جفرا نيوز : أخبار الأردن | قسيس يقترح تلاوة القرآن بمراسم تتويج الأمير تشارلز ملكاً لبريطانيا
شريط الأخبار
تعويض متضرري انهيارات الجوفة بمساكن جديدة ضبط مركبة عليها عبارات خادشة للحياء العام بعمان (صورة) وساطات لثني ياغي عن مقاضاة رسام كاريكاتير الملقي: دعم أسطوانة الغاز والجامعات مستمر شخصيات مقدسية: مؤتمر‘‘الوطن البديل‘‘ مؤامرة إسرائيلية فاشلة توجه لدمج ‘‘رخص المهن‘‘ و‘‘رسوم المكاتب‘‘ بقانون واحد الصفدي يدعو لحل أزمة كردستان العراق دهس رجل امن اثناء توقيفه مركبة وضبط الجاني بعد ملاحقته الملك والسيسي يبحثان باتصال هاتفي تطورات المصالحة الفلسطينية وفاة نزيل اثر جلطة دماغية في سجن الزرقاء 750 وفاة و 17 ألف مصاب سنوياً اثر حوادث المرور اغلاق وتوقيف 2100 مؤسسة غذائية ولي العهد يشهد توقيع اتفاقية شراكة بين مؤسسة ولي العهد وإيرباص القبض على فتاتين بحقهما 18 طلبا في الزرقاء 200 ألف دينار خسائر اطلاق النار على 15 محولاً بالشونة الجنوبية الفايز يدعو للعودة إلى قيم العشائر الأردنية الأصيلة قريباً تصاريح عمل الكترونية الأردن يستضيف بطولتي القفز على الحواجز المؤهلة لكأس العالم -صور بالأسماء ...مطالبات جمركية مستحقة الدفع البلديات: التعيين بالاجور اليومية ضمن الشواغر المحدثة فقط
عاجل
 

قسيس يقترح تلاوة القرآن بمراسم تتويج الأمير تشارلز ملكاً لبريطانيا

جفرا نيوز - 
اقترح قسيس بريطاني افتتاح مراسم تتويج الأمير تشارلز ملكاً بعد وفاة والدته بتلاوة آيات من القرآن الكريم، مؤكداً إيجابية هذه اللفتة كدلالة على احتضان البلاد للمسلمين.
وقال لورد هاريس، وهو أسقف سابق في أكسفورد وأحد المفكرين الليبراليين، إنه متأكد من أن تتويج تشارلز بهذه الصورة سوف يعطي مجالاً للزعماء غير المسيحيين لمباركة الملك الجديد، حسب ما جاء في صحيفة' ديلي ميل'.
وكان لورد هاريس الذي لايزال يعمل أسقفا مساعدا في أبرشية ساوثوورك، قد تقدم بمقترح تلاوة القرآن، خلال جلسة نقاشية في مجلس اللوردات، قائلاً لنظرائه في المجلس 'يتعين على كنيسة إنجلترا أن تأخذ زمام المبادرة في مباشرة موقفها التاريخي بشكل مضياف'.

هاريس : أهمية تطبيق هذا المبدأ

وشدد هاريس على أهمية تطبيق هذا المبدأ 'المضياف' في العديد من المناسبات والاحتفالات الرسمية البريطانية، بما في ذلك التتويج لما سيتركه من أثر إيجابي عميق في نفوس المسلمين.
ويأتي هذا الاقتراح بعد أكثر من 20 عاماً على تصريح للأمير تشارلز قال فيه 'أحب أن ينظر الناس إلي كمدافع عن الإيمان'، كما سبق أن أعلن في 2006 أنه يريد أن تكون مراسم تتويجه متعددة الأديان، وتكون مركزة بشكل أكثر من عملية تتويج والدته عام 1953.

مهاجمة الفكرة

ومن جانبهم، هاجم المسيحيون المحافظون الفكرة، حيث قال سيمون كالفرت، من المعهد المسيحي البحثي'، سيذهل معظم الناس من فكرة أن زعيما مسيحيا يستعين بالقرآن في أحد المراسم المسيحية داخل كنيسة مسيحية'.
كما شدد أندريا مينيشيلو وليامز، رئيس مجموعة الضغط المعنية بالشأن المسيحي، على أن القيم البريطانية تستمد في الواقع من الإرث المسيحي، وأنه لا يمكنهم التظاهر بأن كل الأديان سواسية بالنسبة لبلادهم.