شريط الأخبار
مزاد لبيع أرقام المركبات الأكثر تميزا غدا الرزاز يعبر من البرلمان دون "الاعتماد على صديق" رغم التحالف الثلاثي ضده ! ارتفاع اسعار بيع الذهب محليا القبض على عصابة بحوزتهم قطع أثرية في عمان أجواء صيفية معتدلة في أغلب المناطق اربد .. 4 اصابات بمشاجرة مسلحة ببلدة " كفر رحتا " توقعات باستئناف التبادل التجاري مع سورية خلال اسبوعين الدكتور محمد المسفر قطري الإنتماء وعروبي وأردني الهوى القطارنة يغرد.. تشرفت بخدمة الاردن كناكرية: الحكومة تبدأ بصرف رواتب القطاع العام الأحد الطراونة : متفائلون بالمرحلة المقبلة مع الحكومة .. ونرفض صفقة القرن يحيى السعود "القابض على فلسطين".. مُسْتهدف قاتل العائلة في الشونة الجنوبية يسلم نفسه الجمعه: أجواء صيفية معتدلة 10 اصابات بحادثي سير في عمان والزرقاء مهرجان جرش يوقد شعلته الـ 33 وحضور جماهيري كبير للحلاني والسلمان .. صور هذا مادار بين الرزاز والمواطن الذي القى بنفسه من شرفة النظارة بمجلس النواب ضبط مطلوب خطير في إربد الحساب الرسمي لرئاسة الوزراء عن الرزاز: غالية علينا لقاء معالي رئيس الديوان الملكي الهاشمي مع وفود بلديات من المحافظات
عاجل
 

تخسر نصف وجهها بعدما ضربت رأسها بالفرن


 

تعرضت سيدة بريطانية لإصابة شديدة أفقدتها نحو نصف وجهها، بعد أن ضربت رأسها بالفرن، وتركتها تعاني من تشوهات شديدة تهدد حياتها.

وكانت دونا كوردن (46 عاماً)، تعرضت لإصابة فوق حاجبها الأيسر، بعد أن سقطت وارتطم رأسها بالفرن، وفي غضون 24 ساعة، اصطبغ وجهها باللون الأسود، وبدأت تشعر بالدوار والهذيان، مما استدعى نقلها إلى المستشفى.

وشخص الأطباء إصابة دونا بالتهاب اللفافة الناخر، وهو مرض يأكل اللحم، وغالباً ما يقتل صاحبه، لذلك أخبروا أبناءها أن يستعدوا للأسوأ، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

وعلى الرغم من أن الجراحين تمكنوا من إزالة الجزء الفاسد من وجهها، إلا أن الإنتان سرعان ما تطور، مما جعل حياتها على المحك، ودخلت في طور فشل أعضائها الأساسية، واستدعى ذلك وضعها في غيبوبة، وضخ المضادات الحيوية في جسدها.

وساعدت الإجراءات في إنقاذ حياة كوردن، لتتحدث للمرة الأول بعد تعافيها، حيث قالت "أنا الآن على قيد الحياة، كان يمكن أن يكون الأمر أسوأ من ذلك. ما حدث لي لا يصدق، وأتساءل في بعض الأحيان لمذا حدث ذلك، لكن لم يعد السبب يهم، وما هو أهم الآن أنني على قيد الحياة، إنه أمر لا يصدق".

وتحتاج كوردن للعديد من العمليات الجراحية في المستقبل، فالطريق لا تزال طويلة أمامها إلى أن تتعافي من هذا المرض، لكنها في نفس الوقت لا تزال متفائلة بالمستقبل حيث تقول "لا يمكنني تغيير ماحدث، ولكن لدي عائلة وأصدقاء يحبونني، وأنا محظوظة لأنني لا أزال على قيد الحياة".