جفرا نيوز : أخبار الأردن | توفي غرقا خلال التقاط سيلفي
شريط الأخبار
سياسيون: الثقة بحكومة الملقي تعكس حرص النواب على مصالحهم الشخصية تشريعات جديدة مرشحة لاستئناف الاحتقان بين الحكومة والنواب ارتفاع الحرارة اليوم وانخفاضها غدا توقع تخفيض أسعار المحروقات 9 مدارس بـ‘‘البادية‘‘ لم ينجح منها أحد في ‘‘التوجيهي‘‘ 35 مليون دينار عوائد ترخيص المركبات وفاة طفل بتدهور مركبة كان يقودها بالمفرق التربية تسمح للطلبة النظاميين بإعادة مواد لرفع معدلاتهم المومني : الحكومة ستمنح المستثمرين الجنسية الاردنية وفق شروط - تفاصيل (فيديو) تعديل حكومي وشيك و اليمين الدستورية الاربعاء الملك: تحسين أوضاع المتقاعدين العسكريين أولوية لنا ترخيص 175 مطبوعة إلكترونية العلاف: الهيئات التعليمية من أهم النخب القادرة على تعزيز قيم النزاهة ومكافحة الفساد صرف مستحقات مراقبي التوجيهي غدا الثلاثاء وزير الداخلية العراقي يؤكد متانة العلاقات الاردنية العراقية بداية عمان ترد دعاوى شركات حج وعمرة ضد الأوقاف وفاة نزيل في مركز اصلاح وتأهيل الكرك الأردن وعُمان يوقعان مذكرة تفاهم في المجال العلمي والقانوني الزراعة تمنع إدخال 1500 عبوة زيت زيتون من الامارات احلام القاسم " أُمّ " قهرت ظروفها لتنال الترتيب الاول على المملكة في الثانوية العامة " الاقتصاد المنزلي "
عاجل
 

توفي غرقا خلال التقاط سيلفي


 

غرق شاب هندي في أثناء التقاط زملائه صورة سيلفي لأنفسهم وهو ظاهر خلفهم يصارع الموت دون أن يشعروا به.

وفارق الحياةَ الصبيُّ البالغ من العمر 17 عاماً، والذي نقلت وسائل الإعلام الهندية أن اسمه "فيشواس غوفيندابا"، فى بِركةٍ كبيرة بالقرب من مدينة بنغالور، عاصمة ولاية كارناتاكا، بعد أن قرَّر هو ومجموعة من أصدقائه السباحة، بحسب صحيفة الإندبندنت البريطانية، الأربعاء.

وذكرت قناة NDTV الهندية أن المجموعة، التي تدرس بكلية جاياناغار الوطنية، كانت تسبح في المياه التي يصل عمقها لـ10 أقدام خلال رحلة نظَّمتها الكلية.

وقد التقط الشباب صوراً شخصية معاً بينما كانوا في الماء قبل المغادرة لزيارة معبد.

وعندما أدرك الأصدقاء، بعد مرور ساعة، أن فيشواس ليس معهم، تفقّدوا مجموعة الصور التي التقطوها خلال اليوم واكتشفوا في أحد صور السيلفي أن الجزء العلوي من رأس فيشواس يظهر عائماً في الخلفية!

ومن ثم، اتصلوا بالشرطة المحلية، التي عثرث -كما أفادت صحيفة "الهندوسية"- على جثة فيشواس في البِركة.

ونظَّمَ غوفيندابا، والد فيشواس، وأقاربه وأصدقاؤه احتجاجاً خارج الكلية، متهمين موظفيها بأن إهمالهم أدى إلى وفاة الشاب بينما كان في الرحلة التي نظمتها الكلية.

ووفقاً لما ذكره شرطي لصحيفة "التايمز" الهندية، فإن الشرطة قالت إن الشباب تجاهلوا اللافتة التي تُحذِّر من نزول المياه: "تجاهلوا لافتةً وضعها المجلس المحلي، تُحذِّر من السباحة في تلك المياه، ونزلوها".

وأضاف الشرطي: "قدَّم غوفيندابا شكوى يتَّهم فيها الكلية بأن إهمال إدارتها قد كلفهُ حياة ابنه. وقد سجلنا، بناءً على الشكوى، أن حالة الوفاة جاءت غير طبيعية، وقد نرفع دعوى قضائية ضد الكلية إن ثَبُت، من خلال التحقيق، إهمالها".