شريط الأخبار
مؤتمر صحفي لـ الرزاز في دار الرئاسة.. يوم غد الثلاثاء العقبة: 75 بالمائة نسبة اشغال الفنادق والشقق في عطلة العيد الامن:الطفلان الللذان تم العثور عليهما بحماية الاسرة وسبب الاختفاء شأن خاص بوالديهم القبض على مطلوب بحقه 27 طلبا قضائيا في دير علا تدخّل أردني ينزع فتيل توتر في المسجد الأقصى الأمن يحقق بشبهة انتحار فتاة في إربد "الأمن العام" يشارك الأطفال المرضى في مستشفى الملكة رانيا فرحتهم بالعيد خادمة تنهي حياتها شنقاً بـ "شال" في عمان حضور خجول للمهنئين في رئاسة الوزراء ..صور انخفاض أسعار الذهب محليا 40 قرشا أجواء معتدلة لثلاثة أيام 4 وفيات بحادث دهس في الزرقاء العثور على الطفلين المفقودين في اربد وفاة و3 اصابات بتدهور شاحنة في إربد الصفدي يوكد أهمية الحفاظ على اتفاق خفض التصعيد بجنوب سورية الامانة ترفع 8500 طن نفايات خلال العيد غنيمات تتعهد بتسهيل حق الحصول على المعلومات مصريون: لو لم اكن مصريا لوددت ان اكون اردنيا رئيس الوزراء يتقبل التهاني يوم غد الاثنين قبل بضعة أسابيع
عاجل
 

أسوأ 5 معلّمين في التاريخ


 عرض موقع "كوريوزوني" الإيطالي عددا من قصص لمعلمين شذوا عن الفكرة المعروفة عن المعلمين، وضربوا المثل في القسوة والبشاعة نعرض بعضها فيما يلي.

تباهت بجرائمها في كتاب

خانت هذه المعلمة شرف مهنتها وأقامت علاقة محرمة مع اثنين من طلابها، وظلت علاقتها بهما سرية إلى أن فضحت نفسها بنفسها وألفت كتابا يحكي فيها تفاصيل هذه العلاقة.

معاملة الطلاب كالحيوانات

قررت معلمة من ولاية فلوريدا الأمريكية إجبار طلابها على ارتداء غطاء الرقبة البلاستيكي الذي يوضع للقطط والكلاب عقب العمليات الجراحية، وذلك كنوع من العقاب لمن يفشل في الاختبارات.

إغلاق فم الطالب

لجأ معلم بولاية كلورادو الأمريكية إلى طريقة غريبة لإجبار الطلاب على الهدوء، وهو وضع شريط لاصق على أفواههم، مع استمرار وضعه لمدة وصلت إلى 8 ساعات متواصلة.

إصلاح المواسير

أخطأ أحد الطلاب، من وجهة نظر مدير المدرسة، ودخل مكتب المدير لطلب صابون للمرحاض، فأصر مدير المدرسة على أن يقوم الطالب بفك المواسير بيديه العاريتين وإزالة ما هلق بها من شوائب.

اختطاف طالبة

أقبل معلم من ولاية أريزونا على اختطاف إحدى طالباته، واصطحابها معه للمنزل لاستغلالها جنسيا، إلا أنه سرعان ما كشف أمره، وتم إلقاء القبض عليه.

معلم كاد أن يقتل طلابه

في ولاية فلوريدا الأمريكية، اختطف طالبين احتجزهما في منزله، ولم يتوقف عند ذلك بل حاول قتلهما، إلا أن الشرطة نجحت في تحديد مكان المخطوفين ونجحت في تحريرهما قبل أن يستطيع المعلم قتلهما.