان، مما استدعى نقلها إلى المستشفى.

وشخص الأطباء إصابة دونا بالتهاب اللفافة الناخر، وهو مرض يأكل اللحم، وغالباً ما يقتل صاحبه، لذلك أخبروا أبناءها أن يستعدوا للأسوأ، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

وعلى الرغم من أن الجراحين تمكنوا من إزالة الجزء الفاسد من وجهها، إلا أن الإنتان سرعان ما تطور، مما جعل حياتها على المحك، ودخلت في طور فشل أعضائها الأساسية، واستدعى ذلك وضعها في غيبوبة، وضخ المضادات الحيوية في جسدها.

وساعدت الإجراءات في إنقاذ حياة كوردن، لتتحدث للمرة الأول بعد تعافيها، حيث قالت "أنا الآن على قيد الحياة، كان يمكن أن يكون الأمر أسوأ من ذلك. ما حدث لي لا يصدق، وأتساءل في بعض الأحيان لمذا حدث ذلك، لكن لم يعد السبب يهم، وما هو أهم الآن أنني على قيد الحياة، إنه أمر لا يصدق".

وتحتاج كوردن للعديد من العمليات الجراحية في المستقبل، فالطريق لا تزال طويلة أمامها إلى أن تتعافي من هذا المرض، لكنها في نفس الوقت لا تزال متفائلة بالمستقبل حيث تقول "لا يمكنني تغيير ماحدث، ولكن لدي عائلة وأصدقاء يحبونني، وأنا محظوظة لأنني لا أزال على قيد الحياة".