شريط الأخبار
غنيمات: الأردن يدعو لحل سياسي يخفف من معاناة الشعب اليمني معايير ومؤشرات لقياس مدى التزام الحكومة بتنفيذ تعهداتها بيان صحفي ( حول اعلان تأسيس الإئتلاف الوطني) التيار الوطني ينتخب الحمايده رئيسا للمجلس المركزي والعواملة نائبا ونصير مساعدا تشكيلة المكتب التنفيذي الجديد لـ "العمل الاسلامي" .. اسماء مصدر أمني: لا أضرار ولا نزوح إلى الأردن بسبب العملية العسكرية بدرعا الطراونة يطوق أزمة منع دخول طلبة أردنيين لليبيا بعد تواصله مع نظيره الليبي مجلس التعليم العالي يقر اجراءات تعيين رئيس "الاردنية" والتخصصات الجامعية لطلبة التوجيهي "الكهرباء": لا "تهكير" لذمم المشتركين وسنقاضي مروجي الاشاعات تسفير 3975 عاملا وافدا خلال النصف الاول من العام الامم المتحدة : "الالاف يتجهون الى الحدود الاردنية" الامانة تزيل 4 آلاف لوحة ويافطة إعلانية مخالفة منذ مطلع العام الضمان تُطلق حزمة خدمات الكترونية جديدة للاشتراك الاختياري على تطبيق الهاتف الذكي وزير المياه يعتذر لمواطني جرش حريق يأتي على 70 دونما في برقش والزراعة بصدد تفعيل قانون"سلوك المتنزهين" الاطباء تدين الاعتداء على طبيب وممرضين في مستشفى حمزة "التوجيهي" في الثلاثين من الشهر الجاري وتخصيص474 مدرسة لعقده صحيفة: قطر ستدعم الاردن بحجم كل المساعدات الخليجة الأمير وليام يزور الأردن والأراضي الفلسطينية والكيان الاتصالات تحجب لعبة الحوت الازرق
 

تحضيرية نقابة الائمه تنتصر لوزارة الاوقاف وتؤكد دعمها للوزاره في محاربة الفساد.

جفرا نيوز - 
أصدرت تحضيرية نقابة الائمة والعاملين في المساجد اليوم بياناً انتصرت به لوزارة الاوقاف، وأيدت اللجنة منهجية  الوزارة في معالجة ملفات الفساد الداخلية، وذكرت اللجنة كذلك أن الحملة التي تستهدف وزير الاوقاف يتم تحريكها من فاسدين متنفذين داخل الوزارة والهدف منها تعطيل الإجراءات التصحيحية  التي جرت مؤخراً داخل الوزارة.

وتاليا نص البيان الذي وصلتنا نسخة منه :

بسم الله الرحمن الرحيم ..

بيان خاص صادر عن الهيئة الإدارية لتحضيرية نقابة الأئمّة والعاملين في المساجد ..

منذ تسلّم معالي الدكتور وائل عربيات حقيبة وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية وإثبات جدارته وكفائته وجديّته في العمل على الإرتقاء بالوزارة وموظفيها نحو الأفضل ؛ إلى جانب عمله الدؤوب لتجفيف منابع الفساد داخل الوزارة واجتثاث جذوره بدأ بعض أصحاب الأقلام المأجورة وبدعم من بعض وسائل الإعلام المسعورة مستندين على معلومات خاطئة أمدهم بها ثلّة من المتنفذين داخل الوزارة والذين تضرروا من قرارات الوزير التي حدّت من تغولهم وتصدّت لفسادهم وفضحت انحرافاتهم وكشفت ما كان مستورا من غيّهم وضلالهم ؛ بدأ هؤلاء بمحاولات حثيثة ومستمرة لتشويه صورة معاليه أمام الرأي العام ؛ ظناً أنهم بهذه الأفعال المشينة يستطيعون أن يؤثروا على أصحاب القرار بحجب الثقة عن معاليه وإزاحته عن موقعه الذي أبدع فيه ؛ منتظرين لتحقيق ذلك تعديلاً وزارياً يتحدثون عنه ويروجون له ويطمحون إليه ؛ فنشروا من التفاهات والإشاعات مالا يقبله عقل سليم ومنطق قويم ؛ ولا يرضى به إنسان منصف ومطّلع على الإنجازات العظيمة التي تحققت على عهد معاليه .

ولذلك فإننا في تحضيرية نقابة الأئمّة والعاملين في المساجد لن نقف أبداً مكتوفي الأيدي إزاء تلك الإفتراءات والمغالطات بل لا بد لنا من توضيح الحقائق مبتغين بذلك وجه الله تعالى ثمّ تشجيع ودعم كلّ من يعمل لمصلحة الوطن والمواطنين ؛ كيف لا ونحن أبناء هذه الوزارة التي نعتزّ بانتمائنا إليها ونطمح دائماً إلى الإرتقاء بها .

فمن باب الإنصاف ونسبة الفضل إلى أهله ؛ ومن خلال تواصلنا مع معالي الدكتور وائل عربيات عن قرب ؛ ومعرفتنا به عن كثب واطلاعنا على إنجازاته المميّزة في محاربة الفساد ورموزة ؛ وتجفيف منابع الرزق الحرام من المال العام الذي كان يتمتع به ثلّة الفاسدين وزمرة المتغولين على حساب فقراء المواطنين وسرقة حقوق بقية الموظفين ؛ إضافة إلى إنجازاته العظيمة التي ارتقت بمستوى الوزارة وحسّنت صورتها على الصعيد الداخلي والخارجي على حدّ سواء ؛ من ذلك :
1- تفاعل معاليه الجاد مع مطالب اللجنة التحضيرية لنقابة الأئمة وقناعته التامة بشرعية الحقوق التي تطالب بها اللجنة ؛ بل وإنجازه لبعض تلك الحقوق ومضيّه قدماً لإنجاز ما يمكن إنجازه ممّا تبقى منها ؛ هدفه في ذلك رفع الظلم عن موظفي وزارته الذين طالما عانوا منه في الفترات السابقة .
2- النقلة النوعية التي حقّقها لحجاج الأردن هذا العام والعام الذي قبله ؛ تلك النقلة التي أشاد بها القاصي والداني وشهد لها مسؤولوا الحج في المملكة السعودية شهادة لايسعنا عند سماعها إلا أن نزداد فخراً بهذا الوزير الشاب المثابر ؛ هذا فوق شهادة كل من رافق بعثة الحج لهذا العام وتمتّع بالخدمات التي لم يحصل عليها الحجاج الأردنيون في تاريخ بعثات الحج الأردنية السابقة ..
لذلك كلّه ولغيره مما لا يتسع المقام لذكره نقول : نعم يا معالي الوزير إنجازاتك تستحق أن نقف أمامها احتراماً وتقديراً وإعجاباً ؛ ولا يضرّك خوف رموز الفساد من النجاحات التي حققتها والتي رفدت خزينة الدولة بالملايين التي كانت ستذهب إلى جيوب الفاسدين ؛ هذه الإنجازات التي حققتها والإصلاحات التي قمت بها والتي تتفق تماما مع تطلعات وتوصيات سيد البلاد حفظه الله ؛ وحرصه على محاربة الفساد والفاسدين والإرتقاء بالوطن والمواطنين ؛ وتتفق كذلك مع القسم الذي أديته وعاهدت الله من خلاله على العمل بما يرضيه ويحقق مصلحة خلقه .
سر على بركة ولا تلتفت إلى تلك الحملة المسعورة التي يقودها ضدك رموز الفساد وأصحاب الأقلام المأجورة والضمائر المنخورة ؛ فما دمت تعمل بشرف وأمانة ومسؤولية فإن الله عز وجل معك ؛ ونحن معك ؛ وكلّ الشرفاء معك ؛ سنقف إلى جانبك ونحارب بقوة كلّ من يخذلك ..

والله من وراء القصد .
تحضيرية نقابة الأئمة والعاملين في المساجد 
الخميس 27/9/2017