جفرا نيوز : أخبار الأردن | إلغاء مسابقة ملك جمال الرجال.. والسبب!
شريط الأخبار
تحقيق بملابسات واقعة اساءة لمنتفع في دار رعاية من قبل زميله منح طلبة التوجيهي لفرعي الإدارة المعلوماتية والتعليم الصحي فرصتين إضافيتين الحكومة توافق على منح بلدية الزرقاء قرضا بـ 13,6 مليون دينار مبيضين :اضافة نقاط بيع خطوط الهواتف المتنقلة الى الانشطة التي تتطلب موافقات امنية مسبقة الاردن يترأس مجلس المحافظين للوكالة الدولية للطاقة الذرية ضبط كميات كبيرة من المخدرات بمداهمة أمنية في الموقر (صور) الاردن هذا الصباح مع جفرا نيوز مفاجآت وتساؤلات حول القبول الجامعي كناكرية: لا تخفيض حاليا لضريبة المبيعات على مواد أساسية ‘‘التربية‘‘: نتائج تقييم اللغة الإنجليزية دون المستوى المطلوب أجواء حارة نسبيا وانخفاضها غدا دمشق تعلن الانتهاء من تأهيل نصيب العثور على جثة عشريني في منزله بالجبيهة إرادة ملكية بإضافة بنود جديدة على جدول أعمال الدورة الاستثنائية لمجلس الأمة مجلس الوزراء يقر مشروعي القانونين المعدلين لقانوني الكسب غير المشروع والنزاهة ومكافحة الفساد العيسوي يلتقي عدد من المتقاعدين العسكرين لواء ذيبان .. صور الحكومة تقر قانون الضريبة وترسله للنواب بعد تجاهل نتائج لقائهم بالرزاز "الزراعيين" تنوي الاعتصام مجددا الحمود ينتصر لرجال الامن ويكرم رقيب سير طبق القانون على احد النواب ابرز تعديلات الضريبة ..إعادة اعفاءات الصحة والتعليم وفرض تكافل على البنوك
عاجل
 

إلغاء مسابقة ملك جمال الرجال.. والسبب!


 

 ألغت شركة لعرض الأزياء مسابقة جمال للرجال في المكسيك، بعد أن فشلت في العثور على مرشحين وسيمين يلبون معاييرها الخاصة.

وكانت الشركة، قد اشترطت على المرشحين للمشاركة في مسابقة "مستر موديل تاباسكو 2017" أن يملتكوا بعض الصفات، من بينها أن يكون عمر المرشح بين 17 و 27 عاماً، ولا يقل طوله عن 1.78 متر، وأن يمتلك تناغماً في شكل الوجه والجسم، وحاصل على درجة جامعية، أو مستوى تعليمي يتوافق مع سنه، ويتحدث اللغة الإنكليزية بطلاقة، ويمتلك جواز سفر ساري المفعول.

ويبدو أن هذه الشروط كانت قاسية للغاية على الراغبين بالمشاركة، فقبل أيام قليلة من موعد المسابقة، لم يتمكن المنظمون من اختيار سوى 6 مرشحين، لم يكونوا في الأصل مستوفين لكافة الشروط السابقة، مما دعا اللجنة إلى الغاء الحدث بالكامل، بحسب موقع أوديتي سنترال.

وكانت الشركة المسؤولة عن الحدث، حاولت الترويج له، عبر مجموعة من الصور، التقطتها لعدد قليل من المشرحين المقبولين، وقامت بنشرها على شبكات التلفزيون المحلية، ومواقع التواصل الاجتماعي، لكنها لم تساعد على جذب الراغبين بالمشاركة، خاصة وأن شرط الطول كان مجحفاً بحق المكسيكيين، المعروفين بأنهم قصار القامة بشكل عام.

وتعرضت الشركة للسخرية على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اقترح البعض استيراد مشاركين من دول مثل النروج أو السويد، كما انتقد آخرون قرار إلغاء المسابقة، وتعريض المرشحين المقبولين للإهانة، وجعلهم يشعرون بأنهم ليسوا جذابين بما فيه الكفاية.