جفرا نيوز : أخبار الأردن | حكومة الملقي ترفع أسعار المستلزمات والفحوص الطبية !
شريط الأخبار
فتاتان تسرقان حقائب نسائية اثناء حفل زفاف في عمان مساء الامس. والامن يحقق... نتنياهو: خط دفاعنا يبدأ من غور الأردن حين يصبح الحلم نقره والنقره روايه... وفاة طفل وإنقاذ آخر بعد غرقهما بمسبح في إربد وزراء يقتربون من الخط الأحمر يحدث في مدارس الاردن.. ضرب واطلاق رصاص وشج رؤوس واعتداء على المرافق مصدر: التنسيق مستمر بشأن انتشار قوات ألمانية بالمملكة %40 نسبة علامة النجاح بمواد ‘‘التوجيهي‘‘ أسعار الذهب تستقر وعيار ‘‘21‘‘ يبلغ 26 دينارا 3 وفيات بحادث تصادم في الطفيلة أجواء خريفية معتدلة بوجه عام الأمير علي: من واجبي الدفاع عن حق الأندية الأردنية وزير العمل: ارتفاع نسب البطالة تحد كبير الامانة تصنف التحرير الصحفي والكتابة مهن منزلية تنقلات واسعة بين ضباط الجمارك .. اسماء أمن الدولة تحكم بالأشغال الشاقة على مؤيدين لـ"داعش" الجيولوجيون يستنكرون قيام شرذمة بالمشاركة بمؤتمر اسرائيلي يميني مشبوه !! بعد الاعتداء عليهم في الرصيفة .. معلمون : يا جلالة الملك لا نأمن على انفسنا في المدارس !! صـور إحباط محاولة تسلل وتهريب كمية كبيرة من المخدرات من سورية الحكم شنقاً لمحامي بتهمة القتل
عاجل
 

حكومة الملقي ترفع أسعار المستلزمات والفحوص الطبية !



جفرا نيوز

أقرت الحكومة رفع رسوم الفحص المخبري للأدوية، وفرضت رسوما لفحص المستلزمات الطبية والمعقمات والمطهرات ومستحضرات التجميل، في حال طلب فحصها، وإضافة رسم آخر جديد "بدل خدمة تداول" لهذه المنتجات، ما قد يتسبب برفع أسعارها جميعا.

وحسب "نظام فحص الأدوية والمستلزمات الطبية والمعقمات والمطهرات ومستحضرات التجميل"، المنشور على الجريدة الرسمية الأحد ، ترفع الحكومة رسم فحص الأدوية إلى 150 دينارا عن كل تشغيلة مستوردة أو مصنعة محليا تبلغ قيمتها 5 آلاف دينار، بدلا عن 100 دينار سابقا.

كما ترفع الحكومة رسم فحص كل تشغيلة أدوية مستوردة أو محلية تقل قيمتها عن 5 آلاف دينار، إلى 40 دينارا، بدلا عن 25 دينارا.ويضيف النظام، رسما جديدا، مقداره 125 دينارا بدل خدمة تداول كل تشغيلة أدوية مستوردة أو مصنعة محليا تبلغ قيمتها 5 آلاف دينار، و35 دينارا لكل تشغيلة تقل قيمتها عن ذلك.كما يفرض النظام، رسما على المستلزمات الطبية والمعقمات والمطهرات ومستحضرات التجميل، في حال خضوعها للفحص المخبري.

وتبلغ الرسوم التي يفرضها النظام بدلا لفحص هذه المستحضرات، 125 دينارا عن كل تشغيلة مستوردة أو مصنعة محليا تكون بقيمة 5 آلاف دينار فأكثر، و50 دينارا عن كل تشغيله تقل قيمتها عن ذلك.كما تبلغ الرسوم التي تستوفيها الحكومة بدلا عن خدمة التداول، 50 دينارا عن كل تشغيلة مستوردة أو مصنعة محليا، وفقا للنظام.

ويعطي النظام لمؤسسة الغذاء والدواء، الحق في إخضاع المستلزمات الطبية والمعقمات والمطهرات ومستحضرات التجميل المتداولة في الأسواق للفحص وإعادة الفحص على حساب المستورد أو المصنع المحلي حسب مقتضى الحال.

و"إذا لم تجتز العينة الفحص وصدر قرار بمنع تداولها يتم سحب التشغيلة بموجب التعليمات الصادرة لهذه الغاية"، وفقا للنظام.

ومن شأن زيادة هذه الرسوم، رفع أسعار المستلزمات الطبية والمعقمات والمطهرات ومستحضرات التجميل، في السوق المحلية، فيما قد تبقى أسعار الدواء على حالها بسبب هامش الربح الكبير، الذي تجنيه شركات الأدوية، حسب خبراء في قطاع الأدوية.

والتشغيلة هي، عدد معين من وحدات الإنتاج لدواء أو مستلزم أو معقم أو مطهر أو مستحضر تجميلي واحد جرى تصنيعه من المواد ذاتها وتحت الظروف نفسها دفعة واحدة أو بسلسلة من العمليات التصنيعية المتكاملة بحيث يكون المنتج متجانسا ويحمل رقما أو رقما ورمزا.

ويضيف النظام الجديد، مواد طبية جديدة، لم يكن يشملها النظام السابق، ما يعني خضوع المستلزمات الطبية والمعقمات والمطهرات، للفحص المخبري، بالتالي فرض رسوم الفحص ورسوم التداول عليها.

ويستثني النظام مستحضرات التجميل من الفحص المخبري، إلا ما يقرر فحصه مدير عام مؤسسة الغذاء والدواء، بناءً على توصية من لجنة دراسة المستحضرات التجميلية والتجميلية الصيدلانية المشكلة في المؤسسة "على أن يلتزم المستورد أو المصنع المحلي بدفع رسوم التحليل وتوفير كافة الوثائق والمواد اللازمة للفحص".

ويحظر النظام تسجيل أو تداول أي مستلزم طبي أو معقم أو مطهر أو ما تقرر فحصه بقرار من المدير العام بناء على توصية لجنة الأجهزة الطبية والمستلزمات المشكلة في المؤسسة إلا بعد اجتيازه الفحص المخبري.