جفرا نيوز : أخبار الأردن | ناشط في السجن إثر شكوى من النائب ديمة طهبوب
شريط الأخبار
بالصور .. النائب صداح الحباشنة ينزع لوحة مجلس النواب عن مركبته تأكيدا لعدم تراجعه عن الاستقالة البراءة لاردني من تهمة تنفيذ هجوم لـ داعش في ألمانيا المجالي : تجربتنا بالسلام مريرة وترمب قد يتراجع بقرار محكمة الفقيه يوجه بالتحقيق بفيديو لرجال امن اساءوا لمواطن اثناء القبض عليه ‘‘مالية النواب‘‘ توصي بإعفاء شريحة 300 كيلو واط من رفع الكهرباء لطوف: زواج المعتدي الجنسي بالضحية يأتي للإفلات من العقاب عودة الأجواء الباردة وانخفاض على الحرارة بدء محاكمة المتورطين بأكبر سرقة كهرباء في الأردن قرارات مجلس الوزراء الأردن يفرض رسوما على العمالة المخالفة الملك يعود إلى أرض الوطن إتصال هاتفي بين هنية والطراونة " حامي المقدسات " .. لقب جديد للملك أصرّ عليه آردوغان المعايطة : للمرأة دوراً أساسياً في إنجاح اللامركزية إجازة أول رسالة دكتوراه في علم الحاسوب من جامعة حكومية الملك يلتقي رئيسي وزراء ماليزيا والباكستان على هامش أعمال قمة اسطنبول بمقترح من عطية .. البرلمان العربي يثمن الوصاية الهاشمية على المقدسات اطلاق خدمة استصدار شهادة عدم المحكومية الالكترونية هلسة يتفقد مشاريع المدارس بلواء الرصيفة القمة الاسلامية تعلن اعترافها بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين
عاجل
 

ناشط في السجن إثر شكوى من النائب ديمة طهبوب

جفرا نيوز - حوّل المدعي العام، اليوم الخميس، العضو في حزب الوحدة الشعبية، الناشط راكان حياصات، إلى مركز إصلاح وتأهيل الجويدة، لمدة 15 يوما، على خلفية شكوى قدمتها النائب ديمة طهبوب بحق الحياصات وفتاتين و3 طلاب جامعيين.
وتتعلق الشكوى التي قدمتها طهبوب بصورة "مركبة" نشرها الحياصات عبر صفحته على فيسبوك، وتظهر النائب في الصورة على أنها تمتطي جواداً وتحمل سيفا احتجاجا على موقف طهبوب من حادثة اقتحام طلاب ورجال أمن مطعم يقدم الطعام والمشروبات في أوقات الصيام خلال شهر رمضان الماضي.
وبين محامي الحياصات، رامي عودة، أن المدعي العام رفض تكفيل الحياصات مرتين، فيما وافق على تكفيل باقي المشتكى عليهم.
وتم تحويل الحياصات إلى سجن الجويدة بتهمة تدخل في نطاق الجرائم الإلكترونية.
بدوره، انتقد عضو المكتب السياسي في حزب الوحدة الشعبية، الدكتور فاخر دعاس، قيام النائب طهبوب بتقديم شكوى بحق مواطن، معتبراً أن ما قامت به يعد تقييدا للحريات خصوصا أنها شخصية عامة، ومن البديهي لأن تتعرض لانتقادات من قبل أفراد الشعب.
وقال إن رؤساء الوزراء يتعرضون باستمرار من قبل مواطنين قد يصل الكثير منها إلى حد القسوة، ولا يتم محاسبتهم، مستغرباً من دور نائب من الأولى أن تكون تدفع باتجاه تعزيز الحريات بدلا من تقييدها.الغد